أعلن سيرغي تشيميزوف رئيس الشركة الوطنية المتحدة "روس تكنولوجيا" عن عدم رغبته في الترشيح لمنصب الرئيس الروسي الذي سينتخب في 2 مارس عام 2008.

فقال تشيميزوف لدى إجابته عن أسئلة للصحفيين في مؤتمر صحفي عقد له في مدينة فولغوغراد الروسية يوم أمس: توجد لدي رغبة لشغل منصب رئيس الدولة. ولدي الآن عمل كثير جدا في المنصب الذي أشغله ومسؤولية كبيرة".

وأضاف أنه "يوجد أشخاص أكفاء آخرون بوسعهم الترشيح".

وجرى الإعلان عن انطلاق حملة انتخاب الرئيس الروسي الجديد يوم أمس. وأعلن حتى الآن عن نية المشاركة في الانتخابات رئيس الحزب الليبرالي الديمقراطي الروسي فلاديمير جيرينوفسكي، ورئيس حزب "يابلوكو" غريغوري يافلينكسي، وبوريس نيمتسوف أحد قادة "اتحاد القوى اليمينية"، وميخائيل كاسيانوف رئيس وزراء سابق، وغاري كاسباروف رئيس "الجبهة المدنية الموحدة"، وفكتور غيراشينكو محافظ البنك المركزي سابقا، وغينادي زوغانوف رئيس الحزب الشيوعي في روسيا، وفلاديمير بوكوفسكي معارض للنظام السوفيتي سابقا، ونيقولاي كوريانوفيتش نائب مستقل في مجلس الدوما.

الروس في سورية سيصوتون للدوما في 30 نوفمبر

من جهة ثانية أعلن المستشار الأقدم في السفارة الروسية في سورية رئيس اللجنة المحلية للانتخابات إيغور بيليايف في تصريح لنوفوستي أن اقتراع المواطنين الروس المقيمين في سورية (حوالي 3 آلاف شخص) في إطار انتخابات مجلس الدوما سيجري يوم الجمعة القادم الموافق 30 نوفمبر.

وأوضح أن هذا القرار اتخذ لأن يوم الجمعة في سورية عطلة رسمية مما سيتيح مشاركة أكبر عدد من المواطنين الروس في الانتخابات. وأعلن بيليايف أنه تم تشكيل مركزين انتخابيين في سورية ـ في القنصلية في السفارة الروسية في دمشق وكذلك في القنصلية الروسية العامة في حلب في شمال البلد.

يذكر أن الانتخابات البرلمانية في روسيا نفسها ستجري يوم الأحد المقبل الموافق 2 ديسمبر.