اكد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي انه ’مستعد لزيارة دمشق’ في حال حصول انتخابات رئاسية ’توافقية’ في لبنان و’توقفت الاغتيالات’ في مقابلة مع المجلة الفرنسية ’لو نوفيل اوبزرفاتور’ في عددها الصادر اليوم. وقال ساركوزي في هذا الحديث ’من المؤكد ان سوريا ليست نظاما ديموقراطيا، لكن اذا حدثت انتخابات توافقية في لبنان واذا توقفت الاغتيالات واذا لم تعرقل سوريا عمل المحكمة الدولية (في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري) عندها سأكون مستعدا للذهاب الى دمشق’.