علمت «السفير» أن وزيرة خارجية النمسا اورسلا بلاسنيك ستقوم، في نهاية الأسبوع الحالي، بزيارة إلى سوريا، وذلك في إطار جولة في المنطقة، تشمل لبنان وإسرائيل، وبعد أسابيع على زيارة الرئيس النمساوي هانز فيشر إلى دمشق. ومن المنتظر أن يستقبل الرئيس السوري بشار الأسد ضيفته النمساوية، التي ستلتقي أيضاً نائب الرئيس فاروق الشرع، ووزير الخارجية وليد المعلم. إلى ذلك، يزور وفد أكاديمي من مؤسسة «راند» للابحاث، سوريا، خلال الأيام المقبلة، يضــم مجـموعة من الباحثين، على رأسهم مستــشار الامن القومي الاسبق زبغنيو بريجــنسكي. وسيلتقي الوفد الرئيس الســوري ومسؤولين آخرين. وطالب الاتحاد الأوروبي سوريا امس بالإفراج عن السجناء السياسيين. وتجمع عدد من المعارضين السوريين في باريس بناء على دعوة «لجنة إعلان دمشق»، مطالبين بـ«الإفراج عن السجناء السياسيين ورفع حال الطوارئ» في سوريا. وقال الصحافي من أصل سوري بشير البكر أحد منظمي التظاهرة «نريد دعم مواطنينا في سوريا وتوجيه رسالة إلى الرأي العام».

مصادر
السفير (لبنان)