توفي الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز يوم الثلاثاء في 5 مارس 2013 بالعاصمة كاراكاس بعد صراع مع مرض السرطان لأكثر من عام.

وقد قام نائب الرئيس نيكولا مادورو بالاعلان عن وفاة الرئيس هوغو شافيز عبر أثير التلفزيون الوطني, بحضور أعضاء الحكومة الفنزويلية الذين تجمعوا في باحة المشفى العسكري بكاراكاس حيث كان شافيز يتلقى العلاج بعد عودته من هافانا, إثر اجراء رابع عمل جراحي له. وأضاف نائب الرئيس بعد الاعلان عن وفاة الرئيس بقوله: " الاحترام والسلم, يجب أن يسيرا جنبا إلى جنب في هذه اللحظات الشديدة الألم في مواجهة هذه المأساة التاريخية التي ضربت اليوم وطننا".

هذا وقد تجمع آلاف الأشخاص أمام القصر الرئاسي للتعبير عن حزنهم وتضامنهم مع الفريق الحكومي الذي سوف يتولى الإدارة المؤقتة للبلاد.

فيما صرح الممثل الأمريكي سين بن بالقول: " لقد فقد شعب الولايات المتحدة صديقا, كما فقد الفقراء في كافة أنحاء العالم بطلا". وأضاف: " فنزويلا وثورتها سيستمران على يد نائب الرئيس مادورو" [1].

هوغو شافيز (58 عاما) أعيد انتخابه السنة الماضية 2012 لرئاسة فنزويلا حتى عام 2019. وقد أصدرت الحكومة الفنزويلية قرارا بفرض حداد وطني لمدة سبعة أيام. أما مراسم تشييع الرئيس هوغو شافيز فقد تم تحديديها يوم 8 مارس. وقد حضر إلى العاصمة الفنزويلية فور تلقيهم الخبر كل من رئيسة الأرجنتين السيدة كريستينا هيرنانديز دو كيرشنار, ورئيس الأوروغواي خوسيه موخيكا, ورئيس بوليفيا إيفو موارليس, إضافة إلى انتظار العديد من رؤساء الدول والشخصيات العالمية خلال الساعات اللاحقة.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

[1] «Sean Penn on Hugo Chavez’s Death: ’I Lost a Friend’», The Hollywood Reporter, 5 mars 2013.