عقد يوم الخميس في 29 آب-أغسطس 2013, اجتماع مغلق بشأن سوريا بين قادة من الكونغرس, ووزير الدفاع تشوك هاغل, وزير الخارجية جون كيري, مستشارة الأمن القومي سوزان رايس, ومدير المخابرات الوطنية جيمس كلابر.

ووفقا للمندوب اليوت انجل الذي يرأس الأقلية الديمقراطية في لجنة الشؤون الخارجية, فإن ادارة أوباما قد أكدت اعتراض مكالمة هاتفية للحكومة السورية تثبت مسؤوليتها في الهجمات الكيميائية, بتاريخ 21 آب-أغسطس كما كشفت عنه مجلة السياسة الخارجية, رغم أن مصدر هذه "الاعتراضات" في الواقع اسرائيلي (1).

اليوت انجل, ناشط صهيوني, عضو في اللجنة الأمريكية لتحرير لبنان, التي نظمت "ثورة الأرز" (2).

كتب عام 2002 نصوص قانون محاسبة سوريا واستعادة السيادة اللبنانية الذي يجيز لرئيس الولايات المتحدة الدخول في حرب ضد سورية دون الحاجة لأخذ موافقة الكونغرس. هذا النص الذي صادق عليه الكونغرس ووقعه الرئيس جورج والتر بوش, لايزال ساري المفعول.

— -

(1) “دور اسرائيل في اعلان الهجوم على سوريا”, ترجمة سعيد هلال الشريفي, شبكة فولتير, 30 آب (أغسطس) 2013, www.voltairenet.org/article1...

(2) “مخططات "اللجنة الأمريكية من أجل لبنان حر" :USCFL”, بقلم تييري ميسان رئيس تحرير شبكة فولتير, شبكة فولتير, 11 آذار (مارس) 2005, www.voltairenet.org/article9...

ترجمة
سعيد هلال الشريفي