شبكة فولتير

واشنطن تنفي أنها تقاتل في الشرق الأوسط من أجل النفط

+

صرح الرئيس رجب طيب أردوغان يوم الثلاثاء 13 أكتوبر بالقول " هؤلاء الذين يشاركون في الضربات الجوية في الشرق الأوسط, لايسعون للسلام, بل للنفط".

ولدى سؤاله في 14 أكتوبر, خلال المؤتمر الصحفي اليومي لوزارة الخارجية الأمريكية, أكدت المتحدثة الرسمية, جين باسكيس, بأن الهدف الوحيد للتحالف وشركاءهم هو محاربة التهديد الذي تشكله الدولة الاسلامية.

غير أن الواقع على الأرض يقول غير ذلك, إذن أن الدولة الاسلامية تزداد قوة, بدلا من أن تضعفها الضربات الجوية.

ففي حين يشير التقرير الشهري لوكالة الطاقة الدولية إلى ضربات جوية للمنشآت البترولية,وانخفاض بنسبة 75% لعمليات التهريب غير الشرعية للبترول [1], إلا أن السيدة باسكيس فضلت عدم النقاش بهذه المواضيع.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

[1] « En Irak, la Coalition défend ses intérêts pétroliers », Réseau Voltaire, 15 octobre 2014.

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات