كشف النائب عن أنطاكيا محمد علي أديب أوغلو (حزب الشعب الجمهوري) بتاريخ 19 نوفمبر 2014 عن دخول سفينة شحن أمريكية محملة بأسلحة بشكل غير قانوني إلى ميناء اسكندرون.

تولت شرطة مكافحة الشغب حماية المرفأ أثناء تفريغ الحمولة التي كانت تضم على وجه الخصوص صواريخ وقاذفات ثقيلة. تم تحميل هذه المعدات في قافلتين من 12 مركبة توجهت جميعها إلى معسكر لتنظيم القاعدة يقع في عثمانية [1].

JPEG - 38.5 كيلوبايت
ترجمة
سعيد هلال الشريفي

[1] “Israeli general says al Qaeda’s Syria fighters set up in Turkey”, par Dan Williams, Reuters, 29 janvier 2014.