صرح الجنرال ويسلي كلارك, القائد الأعلى الأسبق لحلف شمال الأطلسي, على محطة CNN أن الدولة الاسلامية (داعش) "أنشأها أصدقاؤنا وحلفاؤنا للتغلب على حزب الله".

وهكذا يضع الجنرال كلارك اسرائيل في موضع الاتهام.

منذ عام 2001, والجنرال كلارك يعتبر المتحدث باسم مجموعة من كبار الضباط المعارضين للتأثير الاسرائيلي على السياسة الخارجية للولايات المتحدة وتطوراتها الامبريالية العدوانية, وإعادة تشكيل "الشرق الأوسط الكبير". كما اعترض على نشر قوات في العراق, وعلى الحرب ضد ليبيا وضد سورية.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي