صرح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في المقابلة التي أجرتها معه قناة (آ.تي.بي) البرتغالية في 23 نوفمبر 2016 بالقول : " ينبغي أن يكون هناك دعم دولي للجيوش الوطنية في ليبيا، والعراق، وسوريا، لضمان الأمن في بلدانها". بهذا يكون الرئيس السيسي قد حطم سرا ظل طي الكتمان حتى الآن : أرسلت مصر أسلحة لجيوش الموالية في تلك البلدان الثلاثة رغما عن التهديدات السعودية.

في 8 أكتوبر الماضي، صوتت مصر في مجلس الأمن لصالح مشروع قرار روسي يتعلق بالحرب على سوريا. فردت السعودية على الفور بقطع إمداداتها من الوقود عن مصر.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي