اجتمع وزراء دفاع دول الحلف بتاريخ 15 شباط-فبراير 2017 في مقر المنظمة في بروكسل، بحضور الجنرال جيمس ماتيس، وزير الدفاع في إدارة ترامب

وافق الوزراء في نفس الوقت على إنشاء قطب جنوبي لمراقبة أفريقيا والشرق الأوسط، وتعليق الرحلات الجوية الاستخباراتية في سوريا

منذ بداية الحرب التي أسست لها واشنطن وتبعتها كل من لندن وباريس ضد سوريا، في عام 2011، تقوم منظمة حلف شمال الأطلسي بمراقبة ساحة المعركة من خلال طائرات الأواكس، والأقمار الصناعية التابعة لأعضائها

كان يتم على الفور فرز هذه المعلومات، وأرسال بعضها إلى الجماعات الجهادية لكي تتمكن من الفرار من ضربات الجيش العربي السوري

إن سحب طائرات أواكس من الميدان، يعني أن المنظمة لم تعد طرفا في الصراع الدائر حاليا بين الأكراد أنفسهم

“الحملة المسعورة لحلف شمال الأطلسي ضد حرية التعبير”, بقلم تييري ميسان, ترجمة سعيد هلال الشريفي, شبكة فولتير , 7 كانون الأول (ديسمبر) 2016, www.voltairenet.org/article1...

ترجمة
سعيد هلال الشريفي