ألغت جزر القمر 155 جواز سفر بناء على طلب من حكومة الولايات المتحدة، نظرا لأن معظم هذه الجوازات قد تم منحها لأشخاص إيرانيين استخدموها للإلتفاف على الحظر الأمريكي ضد بلادهم.

وفقا لوكالة رويترز [1]، فقد تم وضع هذا النظام في عهد الرئيس محمود أحمدي نجاد، الذي زار جزر القمر بنفسه لهذا الغرض.

لابد أن يعني هذا الأمر فرنسا لأنها تستقبل عددًا كبيرًا من مواطني جزر القمر، وكذلك بلجيكا التي تقوم إحدى شركاتها الخاصة بطباعة جوازات سفر جزر القمر.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

[1] “As sanctions bit, Iranian executives bought African passports”, Bozorgmehr Saharafedin & David Lewis, Reuters, June 29, 2018.