شبكة فولتير

الأمم المتحدة تعيد نشر قواتها على خط الفصل بين سوريا وإسرائيل

+

قامت قوة من الأمم المتحدة مكلفة بمراقبة فض الاشتباك (الأندوف) في 1 آب- أغسطس 2018 (يوم ذكرى تأسيس الجيش العربي السوري) بأول دورية على طول الحدود السورية - الإسرائيلية بعد انقطاع دام أربع سنوات.

لقد تم طرد قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك من مواقعها في 28 آب- أغسطس 2014، وحل مكانها تنظيم القاعدة بمساعدة الجيش الإسرائيلي. وقد دفعت الأمم المتحدة عبر تحويل مصرفي إلى المنظمة الإرهابية للإفراج عن 45 مختطفا من القبعات الزرق الفيجيين. ولم تكشف الأمم المتحدة أبدًا عن اسم صاحب الحساب المصرفي.

وبحسب ما أفاد الجنرال سيرغي رودسكوي (الصورة) فقد رافقت الشرطة العسكرية الروسية بشكل رمزي عناصر القبعات الزرق، الذين أنشأوا على الفور 8 مراكز مراقبة بمقدمة خطوطهم، من أجل منع أي استفزاز.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات