وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال [1]، تعكف الولايات المتحدة على دراسة عدة خيارات في سوريا، بما في ذلك مهاجمة أهداف روسية وإيرانية، مع مخاطر إثارة حرب عالمية.

وأكدت الصحيفة، مع ذلك، أن البيت الأبيض يدرس أيضا خيارات سياسية واقتصادية، وليس بالضرورة الخيارات العسكرية فقط.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

[1] “Assad Is Planning Chlorine Attack, U.S. Says”, Dion Nissenbaum, The Wall Street Journal, September 10, 2018.