JPEG - 17.7 كيلوبايت

وزارة الخارجية الأمريكية

نثني على باراغواي لتصنيفها حزب الله والقاعدة وداعش وحماس كمنظمات إرهابية. هذه الخطوة الهامة سوف تساعد في قطع دابر هذه الجماعات وقدرتها على التخطيط لهجمات إرهابية وجمع الأموال في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك نصف الكرة الغربي.

لقد بدأ العالم يتعرّف بشكل متزايد على حزب الله على حقيقته – ليس كمدافع عن لبنان كما يزعم، بل كمنظمة إرهابية مكرسة لتحقيق أجندة إيران الخبيثة. ويتمتّع حزب الله، مَثَله مثل تنظيم القاعدة وداعش، بامتداد عالمي، حيث تمّ تعطيل عملياته ومؤامراته في السنوات الأخيرة في الأمريكتين والشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا وآسيا.

تنضم باراغواي بهذا الإجراء إلى دول أخرى في تصنيف حزب الله، بما في ذلك الأرجنتين وكوسوفو والمملكة المتحدة مؤخرًا، بالإضافة إلى أستراليا وكندا ومجلس التعاون الخليجي وجامعة الدول العربية. وإننا ندعو الدول الأخرى في جميع أنحاء العالم أن تحذو حذوها.