شبكة فولتير

فرنسا، والبرتغال، ومسافران فنزويليان غريبا الأطوار

+

وصل مواطنان فنزويليان على متن طائرة تابعة لشركة الطيران البرتغالية، إلى كاراكاس حيث كان في استقبالهما السفير الفرنسي في المطار.

كان الراكب الأول يسافر بموجب هوية مزورة في انتهاك لاتفاقيات منظمة الطيران المدني الدولي (ICAO). فيما كان الراكب الثاني، الذي هو خال الأول، يحمل متفجرات في عنبر الطائرة. وقد فرضت الحكومة الفنزويلية عقوبات على شركة طيران البرتغال بمنعها من الطيران في أجوائها لمدة 90 يوماً، كما وجهت كتاباً إلى الحكومة الفرنسية للتنديد بانتهاكات معاهدة فيينا بشأن وضع الدبلوماسيين.

الراكب الذي كان يسافر بموجب هوية مزورة لم يكن سوى رئيس الجمعية الوطنية السابق خوان غوايدو.

أما السفير الفرنسي فهو رومان نادال (الصورة)، وهو صديق مقرب من لوران فابيوس، وفرانسوا هولاند.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات