قدمت السيناتورة الديموقراطية عن نيوهامبشاير جين شاهين والسيناتور الجمهوري عن ولاية تكساس تيد كروز مشروع قانون بعنوان "عدم التسامح مطلقا مع الاعتقالات غير القانونية لمواطنين أمريكيين في لبنان Zero Tolerance for Unlawful Detentions of U.S. Citizens in Lebanon Act ". الهدف هو تأمين الإفراج عن عامر فاخوري (الصورة)، المحتجز في لبنان منذ 12 سبتمبر 2019، بتهمة التعذيب وجرائم حرب أخرى.

كان المتهم عضواً في جيش لبنان الجنوبي (ميليشيا عميلة لإسرائيل خلال غزو البلاد من قبل قوات أرييل شارون). وبهذه الصفة، كان مديرا لسجن الخيام الشرير حيث كان مسؤولاً عنه. وقد تم تثبيت العديد من الإفادات ضده.

هرب إلى إسرائيل، ثم لجأ إلى الولايات المتحدة الأمريكية حيث حصل على الجنسية. وكان قد حكم عليه غيابياً بالسجن لمدة 15 سنة. وعاد بتهور إلى لبنان.

تم إرسال محامية إليه من ولاية ماساتشوستس، ومن المتوقع تعيين سفيرة أمريكية جديدة في لبنان تدعى دوروتي شيا، مهمتها تأمين الإفراج عنه. تقول المحامية المكلفة بالدفاع عنه إنه يعاني الآن من السرطان، وأنه لم يفعل شيئاً سوى محاربة حزب الله الذي يقدم نفسه كذباً كشبكة مقاومة، بينما هم ليسوا سوى "إرهابيين".

ترجمة
سعيد هلال الشريفي