أعطى المسئول التنفيذي للجنة التحقيق الرئاسية الكلفة بالتحقيق في تفجيرات11سبتمبر "فيليب زيليكوف"تعليقاته على الواشنطن بوست بخصوص مادة الفيديو الإعلامية والتي تنتشر بوتيرة معتبرة على شبكة الإنترنت، والتي تعتمد ما ذهبنا إليه في كتاب " الخدعة الرهيبة": (لقد قمنا بمناقشة هذه الطروحات....(..)وعندما بدأنا كتابة تقريرنا أخذن على عاتقنا عدم الرد على هذه الطروحات.(..)وعلى عين المكان فقد حاولنا فحص ماهو حقيقي وذلك بإضافة عدة تفاصيل نقدية نتصور أنها ستدفع بعملية الإجابة على التساؤلات.).صرح هذا المسئول.دون أن ينسى طبعا طمأنة المخاوف : ( السؤال المهم هو معرفة أن رحلة الطيران رقم 77التي ارتطمت فعلا بمبنى البنتاغون حقيقة غير قابلة للنقاش )...(وكثير من الناس لا يثقون في رواية الدولة لأن هذا الرجل قد جمع كل المعلومات وبوبها).وها نحن إذن قد طمئنت مخاوفنا.

- لمشاهدة الفيلم

- لقراءة التفاصيل النقدية للجنة التحقيق في تفجيرات 11سبتمبر 2001