اعلن متحدث اسرائيلي امس ان وزارة الزراعة اعدت خطة لمضاعفة عدد المستوطنين في غور الاردن يتوقع ان تحظى قريبا بموافقة الحكومة• وكان رئيس الوزراء ارييل شارون قد اعلن مراراً ان اسرائيل ستبقي سيطرتها على غور الاردن لاسباب استراتيجية في حال تم التوصل الى اتفاق سلام مع الفلسطينيين ام لا• واعلنت وزارة الاسكان يوم الاحد الماضي انها ستطلق استدراج عروض لبناء 700 مسكن اضافي في مستوطنتين يهوديتين في الضفة الغربية• واثار هذا الاعلان رد فعل عنيف من السلطة الفلسطينية التي طلبت من الاسرة الدولية وخصوصا الولايات المتحدة منع توسيع المستوطنات طبقا لـ’’خريطة الطريق’’ خطة السلام الدولية الاخيرة التي تطالب بتجميد الاستيطان• وقال المتحدث بنيامين روم لوكالة ’’فرانس برس’’ إن ’’الخطة التي وافقت عليها الهيئات الوزارية المختلفة ترمي الى زيادة عدد المقيمين في المستوطنات الـ21 بنسبة 50% خلال سنة على ان يضاعف العدد لاحقا’’•وذكرت أرقام رسمية أن عدد المستوطنين في غور الأردن حاليا 6300 واوضح المتحدث انه ’’يجب ان تزداد الاعانات المالية وبشكل كبير المخصصة للزراعة وتطوير السياحة في المستوطنات الزراعية’’• وسيرفع هذا المشروع خلال اسبوعين لتوافق عليه اللجنة الوزارية للتنمية الزراعية• وقال وزير زراعة اسرائيل كاتس في مقابلة نشرتها صحيفة ’’يديعوت احرونوت’’ امس إن ’’هذه الخطة افضل رد على السلطة الفلسطينية التي تغطي الاعمال الارهابية’’•وكانت الحكومة العمالية في حينها اطلقت الاستيطان في غور الاردن وعلى الضفة الشمالية الغربية للبحر الميت في الضفة الغربية اعتبارا من نهاية الستينات بعد حرب يونيو 1967 ومذاك تأثر الاستيطان بسبب الازمة التي يشهدها القطاع الزراعي في اسرائيل جراء ارتفاع اسعار المياه مما ساهم في رحيل عدد كبير من المستوطنين•

مصادر
الاتحاد (الإمارات العربية المتحدة)