تنعقد بعد غد قمة مصرية - سورية بين الرئيسين حسني مبارك وبشار الأسد، في منتجع شرم الشيخ، حيث تتناول مجمل الأوضاع العربية، خصوصاً القضية الفلسطينية والوضع في لبنان والمسألة العراقية، إلى جانب القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ودعم التعاون بين البلدين, وكان مبارك أجرى اتصالا هاتفيا أول من أمس بالأسد، تم خلاله عرض للأوضاع في المنطقة والاتفاق على موعد الزيارة

مصادر
الرأي العام (الكويت)