شبكة فولتير
مصادر

الاتحاد (الإمارات العربية المتحدة)

390 المقالات
23 نيسان (أبريل) 2008
شغل موضوعا عمل المرأة والبطالة حيزاً كبيراً من مناقشات المشاركين في جلسات الحوار الوطني الفكري السابع الذي بدأ أمس في مدينة بريدة بعنوان: «مجالات العمل والتوظيف ... حوار بين المجتمع ومؤسسات العمل». وشهدت الجلستان الأولى والثانية من الحوار الذي ينظمه مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني اختلافاً بين المشاركين حول نسبة البطالة الحقيقية في المجتمع وأسبابها، والضوابط الشرعية لعمل المرأة. وطالب المشارك عبدالله فراج الشريف بضرورة «فتح مجالات مختلفة أمام عمل المرأة، وعدم تعطيل توظيفها في القطاعين العام والخاص، بدواعي حراسة الفضيلة»، لافتاً إلى أن آلاف الخريجات يقبعن (...)
 
2 نيسان (أبريل) 2008
جدد رئيس ’’تكتل التغيير والإصلاح’’ النائب اللبناني ميشال عون مطالبته بالشراكة في السلطة، مؤكدا أن سوريا لا تتعامل بالضغط مع المعارضة في لبنان، وان المعارضة لن تقبل باي ضغط، متهما ’’الاكثرية’’ بالتبعية للخارج. وقال عون إثر الاجتماع الاسبوعي لكتلته النيابية امس ’’ان لم تتحقق المشاركة والتوازن في السلطة بواسطة رئيس الجمهورية والمؤسسات الأخرى لا يمكن ان يكون هناك وطن ولا يمكن ان يكون هناك حكم’’. واستغرب اتهام المعارضة بتعطيل المبادرة العربية حول لبنان. وقال عون ’’نتمنى من الدول التي تعتبر نفسها صديقة للبنان ألا تكون طرفا في النزاع وان تفهم ان ليس بإمكانها ان (...)
 
13 كانون الأول (ديسمبر) 2007
التقى أمس مساعد وزير الدفاع والطيران المفتش العام للشؤون العسكرية الأمير خالد بن سلطان الذي يزور باريس حالياً وزير الدفاع الفرنسي هيرفي موران.
وقال موران لـ«الحياة» إن العلاقة السعودية - الفرنسية أساسية لفرنسا، إذ أن «السعودية محور استقرار، ولها صوت قوي بالنسبة الى مشاكل الشرق الأوسط المعقدة».
وأضاف انه «من المهم جداً» بالنسبة الى فرنسا ان «تربطنا مثل هذه الصداقة الوثيقة بين البلدين». وأعرب عن سروره للقاء الأمير خالد بن سلطان. وقال: «منذ أن التقيته في تشرين الأول (اكتوبر) الماضي في الرياض أصبحت علاقتنا علاقة صداقة قوية جداً، حتى أنني أشعر بأنني سعودي عندما (...)
 
12 كانون الأول (ديسمبر) 2007
كشفت مصادر فلسطينية لـ «الحياة» أمس أن رئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير الفلسطينية فاروق القدومي (أبو اللطف)، اقترح أمس على المسؤولين السوريين تنظيم مؤتمر لتسعة فصائل فلسطينية بهدف اتخاذ موقف مشترك يدعو حركتي «فتح» و «حماس» إلى حل الخلافات بينهما.
وكان القدومي التقى أمس نائب الرئيس السوري فاروق الشرع ووزير الخارجية وليد المعلم. وقالت مصادر رسمية إن المحادثات تناولت «الأوضاع على الساحة الفلسطينية والسبل الكفيلة بتعزيز وحدة الشعب الفلسطيني»، قبل أن تنقل عن الشرع تأكيده «حرص سورية على إنهاء الفرقة والانقسام في الصف الفلسطيني ومساندتها كل مسعى يهدف إلى (...)
 
5 كانون الأول (ديسمبر) 2007
عد أربعة أعوام ونصف العام على غزو العراق، أطلق الرئيس الأميركي جورج بوش مجازفة أخرى في الشرق الأوسط لا تقل خطورة، لكنها مجازفة من أجل السلام هذه المرة، السلام الذي بدأه يوم مؤتمر السابع والعشرين من نوفمبر المنصرم في "أنابوليس" بولاية ميريلاند الأميركية. وفي حال نجاح المجازفة، فإنها يمكن أن تساهم كثيراً في إعادة الاستقرار والأمل إلى منطقة طالما عانت من الاضطراب والرعب، ومن ثم قد تساعد أيضا على إنقاذ تركة بوش.
لذلك، فعلى بوش أن يدرك أن النجاح في جهود السلام في ما بعد "أنابوليس" يتطلب أكثر من الالتزام والرؤية اللذين أبداهما هو ووزيرة خارجيته كندوليزا رايس حتى (...)
 
14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
ذكرت صحيفة معاريف الاسرائيلية امس امس أن تل ابيب تلقت معلومات تشير إلى أن جنود القوة الدولية "يونيفل" المنتشرة في جنوبي لبنان قد تنسحب في غضون
ذكرت صحيفة معاريف الاسرائيلية امس أن تل ابيب تلقت معلومات تشير إلى أن جنود القوة الدولية "يونيفل" المنتشرة في جنوبي لبنان قد تنسحب في غضون الاشهر القليلة المقبلة، بسبب عدم الاستقرار الداخلي في لبنان.
وبحسب ما ذكرته الصحيفة ، فقد قدم دبلوماسيون أجانب في الآونة الأخيرة لوزارة الخارجية الإسرائيلية رسالة تفيد بأنه إذا لم يستقر الوضع في لبنـــان خلال خمس أو ستة أشهر فمن الممكن أن يعطي أمين عام الأمم المتحدة تعليماته (...)
 
7 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
جدد الرئيس المصري حسني مبارك رفضه لأية ضغوط أو شروط أو تدخل في شؤون بلاده واستقلال إرادتها. وقال ’’لا نقبل ضغوطا أو مشروطيات ولا أي تدخل في شؤوننا ونحمي سيادة مصر واستقلال إرادتها’’.
وشدد في ختام المؤتمر التاسع للحزب الوطني الحاكم أمس على المضي بلا تردد في اقامة المحطات النووية لتأمين احتياجات مصر من الطاقة.
وقال إن المؤتمر كان ناجحا ومثمرا، وأكد التمسك بالرؤية الاستراتيجية لسياسات الحزب في التعامل مع القضايا الداخلية والخارجية، لافتا الى ’’ترسيخ دعائم الدولة المدنية الحديثة على اسس المواطنة وتنشد مجتمعا عصريا يستكمل اركان الديمقراطية ويعزز التعددية ولا (...)
 
6 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
تمضي اليوم قرابة شهرين على الغارة التي شنتها الطائرات الحربية الإسرائيلية على ما كانت أميركا وإسرائيل تعتقدان أنه مجمع نووي سوري جديد مقام على ضفاف نهر الفرات. وعلى رغم ذلك، فإن الموجات الصادمة التي كان ينبغي أن تتردد نتيجة لهذه الغارة المباغتة، التي كانت بمثابة عملية عسكرية خطيرة من عمليات الاستباق، والتي قيل إنها كشفت في الآن ذاته عن وجود برنامج نووي سوري، لم تسجل كما كان متوقعاً لها، لأن الأطراف المهتمة بالعملية وهي إسرائيل وسوريا والولايات المتحدة قررت فرض غطاء من الكتمان الكثيف عليها.
في الوقت الراهن يناقش المسؤولون الإسرائيليون والأميركيون في هدوء ما (...)
 
15 أيلول (سبتمبر) 2007
يقوم الإعلام العربي بتصوير الدولة الصهيونية على أنها دولة يهودية والإسرائليين على أنهم مستوطنون يؤمنون بالصهيونية إيماناً عميقاً ويتمسكون بيهوديتهم إثنية كانت أم دينية. وهي صورة لا أساس لها في الواقع! فعلى سبيل المثال من أهم أيام الصوم والحداد عند اليهود يوم التاسع من أغسطس الذي ينتظر فيه اليهود ذكرى سقوط القدس وهدم الهيكلين الأول والثاني (وهما واقعتان حدثتا في التاريخ نفسه تقريباً حسب التصور اليهودي). وتربط التقاليد اليهودية بين هذا التاريخ وكوارث يهودية أخرى يُقال إنها وقعت في اليوم نفسه، حتى وإن كان الأمر ليس كذلك، مثل: سقوط قلعة بيتار (135م)، وطرد اليهود (...)
 
13 أيلول (سبتمبر) 2007
شيء رائع أن يكون المرء موجوداً في بلد لا يذكر فيه اسم العراق أبداً. ولكن الذي يقلل من هذا الشعور إلى حد ما أن يكون المكان هو أكبر دولة منافسة جيوبولوتيكياً واقتصادياً للولايات المتحدة في الوقت الراهن، ألا وهي الصين.
أثناء وجودي في مدينة "داليان" في الصين، استمعت لرئيس وزرائها "وين جياباو" وهو يخطب أمام مؤتمر دولي عُقد في المدينة. وأكثر ما لفت انتباهي في كلمته، هي أنها كانت مملة للغاية حيث ظل يسرد بأسلوب رتيب تفاصيل التقدم الاقتصادي الذي تحقق في الصين خلال العقدين الماضيين، والتحديات الاقتصادية والسياسية والبيئية الهائلة التي لا تزال تواجهها.
حقيقة وضعنا (...)
 
10 أيلول (سبتمبر) 2007
إن أحد أهم الدروس المقلقة في غزو العراق هو اكتشافنا لمدى خواء الدكتاتوريات العربية. فما أن يتسنى لك اقتحام القصر الرئاسي وإحكام سيطرتك عليه، حتى يتجه المصعد من هناك مباشرة إلى المسجد. فليس ثمة فاصل بين هاتين المؤسستين: أي ليس هناك مجتمع مدني ولا نقابات مهنية فعلية، ولا وجود لجماعات ناشطة حقاً في مجال حماية حقوق الإنسان، إلى جانب غياب البرلمانات والصحافة الحرة المستقلة. وبما أن هذا هو واقع الحال، فليس هناك ما يثير الاستغراب في بروز القادة الدينيين الذين يسيطرون على السياسات بين سُنة وشيعة مسلمي العراق في أنحاء متفرقة منه. غير أن هذا الواقع لا ينطبق على الجزء (...)
 
من المخابئ الذرية إلى صواريخ "القسام"
بقلم عبد الوهاب المسيري
8 أيلول (سبتمبر) 2007
الهاجس الديموغرافى يطارد الوجدان الإسرائيلي بشكل دائم، وهذا ما تناولته "الكريستيان ساينس مونيتور" (12 يونيو 2007) في مقال بعنوان "الأعداد اليهودية آخذة في التناقص". وهو مقال نقلته الكثير من الصحف الإسرائيلية، جاء فيه أن يهود العالم يبلغ عددهم 13 مليوناً، وأن العدد لا يتناقص بسبب الزيادة الطبيعية في إسرائيل التي تعوض الخسارة الديموغرافية للجماعات اليهودية. ومع هذا يقول المقال إن اليهود يمثلون اثنين من كل 1000 شخص، بالمقارنة 3.5 لكل ألف عام 1970 و4.7 لكل ألف عام 1945 و7.5 لكل ألف عام 1938. وقد حذر الكثير من القيادات اليهودية أن هوية الدياسبورا (يهود العالم) (...)
 
4 أيلول (سبتمبر) 2007
أكد المفكر العربي النائب السابق في الكنيست الاسرائيلي عزمي بشارة أن التهم الملفقة له من قبل الأجهزة الأمنية الإسرائيلية هدفها تقزيم مطالب فلسطينيي 48 عند حدود معينة ورفض فكرة المساواة بين العرب واليهود داخل إسرائيل، وقال في حوار مع ’’الاتحاد’’: ’’جميع البلاد العربية ترحب بي بدون استثناء، أما في اسرائيل فقد لفقت لي أجهزة الأمن حزمة من التهم الأمنية بينها العمالة لـ’’حماس’’ و’’حزب الله’’ اللبناني وغير ذلك من الأكاذيب وهي تهم أحكامها الإعدام أو المؤبد لأن المحاكم الاسرائيلية تصدق افتراءات الأجهزة الأمنية’’. واتهم الوسيط الاميركي السابق في وزارة الخارجية دنيس (...)
 
3 أيلول (سبتمبر) 2007
يبدو العراق اليوم أرضاً للتناقضات التي يسودها اللون الأسود فالأسود فالأسود. وأثناء تجوالي في قلب العاصمة بغداد خلال اليومين الماضيين، لم يلُحْ لي من شارات الفأل ما يحمل المرء على الاعتقاد بأنه سوف يكون في وسع العراقيين إبرام عقد اجتماعي يمكنهم من التعايش فيما بينهم بعد كل هذا التطاحن والاحتراب. ولعل المكان الوحيد الذي يبعث على التفاؤل هنا هو إقليم كردستان، حيث لا يتعايش جميع العراقيين مع بعضهم بعضاً. ولك أن تتخيل ماذا سيحدث لو أن إحدى نتائج الغزو الرئيسية للعراق كانت إنشاء جامعة أميركية في العراق؟ بل لك أن تتخيل ماذا سيحدث لو أننا جلبنا إلى العراق فيضاً من (...)
 
1 أيلول (سبتمبر) 2007
يدّعي الصهاينة انطلاقاً من إصرارهم على وجود هوية يهودية عالمية واحدة، أن يهود العالم يتحدثون بصوت واحد مؤيدين للدولة الصهيونية وسلوكها، ولكن هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة. وفى مقال بقلم "يئير شيلغ" (هآرتس 18 يوليو2007) بعنوان "يهود الولايات المتحدة يواجهون معضلة الحسم بين هويتهم اليهودية المتميزة واندماجهم في المجتمع الأميركي"، جاء فيه أنه قبل نحو من أربع سنوات طرح اقتراح يمكن أن يوصف بأنه ثوري، مفاده القيام بحملة إعلام تربوية مجددة لمقاومة الزواج المختلط، بعد أن ثبت أن قلة فقط من أولاد هذا الشكل من الزواج يحصلون على تربية يهودية ذات شأن. وقد رفض قادة يهود (...)
 
27 آب (أغسطس) 2007
ثمة شيء واحد يذهلني في الجهود التي يبذلها طاقم إدارة الرئيس جورج بوش في العراق وفي الحرب على تنظيم "القاعدة"، هو كيف يكون لهذه الإدارة البارعة للغاية في التغلب على معارضيها في الداخل، أن تكون بكل هذا القدر من العجز عن التغلب على معارضيها الخارجيين؟! وكيف أمكن لطاقم بوش إخراس أصوات جون كيري وماكس كليلاند، وكلاهما بطل غير مشكوك فيه من أبطال حرب فيتنام، بسرعة قياسية وحملهما على الاستسلام والإذعان لحربها الدائرة ضد الإرهاب، في حين عجز حتى الآن عن التغلب على أسامة بن لادن، الوحش الدموي الذي لا يزال يعد في أوساط كثيرة كـ"بطل طليعي" ضد أميركا؟
وفيما لو دخلتَ في أي (...)
 
"قانون العودة" والهجرة غير اليهودية
بقلم عبد الوهاب المسيري
25 آب (أغسطس) 2007
ماذا يقرأ الإسرائيليون هذه الأيام؟ فلاشك أن ما يقرأونه يحدد خريطتهم الإدراكية ويبيّن ماذا يدور في خلدهم، وما هي مخاوفهم وآمالهم. ولنبدأ بما نشرته صحيفة معاريف (18 يوليو2007) تحت عنوان "إغراق دولة إسرائيل بمهاجرين وبلاجئين وبمتنكرين بزي اللاجئين أكثرهم مسلمون" بقلم العالمة الأنثروبولوجية ياسمين هاليفي. ترى صاحبة المقال أن قانون العودة ليس بقرة مقدسة، أي أنه تجب مناقشته وربما تعديله أو إلغاؤه. ولكن لماذا تقوم هذه العالمة الأنثروبولوجية بوضع قانون العودة الصهيوني موضع تساؤل. تقول ياسمين هاليفي: "لقد أصبح قانون العودة مجال جذب للهجرة، ولكنه لا صلة بينه وبين (...)
 
21 آب (أغسطس) 2007
أدلى السيد فاروق الشرع نائب رئيس الجمهورية في سوريا مؤخراً بتصريحات صحفية طال بعضها الدور العربي للمملكة العربية السعودية، وعلى الرغم من أنه قد وصف هذا الدور بأنه "مهم" إلا أنه أضاف لوصفه هذا أنه مصاب حالياً بما يشبه الشلل، ودلل على ذلك بمؤشرين أولهما فشل تنفيذ اتفاق مكة الذي لعبت المملكة الدور الرئيسي في التوصل إليه، وكان قد اعتبر أن بنوده تم التوصل إليها في دمشق، والمؤشر الثاني هو الغياب السعودي عن الاجتماع الأمني الأخير لدول جوار العراق في دمشق. وأشار الشرع إلى أن السعودية كان يمكن أن تشارك في المؤتمر بموظف من سفارتها، لكنها تعمدت عدم الحضور، وأبدى (...)
 
21 آب (أغسطس) 2007
تشهدُ الساحةُ العربية توتُّراً بين دمشقَ والرياضِ في ما يبدو صفحةً جديدة من الخلافات العربية التي لا يَكاد يُغلَقُ فيها بابٌ حتى تُشرَّع لها أبوابٌ وتطِلَّ الفتنةُ بقُمقُمها من جديد...
ولكنَّ اللافتَ في واقع الحال أن ما يجري من تلاسُن واتهامات بين "الشقيقتين" يأتي في سياقٍ إقليمي ودولي لا يخفى على أحد، وإن كان الظاهرُ فيه أن دمشقَ تأخذُ على الرياض غيابها عن اجتماع جيران العراق في العاصمة السورية، وترميها بعدم الفاعلية في الاضطلاع بدورها العربي وبما يمليه عليها موقُعها وما بها من قبلة للمسلمين، إضافة إلى السجال حول "اتفاق مكة". ويأتي الردُّ السعودي ليعيد (...)
 
18 آب (أغسطس) 2007
في عام 1996، كُشف النقاب عن أن المؤسسات الطبية في الكيان الصهيوني رفضت استخدام كميات الدم التي تبرع بها المهاجرون من إثيوبيا، والذين يُطلق عليهم اسم "يهود الفلاشا"، بدعوى أنها قد تكون ملوثة بفيروس نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) ومن ثم فقد تؤدي إلى نقل المرض إلى سكان المستوطن الصهيوني (صحيفة معاريف، 28 يناير 1996). وإذا كانت المؤسسات الطبية قد غلفت رفضها بذرائع "علمية"، فقد كانت هناك أصوات أكثر جرأة في التعبير عن السبب الحقيقي لهذا الرفض، ألا وهو التشكك في "نقاء" دم أولئك الإثيوبيين والحرص على عدم اختلاط دمائهم بدماء غيرهم من أبناء الجماعات اليهودية التي (...)
 
18 آب (أغسطس) 2007
تظاهر مئات من الطائفية الايزيدية أمس مطالبين بضم مناطقهم إلى إقليم كردستان العراق بعد مذبحة الثلاثاء التي شهدتها قرى يزيدية بقضاء سنجار شمال العراق وراح ضحيتها نحو 344 قتيلاً و396 جريحاً و70مفقوداً وفقاً للحصيلة النهائية التي أعلنها قائمقام قضاء البعاج.
وأكد نانب رئيس المركز الثقافي في نينوى خويدا خلف أن ’’المتظاهرين طالبوا الجهات المعنية بالعمل من أجل إلحاق بلدتي بعشيقة وبحزاني بإقليم كردستان العراق، وإرسال القوات الأمنية الكردية إليها لتوفير الحماية للسكان وإعادة الاستقرار’’. فيما دعت ’’جميعة الدفاع عن الايزيديين’’ إلى إغاثة عشرات الأسر التي أصبحت دون (...)
 
18 آب (أغسطس) 2007
لم يجف بعد حبر الاتفاق الذي أعلنته القوى الرئيسية الأربع في العملية السياسية العراقية، وهما الحزبان الكرديان الرئيسيان الاتحاد الوطني بزعامة جلال طالباني والديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني والحزبان الشيعيان الرئيسيان المجلس الاعلى الاسلامي بزعامة عبدالعزيز الحكيم والدعوة بزعامة نوري المالكي، حتى بدأت تصدر إشارات مختلفة عن هذا الفريق او ذاك بشأن الدوافع والاهداف والحيثيات التي أملت على هذه الكتل توقيع مثل هذا الاتفاق.
وهو الاتفاق الذي لم يرتق بناء على توصيفات الموقعين الى مستوى الجبهة وهي جبهة الاعتدال التي كانت منتظرة بسبب عدم انضمام الحزب السني (...)
 
11 آب (أغسطس) 2007
إشكالية الهوية لا تفارق التجمع الصهيوني أو المجتمع الإسرائيلي، والتي تتبدى بشكل مثير في قضية من هو اليهودي؟ فالدولة التي تسمي نفسها "يهودية" أو دولة يهود العالم لم تنجح حتى الآن في تعريف من هو اليهودي؟ وقد بدأ هذا الوضع يهدد التجمع الصهيوني. فقد ظهرت قبائل في آسيا وأفريقيا تدّعي أنها يهودية وتريد أن تستفيد من قانون العودة الإسرائيلي الذي يعطيهم الحق أن يصبحوا مواطنين إسرائيليين عندما تطأ أقدامهم أرض فلسطين المحتلة، خاصة وقد سمعوا عن الرشا المالية التي تعطى للمهاجرين الجدد.
وتتبدى إشكالية الهوية في الأدب، هل هو أدب إسرائيلي أم عبري، أم صهيوني؟! وماذا عن (...)
 
9 آب (أغسطس) 2007
المستكشفون الروس يرونه ملكاً لهم أميركا تفتقر لأسطول قادر على سبر أغواره
أثار التحرك الروسي في الأسبوع الماضي للغوص في قاع المحيط المتجمد الشمالي وإلقاء كبسولة معدنية تحمل العلم الروسي اهتماماً عالمياً انعكس في التغطية الواسعة للحدث في وسائل الإعلام، مذكراً بالحقبة الاستعمارية البائدة، حيث كانت القوى الكبرى تتنافس على حيازة الأراضي الجديدة. فقد أرسلت روسيا، من محطة ’’مورمانسك’’، سفينة خارقة للجليد وأخرى متخصصة في الأبحاث ومزودة بغواصتين صغيرتين في إشارة رمزية لتأكيد المطالب الروسية لامتلاكها الثروات القابعة في عمق المحيط المتجمد. وتعتقد روسيا أن إطلاق (...)
 
8 آب (أغسطس) 2007
8000 جندي يحرسونها لكنهم يفتقرون إلى التدريب والتسليح أمن الحدود.. معضلة أمام القوات الأممية في لبنان
برفق يصب ’’علي محمد’’ وعاء آخر من الديزل في برميل، يخرج منه خرطوم مطاطي، يصب في خزان مخبأ في مؤخرة عربة شحن ستنطلق بعد قليل من الوقت على الطريق المؤدي إلى بيروت حيث يتم بيع الديزل السوري المهرب في سوقها السوداء.
ومن المعروف أن العشرات من القرى اللبنانية النائية الواقعة في البقاع الشرقي، والهاجعة في أحضان الجبال الوعرة التي تشكل الفاصل الحدودي بين سوريا ولبنان، تعتمد على تهريب البضائع من سوريا مثل الديزل والسجائر والإسمنت للاستفادة من فروق الأسعار بين (...)
 
8 آب (أغسطس) 2007
اعلنت السفارة الاميركية في لبنان في بيان اصدرته امس ’’ان الولايات المتحدة قدمت الى الجيش اللبناني 80 مركبة ذات الإطارات العالية الحركة والمتعددة الأغراض - المعروفة باسم مركبات ’’هامفي’’ في مرفأ بيروت. هذه العربات تمثل التسليم الأحدث الذي يظهر استمرار دعم الولايات المتحدة للجيش اللبناني في عملهم لحماية الشعب اللبناني وأرضه’’.
وأضاف بيان السفارة الأميركية ’’لقد أصبح عدد عربات الهامفي التي تلقاها الجيش اللبناني في عملية التسليم هذه من الولايات المتحدة الأميركية 100 عربة، منها 20 سلمت في وقت سابق من هذا العام كجزء من التزام بما مجموعه 285 مركبة. لا بد من أن (...)
 
إسرائيل... والانتصار على هتلر!
بقلم عبد الوهاب المسيري
4 آب (أغسطس) 2007
"لابد من مراجعة قانون العودة"، "يجب ألا تكون إسرائيل دولة يهودية"، "الإسرائيليون أصبحوا أمواتاً، ولكن لم يبلغهم أحد بذلك، لكنهم في واقع الأمر أموات"، "ثمة أوجه شبه بين الدولة الصهيونية والنازية".
لو صدرت هذه العبارات عن أي شخص غير يهودي، في الغرب أو في الشرق، لكان ذلك كافياً لأن تُكال ضده الاتهامات بمعاداة السامية (أومعاداة اليهود واليهودية). إلا أن قائلها هو "أبراهام بورج"، الذي تولى من قبلُ رئاسة الكنيست والوكالة اليهودية، في كتابه الجديد الانتصار على هتلر، ولهذا أُخذت كلماته على محمل الجد، وأثارت وما زالت تثير جدلاً واسعاً في الكيان الصهيوني.
ونظراً (...)
 
إسرائيل... والانتصار العسكري العقيم
بقلم عبد الوهاب المسيري
28 تموز (يوليو) 2007
من أهم المقالات التي كتبها صحفي غربي (أميركي هذه المرة) والتي وجدت طريقها إلى "النيويورك تايمز" (9 يونيو 2007) مقال "ستيفين إيرلنجر" بعنوان "يتساءل الإسرائيليون هل كسبنا شيئًا من حرب 1967؟" وهو سؤال مصيري مهم. يخبئ سؤالاً أعمق وهو: هل يمكن لإسرائيل أن تحقق المشروع الصهيوني بالقوة العسكرية؟ والإجابة كما يبدو هي بالنفي. ولعل عبارة الروائي الإسرائيلي عاموس عوز عن "إن نصر 1967 حلم مجرد أن تصل إليه ترى عيوبه".
ويشير مقال "ايرلنجر" إلى أن الجيش الإسرائيلي هو رابع أقوى جيوش العالم، ولكنه مع هذا لا يمكنه تحقيق الأمن والأمان للشعب الإسرائيلي من خلال عمليات البطش (...)
 
24 تموز (يوليو) 2007
منذ أسبوعين، قدمنا محاضرة في بلدة تقع على كتف مدينة "المعرة"، مدينة الشاعر والمفكر الكبير أبي العلاء المعري، وكانت بعنوان: النظام الدولي الجديد بين الأصولية والعلمانية. والأمر الذي لفت جمعاً من الحضور تمثل في إدراك أهمية الحوار العقلاني الديمقراطي، الذي يمكّن من "اكتشاف" ما يمكن الإجابة عنه وما لا يمكن، في سياق التدقيق في جزئيات ومعطيات تبدو عويصة أو مغلقة، بقدر معين. والحق، إن اللقاء مع جمهور المحاضرة بدا -في طرف منهجي منه- كأنه محاولات للتدرّب على "التفكير العلمي" حتى في أكثر المعضلات، التي يملكها من ذلك النمط الشديد الحساسية والتعقيد، وقد لاحظت فئة من (...)
 
23 تموز (يوليو) 2007
كيف يمكن الاستفادة من تجربة التعاون مع طهران في الملف الأفغاني؟
بعد مضي ثمانية أسابيع من القطيعة بينهما، يتوقع أن يلتقي الدبلوماسيون الأميركيون والإيرانيون في بغداد قريباً، لمناقشة استقرار ومستقبل العراق. وقد بادر عدد من المراقبين والمحللين إلى وصف هذا اللقاء المرتقب، بأنه يشكل نقطة مفارقة لسياسات القطيعة التي سادت بين الطرفين على امتداد عدة عقود. غير أن الحقيقة هي أن المسؤولين من كلا الطرفين قد عقدوا لقاءات عديدة فيما بينهم خلال الأعوام الماضية. وربما كانت أكثر فترات التعاون الدبلوماسي الأميركي-الإيراني إيجابية، منذ سقوط نظام الشاه، هي تلك التي شهدتها (...)