شبكة فولتير

سركيس نعوم

89 المقالات
13 كانون الأول (ديسمبر) 2007
"ان تأجيل انتخاب الرئيس اللبناني ليس نهاية العالم، وامل ان يحل اللبنانيون قضيتهم بانفسهم وهي وان لم تحل هذا الاسبوع فقد تحل المرة المقبلة. ميشال سليمان المقترح كرئيس توافقي رجل جيد وتؤيده سوريا. ان طرحه من جماعة 14 شباط مرشحاً للرئاسة قد يكون نوعاً من المناورة، فهم ليسوا على استعداد للبحث في الكثير من الامور ومنها الحركة التوافقية والثلث الضامن. تحملت سوريا ما لا يتحمله ايوب خلال السنوات الثلاث الماضية حين كانت تتهم بالتدخل في الشؤون الداخلية لهذا البلد. والآن يطالبنا الجميع بالتدخل والضغط على عون و"حزب الله" وبري ووئام وهاب واسامة سعد وكرامي وفرنجيه لانهم (...)
 
17 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
تحدث الموظف المهم في "الادارة" الاميركية المعنية بقضايا المنطقة وازماتها عن المملكة العربية السعودية وايران قال: "المشكلات بين المملكة العربية السعودية وايران الاسلامية لها اسباب عدة. منها امتلاك ايران السلاح النووي او بالأحرى سعيها الحثيث الى امتلاكه واضعاف ذلك الزعامة أو المرجعية السعودية وانتقال الزعامة العربية الى غير العرب. هذا امر يخاف منه الخليجيون ومعهم مصر وكل العرب. وما قد يساهم في ذلك هو محاولة ايران الناجحة ربما حتى الآن "تشليح" العرب قضية فلسطين وتبنيها اياها ومحاولة استعادة حقوق الشعب الفلسطيني التي رفض العرب على مدى عقود القيام بها. وهناك ايضا (...)
 
26 أيلول (سبتمبر) 2007
لا تزال الحكومة الاسرائيلية تلزم الصمت حيال الغارة الجوية التي نفذتها طائراتها الحربية على منطقة في شمال سوريا قبل مدة قصيرة، كما لا تزال ترفض تزويد وسائلها الاعلامية أي معلومات عنها وتحظر عليها نشر ما يمكن ان يكون توافر لديها منها. كما انها تنتقد عبر مسؤولين كبار فيها مبادرة اي زعيم سياسي اسرائيلي الى الخوض فيها سواء من باب التبجّح او من اي باب آخر كما فعل اخيراً زعيم تكتل "ليكود" بنيامين نتنياهو. لكنها في المقابل لا تقدم على حظر ما تنشره وسائل الاعلام الاجنبية ولاسيما الاميركية منها عن هذا الموضوع ولا على التعليق عليه او على الاقل تصحيحه وخصوصاً بعدما (...)
 
22 آب (أغسطس) 2007
بات واضحاً للمؤسسة العسكرية في الولايات المتحدة استناداً الى مصادر ديبلوماسية غربية واسعة الاطلاع ان القيادة العليا في الجمهورية الاسلامية الايرانية قررت التصعيد ضد القوات العسكرية الاميركية الموجودة في العراق رغم الاجتماعين اللذين عقدا في الشهرين الماضيين بين سفيري هاتين الدولتين في بغداد واللذين كان هدفهما الاساسي البحث في وسائل لاشاعة الامن والاستقرار في هذا البلد، وكذلك رغم الاجتماع التنفيذي اذا جاز وصفه على هذا النحو والذي ضم موظفين ومستشارين كانت مهمتهم وضع آلية محددة يمكن باعتمادها تحقيق الاهداف الامنية المطلوبة. ذلك ان المعلومات التي توافرت لديها (...)
 
6 آب (أغسطس) 2007
يؤمن رئيس مجلس النواب نبيه بري بان تقدماً على طريق حل الازمة المعقدة في لبنان والتي تكاد ان تنهيه وطناً لا يمكن ان يتحقق في ظل استمرار الازمة شبه الصامتة لكن الحادة بين المملكة العربية السعودية وسوريا بشار الاسد. وهو يعبّر عن هذا الايمان امام من يلتقي من مسؤولين سعوديين، في مقدمهم السفير في بيروت عبد العزيز خوجة وكذلك امام جهات دولية معظمها اوروبي وخصوصاً بعدما بدأ بعضها يقوم بدور الوساطة بين اللبنانيين ولكن من موقع اراده متوازناً بين فريقي الصراع 8 آذار و14 آذار. طبعاً يمتنع رئيس السلطة الاشتراعية عن الخوض في تفاصيل هذا الموضوع، سواء المحاولات التي اجريت (...)
 
7 تموز (يوليو) 2007
لا نريد ان نحمّل راعي ابرشية جبيل المارونية المطران بشارة الراعي فوق طاقته، او ان ندخل في غياهب نياته ومقاصده من الموقف الخطر الذي اعلنه قبل يومين من الحكومة الحالية بما تبقى من اعضائها والذي اتهمها بالعمل على "اسلمة لبنان" اي على جعله دولة اسلامية. لكننا نريد ان نلفت عنايته وعناية عدد من الذين يوافقونه الرأي في هذا الموضوع من اهل السياسة في البلاد أو من الذين يوافقهم هو الرأي في هذا الموضوع، الى جملة امور منها ان حصر الاتهام المشار اليه اعلاه بالحكومة الحالية يعني حصره عملياً بمسلميها السنة ولاسيما بعدما استقال منها ممثلو الطائفة الشيعية قبل اشهر. ومنها (...)
 
25 حزيران (يونيو) 2007
لم يكن أحد في لبنان يتوقع أن ينجح الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى في محاولته الثانية التي اختلفت عن سابقتها بالتعزيز السعودي والمصري والقطري والتونسي، ليس لحل الأزمة السياسية الخطيرة بل لنزع فتيل التفجير فيها ولإقناع اطرافها بالجلوس معاً في حكومة وحدة وطنية وبالحوار الدائم بغية اجتياز "القطوعات" الخطيرة التي سيمر بها لبنان قريباً وأبرزها على الاطلاق انتخابات رئاسة الجمهورية وقبلها الانتخابات الفرعية وربما قبل هذه الاخيرة بدء التقسيم في البلاد باقدام رئيس الجمهورية على تأليف حكومة ثانية باعتبار ان حكومة رئيس الوزراء فؤاد السنيورة غير شرعية في رأيه ورأي (...)
 
11 حزيران (يونيو) 2007
تستعد مراكز الابحاث الاميركية القريبة من الحزب الديموقراطي للانتخابات الرئاسية التي ستجرى في بلادها في خريف السنة المقبلة اقتناعاً منها بأن سيد البيت الابيض المقبل سيكون ديموقراطياً. ويعني الاستعداد وضع دراسات عدة تتضمن وصفاً دقيقاً للمشكلات والأزمات الاقليمية والدولية، فضلاً عن المحلية، والتي سيكون على الرئيس الديموقراطي التعامل معها نظراً الى تأثيرها الكبير على وزن بلاده ودورها في العالم، وتعني في الوقت نفسه اقتراحات تسويات تحفظ من جهة المصالح الحيوية والاستراتيجية للولايات المتحدة وتؤمن في الوقت نفسه حلولاً كاملة او جزئية من شأنها الانعكاس ايجاباً على (...)
 
20 أيار (مايو) 2007
عن السعودية وايران و"حركتهما" اللبنانية تحدث المسؤول الرفيع نفسه في "الادارة" الاميركية الثالثة اياها المهمة جداً والمؤثرة في اوساط الرئيس جورج بوش، قال: "السعودية لا يمكن التنبؤ بما يمكن ان تقوم به. هي اخذت طبعاً الدور القيادي في العالم العربي اخيراً وتحركت. ونحن نتشاور معها ونعرب لها عن آرائنا ونــــشرح لها اهتماماتنا ومصالحنا. لكننا لا نعرف اذا كانت ستأخذ ذلك كله في الاعتبار. فهي مثلاً لم تأخذ آراءنا في الاعتبار في "اتفاق مكة" بين حركتي "فتح" و"حماس" الفلسطينيتين. الذي لا نعتبره اتفاقاً مفيداً. لذلك فإننا نسأل عن الاتصالات التي تجريها المملكة مع ايران. (...)
 
تقارير متضاربة عن الجيش
بقلم سركيس نعوم
17 أيار (مايو) 2007
أجاب مسؤول رفيع في "الادارة" الاميركية الثالثة نفسها المهمة جداً والمؤثرة في الاوساط القريبة من الرئيس بوش عن السؤال المتعلق بالجيش اللبناني، قال: "الحقيقة هناك تقارير متضاربة عن الجيش. من جهة يقال انه لم يقم بمهماته على نحو كاف، وخصوصا في 23 كانون الثاني الماضي عندما حوّل فريق 8 آذار اضرابا عن مساره وحاول اقفال الطرق وجعله نوعا من العصيان الامر الذي اضطر سمير جعجع وغيره الى التدخل. ودفع ذلك الجيش الى النزول الى الشارع بقوة، وكان الجيش متردداً في التدخل. والبعض يتحدث عن علاقات سورية لقيادته او عن تحركات رئاسية لها. اما من جهة اخرى فيقال انه احسن صنعاً عندما (...)
 
16 أيار (مايو) 2007
تحدث المسؤول المهم في "ادارة" اميركية ثالثة مهمة جداً ومؤثرة جداً في الاوساط القريبة من الرئيس بوش عن "اتفاق مكة" بين "حماس" و"فتح"، قال: "انه اتفاق سيىء. قالوا انه اوقف الدم وان "حماس" و"فتح" تبادلتا التنازلات. دلّونا اين تنازلت "حماس"؟ ليس هناك حل. نحن كنا نريد ان يكون الحل مع محمود عباس رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية". يقال في لبنان والمنطقة ان اسرائيل في حاجة الى الانتصار على "حزب الله" عسكرياً قبل الانخراط في اي عملية سلام جدية مع الفلسطينيين والعرب لانه نجح في الحاق الهزيمة بها مرتين. الاولى، عام 2000 والثانية عام 2006. ما هو رأيك؟ اجاب: "لا اعتقد ان (...)
 
9 أيار (مايو) 2007
النهار / سركيس نعوم
تحدث المسؤول المهم نفسه في "الادارة" الاميركية ذات الاهمية الكبيرة والاطلاع الواسع، عن احتمال توجيه اميركا ضربة عسكرية الى ايران قال: "لم اقل ذلك. قد نصل الى الجسر ونسير حتى منتصفه ولا نفعل شيئاً. لكننا لن نسكت. اما في موضوع روسيا والصين فاستطيع القول ان الوضع الدولي لم يعد مثلما كان قبل 40 او 50 سنة. روسيا والصين صارتا جزءا من هذا العالم الحر. وهما عضوان في كل مؤسساته الدولية. ولا مصلحة لهما في الاصطدام بالمجتمع الدولي. ولا بد من التوصل الى تفاهمات معهما في النهاية. في أي حال كنا في ايلول الماضي قاب قوسين او ادنى من التوصل الى تفاهم، او (...)
 
18 نيسان (أبريل) 2007
تحدث مسؤول بارز ومهم في مركز ابحاث اميركي عريق ومعروف بموضوعيته حيال القضايا العربية عن الموضوع السوري قال: "ارى نوعاً من التحسن البسيط في الموضوع السوري – الاميركي. لكن لا شيء نهائياً حتى الآن. هناك نائب الرئيس ديك تشيني والمحافظون الجدد من جهة وهناك وزارة الخارجية وعلى رأسها كوندوليزا رايس من جهة اخرى. المحافظون الجدد يريدون ان تتصرف سوريا مع اميركا كما تصرفت ليبيا القذافي، سألتُ مسؤولاً رفيعاً في وزارة الدفاع (البنتاغون) ينتمي الى المحافظين الجدد:
الا تعتقد ان في امكاننا فصل سوريا عن ايران في حال تحاورنا معها وسعينا الى التوصل الى تفاهم معها؟ اجابني: (...)
 
5 نيسان (أبريل) 2007
تحدث المسؤول الاميركي الكبير السابق نفسه عن الخليج "العربي" في صورة عامة، قال: "الخليج كله خائف ويسعى الى تحصين نفسه. دولة الامارات العربية المتحدة تستعد، رغم ان عدد الشيعة فيها ليس كبيراً. وهي تبدو قوية في استعدادها. موقف الامارات من ايران الاسلامية صلب، على كل حال لقد اخطأنا في شن الحرب على العراق". صحيح، كان عراق صدام حسين ضعيفاً ولا يشكل خطراً فعلياً سواء على محيطه او على العالم، علّقتُ. فرد "عليك ان تقنع الكويتيين بذلك.
نعم كان ضعيفاً. سياسة العقوبات هذه فعلت فعلها وانهكته. لكنها لم توصله الى الانهيار". واضاف: "مملكة البحرين عانت مشكلات كبيرة بسبب (...)
 
سوريا لن تساعد طوعاً!
بقلم سركيس نعوم
2 نيسان (أبريل) 2007
أجاب المسؤول الاميركي السابق نفسه الذي يتعاطى الشأن العام مباشرة ومداورة ويعرف بقضايا لبنان والمنطقة عن الدور السوري في أزمة لبنان قال: "من دون البحث مع سوريا وايران لا حل للموضوع اللبناني. طبعاً لن نذهب الى سوريا لنرجوها تقديم المساعدة لانها في هذه الحال ستحجم عن ذلك. لكننا نستطيع تكوين ظروف تجعلها مضطرة الى المساعدة والتعاون. وأول شيء يجب ان نفعله قبل التوجه الى سوريا طلباً لمساعدتها في حل الأزمة اللبنانية هو اهتمامنا الفعلي (أي اميركا) بالصراع العربي – الاسرائيلي بوجوهه الاسرائيلية واللبنانية والسورية والفلسطينية والعمل لايجاد حل له وبذلك ننقذ لبنان او (...)