شبكة فولتير

جهاد نصرة

2 المقالات
31 آب (أغسطس) 2005
كلما شاهدت أحد منظري العروبة والوحدة العربية التي زلزلها الاستعمار اللعين ينظِّر من على إحدى الشاشات الفضية، ويصدح بحتمية الوحدة الذهبية شاء من أبى وأبى من شاء، تنتابني نوبة من الغثيان والاشمئناط من هؤلاء الذين يعاندون الحياة وما تبثه من وقائع ومتغيرات على مستوى الشارع، والأسرة، والحي.. وكأنهم عميان آخر الزمان وفرسان الأوكار والوديان .!
وكأنك حين تسمع ما يقولونه تحلِّق في سماء إحدى العصفوريات وهم يتراكضون في ملعبها ويخرِّفون بالصوت الملعلع الذي لم يعودوا يملكون غيره أن لا مندوحة عن ومن وحدة الأمة العربية العظيمة وهي حاصلة غصباً عن أكبر قرعة إمبريالية ومصير (...)
 
9 آب (أغسطس) 2005
لم نعرف في البداية حكاية الجد أبو وحيد صاحب حزب الكلكة مع تقديرنا المسبق لتصرفاته المحتملة بعد الكأس السادسة عندما دعا إلى لمة حزبية مفاجئة عطلتنا عن أعمالنا بالرغم من كوننا عاطلون مزمنين و مرحين لا نحمل أية ضغينة للحكومة بدليل أننا لم نتظاهر في أي يوم من الأيام، ولم نعتصم على البيدر، أو نضرب عن الطعام.!
وقد سارعنا إلى تلبية الدعوة لنتجنب غضب الجد الذي لا يحتمل في مثل هذه الحالات الاستثنائية.. وحدث أن مرَّغت المفاجأة أنوفنا في التراب وذلك حين وجدنا الجد صاحب الحزب حليق الشارب واللحية.. ولم يدعنا نرتع في الذهول طويلاً حين قال: هذه أمامكم عدة الحلاقة هلموا (...)