شبكة فولتير
دولة

المملكة العربية السعودية

15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
خمس طائرات مدججة بالمستشارين المترجمين والاطباء والممرضات والأقارب الشبان وبعض من زوجات الملك عبد الله الثلاثين، هبطت في نهاية الشهر الماضي في مطار هيثرو في بريطانيا. الانكليز استضافوا العائلة المالكة السعودية في القصر الملكي في بكينغهام، كما يليق بها. باقي أبناء العائلة احتلوا الفنادق اللندنية الفاخرة. والادارات قررت فتح الأبواب لساعات تتجاوز الساعات المعتادة، فعلي أية حال ليس في كل يوم تأتي قبيلة كاملة في حملة مشتريات سنوية.
الملك في المدينة، وبريطانيا متأهبة لاستقباله. لم تصدر أية كلمة بالطبع حول الصفقة المريبة المتمثلة ببيع طائرات قتالية للسعودية، والتي (...)
 
15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
حكمت محكمة سعودية امس الاربعاء علي فتاة سعودية تعرضت للخطف والاغتصاب من قبل ستة شباب سعوديين في القطيف، شرق المملكة، بالجلد 200 جلدة والسجن ستة اشهر فيما حكم علي الشباب الستة الذين اغتصبوها بالسجن من سنتين الي تسع سنوات، حسب محامي الفتاة.
واكد المحامي الناشط في مجال حقوق الانسان عبدالرحمن اللاحم ان محكمة القطيف التي نظرت القضية قررت منعه من الترافع في القضية مجددا وسحبت منه ترخيص ممارسة المهنة بسبب اعتراضه علي الحكم.
وكانت المحكمة نفسها حكمت قبل حوالي عام علي السعوديين الستة بالحبس ما بين سنة وخمس سنوات، وعلي الفتاة بالجلد تسعين جلدة، الا ان اللاحم قدم (...)
 
14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
تمر العلاقة بين النظام السعودي والقبائل التي تقطن الجزيرة العربية بمرحلة حرجة، اهم ملامحها بروز قيادات قبلية تقليدية وتاريخية علي الساحة من جديد ليس لتجديد الولاء للاسرة الحاكمة السعودية بل لتعلن معارضتها علي مسيرة الحكم وانفضاضها عن النظام. منذ صيف عام 2006 خرجت اربعة شخصيات معلنة معارضتها للنظام من خلال منبر قناة الاصلاح والتي يديرها سعد الفقيه من لندن.
وقد كان من الممكن لهذه الشخصيات ان تنشئ منابر جديدة لها ولكنها آثرت الانضواء تحت خيمة واحدة وربما يرجع السبب الي كون هذه القيادات لا ترغب ان تصورها الآلة الاعلامية الرسمية وكأنها قيادات تطمح لاستعادة امجاد (...)
 
11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
عقد الرئيس المصري حسنى مبارك وخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية جلسة مباحثات امس حيث تم بحث آخر تطورات الأوضاع على الساحتين العربية والاقليمية والقضايا الدولية التي تهم البلدين.
وتركزت المباحثات بين الجانبين حول الوضع على الساحة الفلسطينية في ضوء التطورات التي تشهدها الأراضي الفلسطينية ودعوة الرئيس الأميركي لعقد اجتماع دولي في مدينة «أنابوليس» الأميركية حول عملية السلام في الشرق الأوسط ،كما تطرقت المباحثات للأوضاع على الساحة العراقية ولبنان واقليم دارفور السوداني.
وقد أطلع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن (...)
 
8 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
المستشارة الالمانية أنغيلا ميركل والملك عبدالله بن عبد العزيز ينزلان عن المنصة في حديقة المستشارية ببرلين أمس، بعد عزف نشيدي البلدين. (رويترز) وصل الملك عبدالله بن عبد العزيز أمس الى برلين في زيارة تستمر ثلاثة أيام يبحث خلالها مع المستشارة أنغيلا ميركل في تطورات الأوضاع في الشرق الأوسط. والمانيا هي المحطة الثالثة في جولة العاهل السعودي التي شملت ايضاً بريطانيا وايطاليا والفاتيكان والتي سيختتمها بتركيا. وتوجه الى المستشارية حيث استقبلته ميركل بتشريفات عسكرية. وصرح الناطق بإسم المستشارية أولريش فيلهلم بأن الملك والمستشارة سيجريان محادثات تتركز على التطورات (...)
 
7 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
أعلن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ومضيفه البابا بنديكت السادس عشر أمس تأييدهما لإيجاد ’’حل عادل لنزاعات’’ الشرق الأوسط وتعهدا مواصلة ’’الحوار بين الأديان’’ للنهوض بالتعايش بين الشعوب. وأشار بيان للفاتيكان إلى أن العاهل السعودي والبابا ’’تبادلا الأفكار حول الشرق الأوسط وحول ضرورة التوصل إلى حل عادل للنزاعات التي تعصف بالمنطقة وخاصة النزاع الاسرائيلي الفلسطيني’’. وأضاف البيان أن البابا والملك ’’جددا التزامهما بالحوار بين الثقافات وبين الأديان بهدف تعايش مثمر وسلمي بين البشر والشعوب وبأهمية التعاون بين المسيحيين والمسلمين للنهوض بالسلام (...)
 
6 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
اتهم الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز، أمس، ملك السعودية عبد الله بأنه «يحارب الإرهاب ويموّله ويساعده». ونقلت صحيفة «هآرتس» عن بيريز قوله، لدى افتتاحه «مؤتمر اقتصاد أخضر» في القدس المحتلة، إنه «ليس لدى العالم عدو أكبر من النفط، فأولاً هو يلوّث بالفعل، والأمر الآخر هو أن نفط السعودية وإيران وغيرهما يموّل الإرهاب العالمي والملك السعودي يحارب الإرهاب ويموّله ويساعده أيضاً». وأضاف بيريز إن «الأمر الثالث هو أن النفط يهدم الديموقراطية لأن من لديه نفطاً ليس بحاجة إلى الديموقراطية، وكلما ارتفع ثمن النفط في روسيا تزايدت شعبية الزعيم، وفنزويلا هي ديكتاتورية فرحة، فالزعيم (...)
 
6 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
وصل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز امس (الاثنين) الى العاصمة الايطالية روما، قادما من جنيف، ويلتقي اليوم الثلاثاء بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر.
وكان في استقبال العاهل السعودي في المطار رئيس الوزراء الايطالي رومانو برودي.
وسيشكل اللقاء بين العاهل السعودي والبابا حدثا غير مسبوق. ولا تقيم السعودية والفاتيكان علاقات دبلوماسية.
وسيلتقي برودي الملك عبدالله مساء اليوم الثلاثاء في مقر رئاسة الوزراء.
من ناحية أخرى، أعرب مجلس الوزراء السعودي خلال اجتماعه الأسبوعي أمس برئاسة نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير سلطان بن عبدالعزيز عن امله في تفعيل (...)
 
4 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
تعتزم جمعية مراكز الأحياء في مكة غرب السعودية، السماح للسيدات بالترشح لعضوية مجالس إدارات مراكز الأحياء. وتوقع أمين الجمعية الدكتور يحيى زمزمي، أن تنتهي الجمعية من تعديل بعض مواد نظامها في شهر يناير المقبل.
وذلك لكي تتمكن السيدات من الترشح في مجالس الإدارات. وأضاف انه يتوقع أن تقدم المرأة عملاً لا يقل عما يقدمه الرجل بل قد يتفوق عليه. ولم يفصح أمين في تصريح نشرته صحيفة «عكاظ» أمس، عن عدد العضوات في مجلس الحي الواحد نسبة إلى الأعضاء الذكور، مؤكداً أن الانتهاء من تعديل اللائحة سيوضح كل هذه الأمور ويحددها بشكل دقيق.
وأشار إلى أن للجمعية تجربة جيدة مع السيدات (...)
 
31 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
بعدما بقي الدولار الأميركي في الكواليس طوال جيل، ها هو يبرز من جديد مسألة أساسية في تسعير النفط. فمنذ أزمة القروض في آب الماضي، ومع تراجع الدولار، ارتفع سعر النفط بمعدّل أكثر من خمسة مقابل واحد. ومنذ 21 آب [الماضي]، تراجع الدولار بنسبة أكثر من أربعة في المئة مقابل الأورو، في حين أن سعر نفط "وست تكساس إنترميديات" الخام، الذي هو معيار أسعار النفط العالمية، ارتفع بنسبة 25 في المئة. لماذا يركّز تجّار السلع على الدولار؟ على غرار ألغاز محيِّرة أخرى في سوق النفط، قد يكمن الجواب في السعودية. مع الطفرة في الاقتصاد وارتفاع التضخّم، يتخوّف بعض المضاربين من أن تعمد (...)
 
31 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
قالت الحكومة الفلسطينية المقالة أمس ان رئيسها اسماعيل هنية سيلقي خطاباً مهماً الى الشعب الفلسطيني الاحد المقبل، فيما كشف الأمين العام للـ "الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين" نايف حواتمة وساطة قطرية جديدة بين حركتي "فتح" والمقاومة الاسلامية "حماس" في ضوء الزيارة الحالية لرئيس المكتب السياسي لـ"حماس" خالد مشعل للدوحة. وصرح الناطق باسم حكومة "حماس" طاهر النونو خلال مؤتمر صحافي بان "الحكومة تعلن ان دولة رئيس الوزراء الاستاذ اسماعيل هنية سيوجه خطاباً شاملاً الى الشعب الفلسطيني يوم الاحد المقبل وسيتطرق فيه الى العديد من القضايا المهمة". واضاف ان الحكومة المقالة (...)
 
31 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
خصت الملكة اليزابيث الثانية امس خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز باستقبال رسمي مع موكب في العربة الملكية ذات الاحصنة في شوارع لندن. وبدأ العاهل السعودي زيارة دولة لبريطانيا تستمر ثلاثة ايام هي الاولى لملك سعودي منذ عشرين عاما، بسلوك الجادة التي تؤدي الى قصر باكينغهام في العربة الملكية. وأقلت العربة، التي يجرها ستة جياد، العاهل السعودي والملكة اليزابيث وقد احاط بها فرسان من الحرس الملكي وتلتها ست عربات نقلت المقربين من الاسرتين الملكيتين. وللمناسبة رفعت الاعلام السعودية والبريطانية على طول الجادة. واقيمت مساء امس مأدبة رسمية على شرف العاهل (...)
 
30 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز يدعو لإشراك سورية في مؤتمر السلام، ثم يقول ان بلاده ستحضر في حال تأكد من نجاح المؤتمر، والأمرين على ما يبدو منفصلين، لأن البحث في نجاحه مازال مرهونا بعاملين: الأول موقع هذا المؤتمر من "المبادرة العربية" على علاتها، والثاني شرعية أي تحرك للسلام في ظل وجود أكثر من "معسكر" في هذه العملية.
أما مسألة إشراك سورية فهي ليست "شرطا" على ما يبدو بالنسبة للرياض لنجاحه، بل محاولة لاكتساب "شرعية" للسلام بالنسبة لها، وربما خلق خلل استراتيجي على مستوى المنطقة بالنسبة للجبهات "الافتراضية" التي نشأت منذ احتلال العراق وحتى اليوم. (...)
 
29 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
صرح وزير الدفاع الفرنسي هيرفيه موران امس ان لديه ’آمالا كبيرة’ في بيع اسلحة الى الرياض، وذلك في ختام محادثاته مع العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز. وقال موران لوكالة فرانس برس ’لدي انطباع بأنه يمكن ان يكون لدينا امال كبيرة جدا بشأن عدد من المواضيع’، مشيرا الى ان المباحثات كانت ’مشجعة جدا’. وستتناول عقود الاسلحة خصوصا طائرات للتموين مشتقة من طراز ايرباص ’ايه 330’ وفرقاطات ومروحيات اضافة الى قمرين صناعيين للمراقبة سيتم تقاسمهما بين السعودية والامارات وقطر، بحسب مصدر مقرب من الوفد الفرنسي. وبدأ الوزير الفرنسي السبت في جولة اقليمية قادته امس الى الرياض (...)
 
29 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
أفاد الديوان الملكي أن العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز سيبدأ اليوم ببريطانيا جولة اوروبية تشمل ايضاً ايطاليا والمانيا وتركيا، "تلبية لدعوات وجهها اليه زعماء هذه الدول لترويج العلاقات بين السعودية وهذه البلدان الصديقة والشقيقة". وجاء في بيان أوردته وكالة الانباء السعودية "واس" ولم يكشف برنامج هذه الجولة، أن الملك عبدالله سيبحث مع محاوريه في القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. وكان الديوان الملكي أعلن في تموز الماضي أن العاهل السعودي سيبدأ اعتبارا من 30 تشرين الاول زيارة رسمية تستغرق ثلاثة ايام لبريطانيا التي تقيم علاقات وثيقة مع (...)
 
29 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
قبل شهرين تقريباً صدر كتاب جديد في الولايات المتحدة يتناول المملكة العربية السعودية ومواطنيها، بعنوان «لو كان بمستطاع شارع العليا أن يتكلم - السعودية: أرض النفط والإسلام»، والمفارقة ان مؤلفه ابتعد عن المبالغة «المشوهة» الدارجة في كتابات بعض الغربيين، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بطبيعة الحياة السعودية وطريقة تفكير أهلها.
فخلال السنوات الأخيرة، وتحديداً بعد أحداث 11 أيلول (سبتمبر) 2001، راجت صورة «سوداء» في الذهنية الغربية عن المجتمع السعودي، رُبطت بـ «الارهاب» والإسلام «الأصولي»، خصوصاً بعد مشاركة 15 سعودياً من مجمل المنفذين الـ19 في «غزوتي واشنطن ونيويورك». (...)
 
29 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
قبل أسابيع عدة احتفل في لندن برفع الستار عن نصب تذكاري للزعيم الأفريقي الشهير نيلسون مانديلا تقديراً لدوره النضالي السلمي الرائد من أجل تحرير جنوب أفريقيا والدعوة الى السلام والحوار ونبذ العنف في العالم. وعبر رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون عن معاني المناسبة ودوافع التكريم بكلمات قليلة قال فيها: «مهما طال أمد العدوان فإن الحق سيظهر وينتصر».
وقبل أسابيع عدة احتفلت الهند بذكرى مرور 60 سنة على الاستقلال من الاستعمار البريطاني بتكريم زعيمها التاريخي المهاتما غاندي الذي قاد معركة التحرير بأسلوب «اللاعنف» واستطاع بدعوته السلمية ونضاله الدؤوب تجييش ملايين (...)
 
28 تشرين الأول (أكتوبر) 2007
وصل وزير الدفاع الفرنسي هيرفيه موران امس الى جدة، المحطة الاولى في جولة اقليمية ستقوده ايضا الى الامارات كما افاد مراسل وكالة فرانس برس.
وفي جدة استقبل العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز الوزير الفرنسي الذي التقى ايضا وزير الدفاع السعودي الامير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد قبل ان يتوجه الى الرياض.وكان محور اللقاءات الوضع الاقليمي لكن ايضا التعاون في مجالي التسلح والامن.وفي الامارات التي يصلها مساء اليوم الاحد سيلتقي الوزير الفرنسي ولي العهد ونائب القائد الاعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وكذلك رئيس هيئة اركان الجيوش. وسيجري محادثات (...)
 
18 أيلول (سبتمبر) 2007
كشفت مصادر سياسية ودبلوماسية مطلعة لوكالة الانباء السودانية عن قيام السودان بجهود مكثفة من اجل التوسط بين سورية والمملكة العربية السعودية من اجل تنقية الاجواء السياسية المتأزمة بينهما. وقالت المصادر ان مصطفي عثمان اسماعيل مستشار الرئيس البشير ومبعوثه الخاص الي دمشق والرياض والذي يقوم حالياً بجولة عربية يحمل تكليفا من اجل المساهمة في التوسط بين سورية والمملكة العربية السعودية وحل الخلافات العالقة بين دمشق والرياض وبالتالي الاسهام في تنقية الاجواء العربية ـ (...)
 
28 تموز (يوليو) 2007
نقلت صحيفة "هآرتس" عن مصدر سياسي إسرائيلي قوله إن إسرائيل ليست بعيدة عن التقاط الصور مع السعوديين، وذلك في نهاية جولة وزيري الخارجية الأردني والمصري، كممثلين لجامعة الدول العربية.
ونقل عن المصدر السياسي نفسه تأكيده أن الاتصالات مع السعوديين تتم عن طريق طرف ثالث منذ مدة. وفي هذا السياق تجدر الإشارة إلى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، إيهود أولمرت، كان قد أكد للوزير المصري أحمد أبو الغيط ونظيره الأردني عبد الإله الخطيب، أن هناك أهمية كبيرة جداً لضم دول عربية أخرى لما أسماه "عملية السلام".
وتابع المصدر السياسي نفسه أن الوزيرين المصري والأردني قد أدركا مغزى حديث (...)
 
28 تموز (يوليو) 2007
أعلن مسؤول كبير في وزارة الدفاع الأميركية أمس أن الولايات المتحدة تعد لصفقة أسلحة ضخمة مع المملكة العربية السعودية لمواجهة ’’التهديد الاستراتيجي’’ في منطقة الشرق الاوسط• وأوضح هذا المسؤول طالباً عدم كشف اسمه أن وزير الدفاع روبرت جيتس سيناقش هذا الموضوع مع المسؤولين السعوديين الأسبوع المقبل خلال زيارة يقوم بها للمملكة مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس• وتابع هذا المسؤول ’’نعمل بقوة على عقد التسلح السعودي هذا الذي نعتبره اساسياً لمواجهة التهديد الاستراتيجي المقبل من جانب إيران’’•
وأوضح ان المحادثات في الكونجرس الاميركي حول هذا العقد لا تزال في (...)
 
8 أيار (مايو) 2006
الحضور السعودي على الساحة العربية بات من الممكن أن يطلق عليه وصف «الحضور الطاغي»، فوسائل الإعلام الرئيسية سواء أكانت المشاهدة أم المقروءة أم حتى المسموعة، جميعها تؤول ملكيتها لرؤوس أموال سعودية، ومعظم المواضيع الرئيسية التي يتم تناولها في هذه الوسائل غالبا ما تكون سعودية. ولم يقتصر الأمر على الجانب الإعلامي البحت حيث تتصدر الروايات السعودية مثل «ريح الجنة» لتركي الحمد و«بنات الرياض» لرجاء الصانع و«ستر» لرجاء عالم و«ملامح» لزينب حنفي و«فسوق» لعبده خال و«الحزام» لأحمد دهمان وغير ذلك. بطبيعة الحال فنيا لا تزال أخبار محمد عبده وعبد المجيد عبد الله وراشد الماجد (...)
 
16 كانون الثاني (يناير) 2006
سركيس نعوم/النهار
لا يشك أحد من اللبنانيين في ان المسعى السعودي المدعوم مصرياً لوضع لبنان وتحديداً الغالبية النيابية الحاكمة فيه وسوريا على طريق حوار يوقف التدهور السياسي والامني بينهما ويؤسس لعلاقة وثيقة تأخذ في الاعتبار مطالب كل منهما وتحترم في الوقت نفسه سيادته واستقلاله ونظامه - لا يشك احد منهم في ان هذا المسعى قد اخفق على الأقل في المرحلة الراهنة. لكن عدم الشك الاجماعي هذا اثار ولايزال يثير في نفوس اصحابه اللبنانيين اسئلة وتساؤلات مع بعض التعجب عن الاسباب الفعلية لهذا الاخفاق. ذلك انهم اعتقدوا ولا يزالون يعتقدون ان الشقيقين الاكبرين لبلادهما أي مصر (...)
 
 
14 أيلول (سبتمبر) 2005
أكدت السعودية أمس الأول أنها ستتعامل مع كل الدول الأعضاء في منظمة التجارة العالمية بعد انضمامها إلى هذه المنظمة. وكان بيان اميركي أفاد أن المملكة وافقت على السماح بالتجارة مع إسرائيل، بعد توقيعها اتفاقا ثنائيا مع الولايات المتحدة للانضمام إلى منظمة التجارة العالمية.
وقال وزير التجارة والصناعة السعودي هاشم يماني في تصريح بثته وكالة الأنباء السعودية (واس) إن >.
ولم يذكر يماني، الذي يرأس الفريق السعودي المفاوض للانضمام إلى المنظمة، إسرائيل بالاسم، إلا انه أوضح أن > بقرار أصدره مجلس الوزراء السعودي في بداية العام (...)
 
11 أيلول (سبتمبر) 2005
قال بيان أميركي صدر بعد توقيع المملكة العربية السعودية على اتفاق للتبادل التجاري الثنائي مع الولايات المتحدة الجمعة إن الاتفاق سمح بتخطي عقبة أساسية بعد تأكيد السعودية أنها ستقبل أن تقيم تبادلا تجاريا مع جميع الدول الأعضاء في منظمة التجارة العالمية بما فيها إسرائيل‚وأكد وزير التجارة والصناعة السعودي هاشم يماني في تصريحات نشرت أمس في الرياض أن الاتفاق الذي يأتي ثمرة «زهاء خمسة أشهر» من المفاوضات مع واشنطن «حاسم» لجهة انضمام السعودية إلى منظمة التجارة العالمية‚
من جانب آخر أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية أمس (...)
 
الاستمرارية والانتقال السلس
بقلم إياد أبو شقرا
8 آب (أغسطس) 2005
ُيروى عن لورنس العرب أنه كان يذكر دائماً أمام ضيوفه ما سمعه في خيمة بدوي بعدما شرح لمستمعيه بزهو واعتزاز أحدث منجزات التقدم العلمي في الغرب ومنها اكتشاف النجوم في أبعد المجرات. فهو عندما كف عن الكلام التفت إلى الشيخ المستضيف وسأله عن رأيه في ما سمعه منه، فقال الشيخ بتواضع ـ وبشيء من المكر أيضاً ـ «إن ما قلته يا سيد لورنس عظيم حقاً ...ونحن طبعاً لا نرى تلك النجوم البعيدة التي كنت تتكلم عنها، لكننا نعرف جيداً من هو موجود خلفها، وهو اعظم منها ...إنه خالقها الله عز وجل».
المملكة العربية السعودية، رغم الخطوات التنموية الجبارة التي شهدتها منذ تولى الحكم المغفور (...)
 
6 آب (أغسطس) 2005
لا ينسى اللبنانيون ان المملكة العربية السعودية ساعدتهم كثيرا قبل اندلاع الحروب الاهلية وغير الاهلية في بلادهم. اذ فتحت ابوابها للمهارات اللبنانية والعمال اللبنانيين ورجال الاعمال وحتى لرجال السياسة واولتهم عنايتها فقدموا اليها في مرحلة نموها والنهوض الكثير وقدمت لهم في المقابل العمل والامان والاكتفاء المادي وقدمت الى بعضهم الثروة والجاه وفتحت لبعضهم الآخر ابواب العمل السياسي بل الزعامة السياسية على مصراعيها كما يقال. ولا ينسى اللبنانيون ان المملكة العربية السعودية بذلت جهودا كبيرة جدا اثناء تلك الحروب لوقفها. فمن جهة وظفت علاقاتها الجيدة مع معظم القيادات (...)
 
الأمريكان يخططون لقلب نظام آل سعود
لاصداقة مع الطمع في البترول
بقلم شبكة فولتير
لاصداقة مع الطمع في البترول 21 تشرين الثاني (نوفمبر) 2003
في الثامن عشر من نوفمبر 2003 ، عقدت الاٍدارة الأمريكية ندوة اٍشتشارية حول الحرية الدينية في العالم ، ولقد أريد للمتدخلين في هذه الندوة أن يعرضوا المذهب الوهابي الذي يصبغ الحكم السعودي على أنه : تهديد اٍستراتيجي لمصالح أمريكا وأمنها ، ويبدو أن هذه المبادرة تأتي في سياق حملة منظمة تشنها الاٍدارة الأمريكية في محاولة لتبرير توطين نفوذها بالمملكة العربية السعودية ، لنصل اليوم اٍلى مايشبه مرحلة صعبة من الود والصداقة بين آل سعود والأمريكان والتي قد تكون شارفت على نهايتها .
 



المقالات الأكثر شعبية
لاصداقة مع الطمع في البترول
لاصداقة مع الطمع في البترول
الأمريكان يخططون لقلب نظام آل سعود