شبكة فولتير
دولة

السودان

قوة رد سريع في السودان 26 نيسان (أبريل) 2019
الجنرال عبد الفتاح محمد حمدان دجالو ( يؤدي اليمين الدستورية أمام الرئيس الجديد للدولة) هو القائد الحالي لقوة الرد السريع السودانية في اليمن. فرضته المملكة العربية السعودية، وعينته نائباً للرئيس-الجنرال عبد الفتاح عبد الرحمن البرهان، الذي كان سابقاً مسؤولاً عن نشر الجيش السوداني في اليمن.
للعلم، لم يخدم الجنرال حمدان دجالو أبداً في الجيش السوداني. وكان خلال الحرب الأهلية في دارفور على رأس ميليشيا تقاتل من أجل الرئيس عمر البشير. وقد اتهمته العديد من المنظمات غير الحكومية بارتكاب الفظائع. ثم أصبح قائد قوة الرد السريع، وهي وحدة شبه عسكرية تقاتل في اليمن. وها (...)
 
صبح السودان تحت السيطرة السعودية 26 نيسان (أبريل) 2019
علمنا مؤخراً أن الرئيس عمر البشير لم يُطاح به من قبل الجنرال أحمد عوض بن عوف، كما كتبنا سابقاً : فقد كان الأخير في الحقيقة شقيق زوجته . وكانت العملية مجرد تمثيلية.
لم ير أحد رئيس الدولة السابق في السجن. ويبدو أنه وعائلته قد تم تهريبهم، هو وعائلته، ربما إلى أوغندا، تحت حماية الولايات المتحدة (التي تتهمه رسمياً بالإبادة الجماعية، لكنها لم تتوقف عن دعمه بشكل غير رسمي).
إن رئيس الدولة الجديد، الجنرال عبد الفتاح عبد الرحمن البرهان (الصورة)، الذي نقلت إليه عائلة عمر البشير السلطة سلمياً، ليس أحد القادة العسكريين الرئيسيين، لكنه كان القائد الرئيسي للقوات (...)
 
أزمة مصرية سودانية-إريترية-إثيوبية 6 شباط (فبراير) 2018
العديد من الصراعات تضع مصر والسودان في حالة مواجهة:
لم يتم رسم الحدود بين الدولتين حتى الآن. ولا يزال السودان يطالب بمنطقة حلايب التي تحتلها مصر منذ عام 2000. ولدى تسليم مصر جزر تيران وصنافر إلى المملكة العربية السعودية عام 2016، أقرت المملكة بالسيادة المصرية على حلايب.
يحكم السودان فرع من جماعة الإخوان المسلمين المصريين، المحظور من قبل القاهرة حاليا. وقد وقع لتوه اتفاقا عسكريا مع تركيا، الراعية الحالية لجماعة الإخوان المسلمين، التي تقوم بإنشاء حامية كبيرة في البلاد، التي تضاف إلى تلك الموجودة سابقا في الصومال.
وبطبيعة الحال قضية مياه النيل التي تتمتع (...)
 
الاتحاد الأوروبي يدعم ميليشيا تابعة لجماعة الإخوان المسلمين في السودان 5 أيار (مايو) 2017
في تقرير بعنوان مراقبة الحدود من الجحيم : كيف تضفي شراكة الاتحاد الأوروبي حول الهجرة، الشرعية على ميليشيات تابعة للدولة السودانية Border Control from Hell : How the EU’s migration partnership legitimizes Sudan’s "militia state"، تشكك - المنظمة غير الحكومية الأمريكية ( " كفى Enough ") بسياسة الاتحاد الأوروبي في السودان.
وفقا للجمعية، فقد مول الاتحاد إنشاء معسكري اعتقال في السودان، فضلا عن تجهيز وتدريب قوات الأمن للحد من تدفق المهاجرين الأفارقة إلى أوروبا.
لهذا فإن المستفيدين الرئيسيين هم قوات الدعم السريع Rapid Support Forces . تم تكوين هذه المجموعة (...)
 
السعودية تدفع 5 مليار دولار للسودان 29 شباط (فبراير) 2016
أعلنت السعودية بتاريخ 23 فبراير 2016 أنها دفعت للسودان 5 مليار دولار، وذلك في أعقاب لقاء بين وزير خارجيتها، عادل الجبير، والرئيس عمر البشير.
منذ تعيينه، ألزم الجبير السعودية بسياسة دفتر الشيكات، وهي متراس كان يتحصن وراءه الأمير حمد بن جاسم آل ثاني في قطر منذ عام 1992-2013.
هكذا إذا، وكما هو متعارف عليه في التقاليد البدوية، استهدفت السعودية الدول الأعضاء ال34 في تحالفها العسكري ufv شراء ولائهم.
تلقى عادل الجبير تعليمه في الولايات المتحدة من قبل الأمير بندر بن سلطان، لكنه ليس فردا من الأسرة الملكية، الأمر الذي يحد بشكل كبير من هامش مناورته.
من شأن (...)
 
حل سوداني لأزمات العرب.
بقلم ميشيل كيلو
14 تموز (يوليو) 2005
حسناً فعلت القيادة السودانية خلال العامين المنصرمين، عندما قلبت سياساتها رأسا على عقب، وقررت الانتقال من مواجهة الشعب في الجنوب والشمال والشرق والغرب إلى مصالحته والتفاهم معه ومع القوى التي تمثله وتقاتل باسمه.
وكانت حكومة البشير قد أسمت نفسها حكومة الإنقاذ، لأنها أرادت إنقاذ النظام السوداني بالقوة، عن طريق قهر المعارضة المسلحة وسحقها والقضاء على أي مظهر من مظاهرها، وفرض حكم “عربي /إسلامي” على بقية مواطني السودان، الذين اتهمتهم بالخيانة والتعامل مع الأجنبي، وبالرغبة في تفتيت البلاد والقضاء على وحدتها، وتسليمها للأجانب. لكن حكومة الإنقاذ، التي عجزت عن إنقاذ (...)
 
أكثر من 30000 قتيل في دار فور
فضيل التيجاني : " مبادرات السلام اصطدمت بالممارسات الأمريكية"
بقلم شبكة فولتير
فضيل التيجاني : " مبادرات السلام اصطدمت بالممارسات الأمريكية" 28 أيلول (سبتمبر) 2004
الدكتور "فضيل التيجاني"، وزير الدولة المكلف بالشؤون الخارجية السودانية، يرفض تهمة الإبادة الجماعية الموجهة ضد النظام السوداني من قبل الولايات الأمريكية و بريطانيا، ويؤكد أن حكومة الخرطوم تسعى الى نزع السلاح عن المليشيات الخاضعة لسيطرتها، كما تسعى الى التفاوض مع الآخرين. كما يتهم الولايات الأمريكية بأنها تبحث عن الحجة للتدخل في شؤون بلاده و سكب الزيت على النار لأجل الاستيلاء على بترول البلاد. في الأخير ، يقول أن العديد من التنظيمات غير الحكومية تقاسم رؤية بلاده إزاء الأزمة القائمة.