شبكة فولتير
بحث
Asociación de Productores de Energías Renovables

ما أشبه اليوم بالأمس
بقلم تييري ميسان
ما أشبه اليوم بالأمس بيروت (لبنان) | 23 تموز (يوليو) 2019
كانت المملكة المتحدة في نهاية الحرب العالمية الثانية مترددة وحائرة إزاء فكرة التخلي عن إمبراطوريتها، فعمدت إلى إنشاء مصارف مركزية مستقلة، وشركات خاصة، الهدف منها مواصلة نهب مستعمراتها السابقة، ووضع يدها على نصف ثرواتها الوطنية بُعيد حصول تلك المستعمرات على استقلالها. الأمر الذي لم يرق لرئيس وزراء الشاه، محمد مصدق بعد أن تبين له أن لندن تصادر عمليا نفط بلاده، وتنهب مايعادل خمسين بالمئة من عائدات النفط الإيراني من خلال شركة النفط الأنغلو-إيرانية (AIOC). ولهذا الأسباب مجتمعة قام بتأميم تلك الشركة التي تعود ملكيتها لوزارة البحرية البريطانية، مما أثار ذعر لندن، (...)
 
انقلاب جيوسياسي
بقلم تييري ميسان
انقلاب جيوسياسي دمشق (سوريا) | 14 حزيران (يونيو) 2016
دحضَ هبوط أسعار النفط نظرية "ذروة هوبرت". ما كان ينبغي أن يكون هناك أي نقص في امدادات الطاقة، في القرن القادم.
ربما بدأ انخفاض أسعار النفط أيضا بتفكيك نظرية "ظاهرة الاحتباس الحراري الناجم عن الانسان". كما حرم انخفاض الأسعار مصادر الطاقة البديلة من الربح والاستثمار في الصخر الزيتي، والتنقيب في المياه العميقة.
عكس هبوط الأسعار أيضاً رقعة الشطرنج الجيوسياسية، فصار من المرجح استدعاء عسكر الولايات المتحدة في الشرق الأوسط، وإجبار وزارة الدفاع الأمريكية على التخلي نهائيا عن نظرية "الفوضى الخلاقة".
 
النفط
بقلم تييري ميسان
النفط دمشق (سوريا) | 9 نيسان (أبريل) 2019
لعله من غير المستحسن، وفقاً لـعقيدة بومبيو، تخفيض الإنتاج العالمي من المواد الهيدروكربونية إلى مستوى الطلب من خلال حصص الإنتاج التي أقرتها منظمة الدول المصدرة للنفط منذ عامين، بل عن طريق إغلاق السوق أمام بعض المصدرين الكبار مثل إيران، وفنزويلا، وسورية (التي اكتُشفت احتياطياتها الضخمة مؤخرًا ولم يتم استغلالها بعد). مما يعني خروج مشروع قانون "نوبك" من أرشيف المحفوظات إلى العلن من جديد.
في الواقع، يهدف مشروع القانون هذا، والذي تعرض للعديد من المتغيرات منذ عرضه على الكونغرس قبل عقدين من الزمن، إلى رفع الحصانة السيادية التي تتذرع بها دول منظمة أوبك لتشكيل تكتل (...)
 
وراء الإرهاب.. حرب الغاز
بقلم تييري ميسان
وراء الإرهاب.. حرب الغاز دمشق (سوريا) | 6 تشرين الأول (أكتوبر) 2014
الحملة الجوية التي تقودها الولايات المتحدة محيرة: من المستحيل القضاء على جماعة إرهابية عبر القصف الجوي فقط، كما أشار إلى ذلك الجنرال وليام مايفيل، قائد العمليات في هيئة الأركان الأميركية.
مع ذلك، وعلى الرغم من كل التصريحات الرسمية، تبقى داعش صنيعة الولايات المتحدة لتحقق لها إعادة تشكيل «الشرق الأوسط الكبير»، ومن وجهة النظر هذه، لم تقصر داعش في أداء واجبها.
نحن لانعرف الشيء الكثير عن هذا القصف حتى الآن. أكثر ما يمكن قوله إن الولايات المتحدة دمرت مباني فارغة في الرقة-سبق للدولة الإسلامية أن أخلتها قبل يومين- ودزينة من المصافي النفطية شرق سورية، هدفوا من خلال (...)
 
 
أولئك الذين أفسدوا خط انبوب الغاز ساوث ستريم
بقلم مانيلو دينوتشي, توماسو دي فرانشيسكو
أولئك الذين أفسدوا خط انبوب الغاز ساوث ستريم 16 حزيران (يونيو) 2014
أعلنت الحكومة البلغارية الاحد انها أوقفت بناء خط أنابيب ساوث ستريم، الخط الذي يتوقع أن ينقل الغاز الروسي الى الاتحاد الأوروبي دون المرور على أوكرانيا. "لقد أمرت بوقف الأشغال –حسب ما أعلم رئيس الوزراء بلامن أوريسارسكي- سنقرر تطورات الوضع بعد مشاورات سنجريها مع بروكسل". في الأيام الأخيرة، أعلن رئيس المفوضية الأوروبية، خوسي مانويل باروسو، افتتاح إجراء أروبي ضد بلغاريا لمخالفة مزعومة في مناقصات ساوث ستريم.
بالكاد قبل ثلاثة أيام، في 5 جوان، أكدت مديرية الحزب الاشتراكي البلغاري، الذي يدعم حكومة اوريسارسكي، على أن القسم البلغاري من خط الأنابيب قد أنجز رغم طلب (...)
 
حرب الغاز
الصراع على الشرق الأوسط: الغاز أولاً
بقلم عماد فوزي شعيبي 
الصراع على الشرق الأوسط: الغاز أولاً دمشق (سوريا) | 17 نيسان (أبريل) 2012
لم يكن استهداف سورية بعيداً من الصراع على الغاز في العالم والشرق الأوسط.
ففي وقت بدا فيه أن ثمة تداعٍ في دول اليورو وسط أزمة اقتصادية أمريكية بالغة الدقة أوصلت أمريكا إلى حجم دين عام مقداره 14.94 تريليون دولار، أي بنسبة 99.6% من الناتج الإجمالي في وقت وصل فيه النفوذ الأمريكي إلى حد ضعيف جداً في مواجهة قوى صاعدة كالصين والهند والبرازيل بات واضحاً أن البحث عن مكمن القوة لم يعد في الترسانات العسكرية النووية وغير النووية، إنما هناك ... حيث توجد الطاقة. وهنا بدأ الصراع الروسي – الأمريكي يتجلى في أبرز عناصره.
 
التسابق على الغاز في البحر المتوسط (الجزء الأول)
حوض المشرق وإسرائيل..... هل هناك توزيع جغرافي سياسي جديد؟
بقلم ف. ويليام إنغداهل
حوض المشرق وإسرائيل..... هل هناك توزيع جغرافي سياسي جديد؟ فرانكفورت (ألمانيا) | 7 حزيران (يونيو) 2012
إن الاكتشاف المؤخر لطبقات كبيرة من الغاز والبترول في البحر الأبيض المتوسط الشرقي, قد غير بشكل جذري المعادلة الجيو سياسية في المنطقة وفي ماوراء البحار على السواء. فالفرصة متاحة لإسرائيل من أجل الانتقال من التبعية إلى السيادة في مجال الطاقة في الوقت الذي تطالب لبنان بدعم من واشنطن بجزء من هذا الغاز الموجود في مياهها الإقليمية. يبحث ويليام انغدال تعقيدات هذا التطور المفتاحي الذي هو بمثابة أحد الأسباب الأساسية لزعزعة الاستقرار في سورية من قبل قطر والدول الغربية.
 
« فن الحرب »
إيران، حرب خطوط الأنابيب
بقلم مانيلو دينوتشي
إيران، حرب خطوط الأنابيب روما (إيطاليا) | 21 آذار (مارس) 2012
مشروعان كبيران لمد خطوط الأنابيب يتنافسان اليوم لتأمين مستقبل كل من باكستان والهند والصين. أحدهما ينطلق من إيران في حين يستمد الآخر "فيوله" من تركمنستان. تموّل الأخير مجموعة إسرائيلية وتدعمه وزيرة الخارجية الأميركية كلينتون. يعتبر دينوتشي أن هجوماً على إيران يمكن أن يوقف المشروع الإيراني الذي لديه حتى هذه اللحظة فرص أكبر في التنفيذ. يبقى أن نعلم هل ما زال القادة في الولايات المتحدة في مرحلة التناغم مع هذه الاستراتيجية كما تظهر المواقف الأخيرة لوزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا.
 
فن الحرب
غزة، عين على الغاز
بقلم مانيلو دينوتشي
غزة، عين على الغاز روما (إيطاليا) | 18 تموز (يوليو) 2014
لفهم أنه أحد اسباب للهجوم الاسرائيلي على غزة، يجب التعمق بعيدا، بالضبط 600 مترا تحت مستوى سطح البحر، بعرض 30 كيلومترا من سواحلها. ثمة، في المياه الإقليمية الفلسطينية، بئر غاز طبيعي كبير، بغزة البحرية، يقدر بحوالي 30 مليار متر مكعب، بقيمة مليارات من الدولارات. آبار نفط وغاز أخرى –حسب خريطة أعدتها "يو.أس. جيولوجيكل سيرفي (وكالة حكومية أمريكية)- تقع على أرض صلبة في غزة والضفة الغربية.
في عام 1999، بموجب اتفاق أمضاه ياسر عرفات، عهدت السلطة الفلسطينية باستثمار غزة البحرية الى تجمع شركات مكون من بريتيش غروب وكونسوليدايت كونتراكترز (شركة فلسطينية خاصة)، حصصها (...)
 
ساوث ستريم معرقلاً، "صفعة" الولايات المتحدة لأوروبا روما (إيطاليا) | 11 كانون الأول (ديسمبر) 2014
"إن روسيا مضطرة حاليا الى الانسحاب من مشروع ساوث ستريم، بسبب غياب إرادة الاتحاد الأوروبي في دعمه، ولأنها لم تتلق أبدا ترخيصا من بلغاريا لتمرير أنابيب الغاز على أراضيها"هكذا أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إيقاف مشروع ساوث ستريم، خط الغاز الذي كان منتظرا منه نقل الغاز الروسي إلى الاتحاد الأوروبي من خلال ممر طاقوي جنوبي يتجنب أوكرانيا. بهذه الطريقة، كتبت آنسا (وكالة الأنباء الإيطالية الرئيسية/المترجم)، تصفع موسكو أروبا". إن واشنطن -في الواقع- هي من سدد صفعة قوية أخرى لأروبا، بعرقلتها مشروعا بـ16 مليار أورو، كان بإمكانه أن يحمل أهمية اقتصادية كبرى لبلدان (...)