شبكة فولتير
وجوه وشخصيات

مردخاي فعنونو

يمكن أن يهاجر مردخاي فانونو إلى النرويج 3 تشرين الأول (أكتوبر) 2017
منحت الحكومة النرويجية عالم الذرة الإسرائيلي مردخاي فانونو الحق في الانضمام إلى عائلته في النرويج.
كشف مردخاي فانونو المواطن الإسرائيلي الذى تحول إلى المسيحية، لصحيفة صنداى تايمز فى عام 1986 أسرار مفاعل ديمونه والبرنامج العسكري النووي لبلاده. فتم اختطافه في روما بأمر من شيمون بيريز ونقل إلى إسرائيل حيث حكم عليه بالسجن لمدة 18 عاما.
أطلق سراحه في عام 2004، بعد أن قضى عقوبته بالكامل، بما في ذلك 11 عاما من العزل التام، وتم وضعه تحت الإقامة الجبرية وحظر الاتصال بالصحافة. لكنه تمكن من كسر هذا التقييد حوالي عشرين مرة - مرة واحدة مع سيلفيا كاتوري لشبكة فولتير  (...)
 
"موردخاي فعنونو" مرة أخرى في قفص الإتهام باريس (فرنسا) | 15 أيار (مايو) 2007
أصدرت إحدى المحاكم الإسرائيلية بتاريخ 30 أبريل 2007 حكما بإدانة "موردخاي فعنونو" بذريعة أنه خرق الحظر المفروض عليه حين أدلى بمجموعة من التصريحات لصحافيين أجانب، على غرار الرسالة التي توجه بها إلى شبكة فولتير عام 2005، أو المقابلات التي جمعته بوسائل إعلام أسترالية وفرنسية وأمريكية وغيرها.
يذكر أن " فعنونو" كان قد قضى 18 سنة سجنا بعد إدانته عام 1986 عقب إفشائه، على أعمدة " سنداي تايمز"، لأسرار تخص الأنشطة النووية الإسرائيلية في محطة " ديمونا "، حيث كان يشتغل كمهندس. غير أنه لم ينعم طويلا بحريته، إذ وبعد أن أخلي سراحه سنة 2004، عانى من قيود كثيرة خاصة ماتعلق (...)