اعلن مصدر قضائي اميركي امس ان لبنانيا كنديا يدعى ناجي انطوان ابي خليل <<اقر>> بأنه حاول تقديم دعم مادي لحزب الله بعدما قبل، وبطلب من عميل مزدوج من الشرطة الاميركية، تقديم نظارات للرؤية الليلية للحزب.

وأقر ابي خليل بالتهم الثلاث الموجهة اليه، وبينها التآمر لمحاولة تصدير معدات عسكرية حساسة من الولايات المتحدة من دون ترخيص. وكانت التهمة قد وجهت اليه في ربيع 2004 في مانهاتن. وكان أبي خليل، الذي يدير شركة نقل في مجال التصدير والاستيراد مقرها مونتريال في كندا، موضع مراقبة الشرطة في اطار عملية تبييض اموال والاتصال بعميل مزدوج. وسأله هذا العميل خلال لقاء بينهما في نيويورك في منتصف ايار 2004 ما اذا كان بإمكانه تسليم نظارات للرؤية الليلية لحزب الله في اثينا. وقال المدعي العام في مانهاتن ان <<ابي خليل اجاب بأن الامر لا يشكل مشكلة وان لديه اصدقاء>>.

واعتقل ابي خليل في 19 ايار 2004 وهو يتسلم اول دفعة من 2500 دولار من العميل المزدوج. وقد يصدر بحقه حكم بالسجن لمدة ثلاثين عاما

مصادر
السفير (لبنان)