رأت صحيفة لوس أنجلس تايمز أن "التحديات التي يواجهها ميليس في لبنان تعتبر لاشيء مقارنة بتلك التي تنتظره في دمشق" لافتة إلى أن "الرئيس السوري بشار الأسد يواجه خياراً صعباً" .

واعتبرت الصحيفة أن "رفض التعاون مع ميليس " نوع من الانتحار لأنه سيزيد من عزلة سوريا ويعرضها لعقوبات اقتصادية ويؤكد للشعب السوري أن حكومته هي أصل كل مشاكله". إلا أن الصحيفة الأميركية أعربت عن قلقها أن يؤدي "التحقيق في جريمة الحريري"" إلى تحول المنطقة "إلى عراق ثان".

ورغم أن صحيفة الفايناشل تايمز البريطانية أوردت مقالا عنونته بـ "النظام السوري في موقف لا يستطيع تجنبه" رأت فيه بأن "رائحة تغيير في النظام السوري تسود في الجو" إلا أنها حذرت أيضا من أن انهياره "سوف يخلق قاعدة دعم خلفي للتمرد قد يهدد بتحويل المنطقة إلى بلقان جديدة "، وطالبت الصحيفة كل من "الولايات المتحدة وحلفائها وعلى رأسهم فرنسا المتابعة بحذر في هذا الموضوع" لاسيما أنه "ليس من الواضح تماماً مدى المساعدة التي يقدمها النظام السوري للتمرد العراقي".

مصادر
سيريا نيوز (سوريا)