JPEG - 63.1 كيلوبايت

أكد رؤساء دول وحكومات التحالف البوليفاري لشعوب قارتنا الأمريكية "ألبا" رفضهم للتدخل الممنهج وسياسة زعزعة الاستقرار في الجمهورية العربية السورية الشقيقة التي تهدف إلى فرض تغيير النظام بالعنف.

ادانت الدول الاعضاء أعمال العنف المسلحة للجماعات المسلّحة و التي تدعمها قوى أجنبية ضد الشعب السوري، وأملت أن يتم استعادة الهدوء والسلام في المجتمع السوري.

كرّر البلدان الأعضاء دعمهم لسياسة الاصلاحات والحوار الوطني التي بدأها الرئيس السوري بشار الأسد، والتي تهدف إلى إيجاد حل سلمي للأزمة الراهنة، مع احترام سيادة الشعب السوري والسلامة الإقليمية للشقيقة سوريا .