في اِطار اتفاقيات دعم ومساندة اِسرائيل عسكريا"ذات الميزانية العسكرية المقدرة ب2.16مليار دولار" من طرف الولايات المتحدة،قامت هذه الاخيرة بتزويد اِسرائيل بحوالي خمسة آلاف قنبلة من النوع الثقيل ،والمعروفة بالقنابل الموجهة بعناية بواسطة نظام (GPS)،.«انظر الصورة» من بين هذه القنابل،خمس مئة قنبلة هي من نوع القنابل ذات الدفع القوي ،وتستعمل لضرب المنشآت تحت الأرضية.ويأتي هذا الدعم لهدف تزويد المنشآت العسكرية الضرورية لقيام جيش التساحال بعملية كبيرة لمدة يومين أو ثلاثة ،هدفها تحسين المفاعلات النووية الاِسرائيلية وعمليات تخصيب اليورانيوم وكذا التحصين الدفاعي ضد اِيران. اِيران تؤكد أنها تسعى من وراء برنامجها النووي لتطوير الطاقة الضرورية للخدمات السلمية كالكهرباء،واكتفاؤها باستهلاك محلي للبترول يجعلها في وضعية أحسن بالنسبة للتصدير،ويمكنها من تقوية جبهتها أمام اِسرائيل والقوات الامريكية المتواجدة بالعراق. وفي حالة هجوم عسكري على اِيران،فان ايران قد أعلمت أنها سترد بتدمير المنشآت النووية الاِسرائيلية بكل ما تحمله عملية التدمير النووي من تبعات.