صدى البلد

هدد وزير الدفاع الاسرائيلي شاؤول موفاز، بتوجيه ضربة قاسية الى لبنان اذا تعرضت الحدود الشمالية لهجمات من قبل حزب الله. وقال موفاز ان جيشه يستعد لرد جوي -بحري- بري على اي ضربات يوجهها حزب الله الى اسرائيل عبر الحدود الشمالية. وتطرق موفاز في جلسة الحكومة الاسرائيلية، امس، الى الاوضاع الامنية على الحدود الاسرائيلية، في سياق تقريره الامني ، مشيرا الى ان جيشه لم يلغ بعد حالة التأهب التي فرضت منذ اكثر من اسبوعين تخوفا من تنفيذ حزب الله تهديداته بخطف جنود اسرائيليين لاستعمالهم ورقة مساومة للافراج عن اسرى في السجون الاسرائيلية. وادعى موفاز ان حزب الله سيقوم بتوجيه ضربة بدعم وتشجيع من سورية وايران عقب تقرير ميليس ، في محاولة لاشغال المنطقة وغض الطرف عن النقاش حول مسؤولية سورية في اغتيال رئيس الحكومة اللبناني الأسبق, رفيق الحريري. وقال موفاز ان اسرائيل تواصل اخذ احتياطاتها على الحدود الشمالية وقد وسعت تدريبات جيشها ضمن الاستعداد للرد على اي ضربة, مشيرا الى ان الاستعدادات لا تقتصر على الرد الجوي انما تشمل ايضا ردا بحريا وبريا وسيكون الرد اقسى من اي مرة سابقة ردت فيها اسرائيل على ما اطلق عليه موفاز "استفزازات حزب الله".