السفير

طالب النائب العربي في الكنيست، عزمي بشارة، امس الاول فلسطيني ال48 بعدم التصويت للاحزاب الاسرائيلية <<الصهيونية>> في الانتخابات العامة المقرر إجراؤها في 28 آذار المقبل. وقال بشارة، خلال اجتماع في مدينة شفا عمرو لحزب التجمع الوطني الديموقراطي الذي يرأسه بهدف انتخاب مرشحي الحزب، إنه <<من العار أن يكون الحديث عن التصويت للاحزاب الصهيونية مشروعا في الشارع العربي>> في إسرائيل. وانتخب بشارة في الموقع الاول في القائمة بالتزكية، بسبب عدم وجود منافسين له، فيما انتخب النائب جمال زحالقة في الموقع الثاني والنائب واصل طه في الموقع الثالث وتلاه المحامي سعيد نفاع. وتطرق بشارة إلى الاحزاب الاسرائيلية الكبرى. وقال ان حزب كديما <<لا يعتبر حزب رجل واحد وإنما يمثل مزاجا سياسيا حقيقيا>> معتبرا ان حزب العمل <<خسر تأييد اليهود الغربيين ولم يجذب اليه اليهود الشرقيين>>. وأكد بشارة على اهمية ممارسة فلسطينيي ال48 حقهم في الاقتراع. وقال ان الشعار الذي يرفعه التجمع هو <<صوتوا للاحزاب العربية>>. وتناول بشارة قضية التحالفات بين الاحزاب العربية، واعتبر ذلك <<خطوة الى الامام على طريق تنظيم الجماهير العربية>>، مشيراً إلى ان التجمع سيفاوض هذه الاحزاب في هذا الخصوص.