السفير

تلقى النائب العربي في الكنيست طلب الصانع امس، استدعاءً للتحقيق معه في مكاتب وحدة التحقيق في الجرائم الدولية التابعة للشرطة الاسرائيلية، على خلفية زيارته الاخيرة لسوريا. وسيجري التحقيق مع النائب الصانع الاثنين المقبل. وكان الصانع قد زار سوريا قبل بضعة اشهر بدعوة من البرلمان السوري. ووصف الصانع استدعاءه للتحقيق ب<<ملاحقة سياسية ومكارثية>>، مشددا على ان زيارة عضو كنيست عربي لدولة عربية هو امر طبيعي.