السفير طلب مدعي عام تركي، أمس، إنزال عقوبة السجن المؤبد ضد السوري لؤي السقا، المتهم بالتورط في الاعتداءات التي استهدفت معابد يهودية ومصالح بريطانية، وأوقعت 63 قتيلاً، في تشرين الثاني 2003 في اسطنبول. وذكرت وكالة أنباء الأناضول أن السقا، الذي اعتقل في آب 2005 في انطاليا، متهم ب<<محاولة تغيير النظام الدستوري باستخدام السلاح>>. وأثناء اعتقاله، قال السقا انه أعد طناً من المتفجرات لمهاجمة سفن تنقل سياحاً إسرائيليين إلى منتجعات تركية. يشار إلى أن محكمة أردنية حكمت بسجن السقا 15 سنة غيابياً، بتهمة المشاركة في محاولة لمهاجمة إسرائيليين وأميركيين في عمان. واتهم المدعي العام أيضا السوري حمد العبيسي، الذي اعتقل في الوقت ذاته مع السقا، ب<<الانتماء إلى منظمة إرهابية>>. وطالب بسجنه 10 سنوات. ويشتبه في أن العبيسي كان وسيطاً بين القاعدة وناشطيه في تركيا.