السفير تجري الوحدة القطرية للتحقيق في الجرائم الدولية التابعة للشرطة الإسرائيلية، اليوم، تحقيقا مع النائب العربي في الكنيست عزمي بشارة، على خلفية زيارته إلى لبنان، لإلقاء محاضرة خلال معرض الكتاب العربي في بيروت، في كانون الأول الماضي الماضي. ويأتي التحقيق مع بشارة تنفيذا لقرار المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية مناحيم مزوز قبل حوالى الأسبوعين. واستند مزوز في فتح التحقيق ضد بشارة إلى قانون سنه الكنيست في العام 2002، اثر زيارات بشارة إلى سوريا، ليمنع زيارة نواب ل<<دول عدوة>>، في إشارة إلى عدد من الدول العربية، من دون الحصول على إذن من وزير الداخلية الإسرائيلي.