السفير

أعلن الناشط في مجال المجتمع المدني وحقوق الإنسان في سوريا أنور البني، أمس، أن السلطات السورية أفرجت عن مراسل الزميلة <<النهار>> شعبان عبود، الذي كانت اعتقلته الخميس الماضي بتهمة ترويج أنباء كاذبة. وقال البني إن السلطات الأمنية <<أفرجت عن الصحافي عبود مساء اليوم (أمس)>>، موضحا انه كان قد <<اعتقل من قبل جهاز الأمن العسكري الخميس الماضي، لأنه نشر في الصحيفة (النهار) أنباء عن تعيينات في عدد من المناصب الأمنية الحساسة>>. وأضاف البني أن <<القوات الأمنية اعتقلت أيضا محمد درار، ابن الناشط رياض درار المعتقل منذ نحو عام بتهمة الترويج لأنباء كاذبة>>، مشيرا إلى أن <<محمد اعتقل يوم أمس (الأول) أمام محكمة أمن الدولة العليا>>، بينما كان <<يوزع بيانا للتضامن مع والده>> الذي كان يخضع للمحاكمة.