يرى بنيامين بن أليعازر، وزير الدفاع الاسراذيلي الأسبق، أن "قوة حكومة أولمرت تنبع من ضعفها"، مؤكداً أن هذه الحكومة قد "تقدم على مفاجآت كبيرة جداً". ويرفض بن اليعازر ادعاءات اولمرت بأن معظم عمليات تهريب الأسلحة لـ "حزب الله" يتم احباطها، ويؤكد أن بحوزة "حزب الله" 20 الف صاروخ. قتل الأسرى المصريين
- بمناسبة الحديث عن الأسرى المصريين الذين قُتلوا مؤخرا نسألك، هل كان هناك أسرى؟
- لا، لم يكن هناك أسرى. جزء كبير منهم هرب والآخرون قاتلوا مع اسلحتهم.
- فما الذي قاله الجنود في الفيلم حول عذاب الضمير لانهم أطلقوا النار على مجموعات غير مسلحة؟
- لا أعرف. هذا حدث قبل اربعين سنة، نعم أنا قُدت هذه العملية، ومن تحدث في الفيلم اشخاص جيدون، ولكن الاعلام يُضخم الامور كالعادة، أحد المسؤولين المصريين قال لي إن علينا أن لا نلومهم لاننا نحن الذين أثرنا هذه القضية وليس هم.

- هل شاهدت ما قاله يوسي سريد للصحافة المصرية إذ هاجم عملية قتل الأسرى؟
- اتصلت به لاسأله حول ذلك، وقد كان مجحفا في قوله. سريد لم يشاهد الفيلم. هم سألوه عن قتل الأسرى فقال إن هذه مسألة ليست متقادمة، ولكنه اعترف لي بعدها أنه لم يشاهد الفيلم ولا يعرف ماذا حدث هناك.

- أولم يدافع عنك رئيس الوزراء أو وزيرة الخارجية أو أي واحد من المسؤولين؟
- أنا مضطر لأن أقول انني شعرت هنا بخيبة أمل كبيرة جدا. سأقول لك شيئا واحدا: لم يدركوا أن دولة اسرائيل على المحك، وليس فؤاد بن اليعازر. فؤاد تغلب على ذلك. المشكلة هي التهم الموجهة للدولة وللعائلات الثكلى. صمتهم كان سيئا جدا. في السابق كنت قد أُرسلت من قبل رابين لاجراء مباحثات مع م.ت.ف في تونس. عرفات قال لي عندما استقبلني هناك إن حكاية قد نشرت حول قتل أسرى في شكيد. عرفات سأل عن الحكاية ذاتها، ولكن في العام 1993، قلت له: اسمع اذا كان لديك متسع من الوقت، لدي في حقيبتي بعض المعلومات عما فعلتموه في هذه السنوات. فقال لي: لا، لا حاجة. أريد أن أُذكرك أن حربا قد حدثت هناك وانها انتهت، وما هي وحدة شكيد؟ 09 في المائة منها كانوا من الشبيبة المقاتلة (هشومير هتسعير).

- اذا كان ذلك حقا فهذه فرية فظيعة. فقدت الصلة مع المصريين.
- لا أريد الخوض في ذلك، والغاء زيارتي الى مصر مس بي ومس بالدولة ايضا.

تقرير فينوغراد
- بعد ايام ستنشر لجنة فينوغراد تقريرها الأولي، فهل نحن على وشك انفجار سياسي قادم؟
- يجب الانتظار والصبر. أعرف شيئا واحدا: قبل لجنة فينوغراد كان هناك لجنتان مشابهتان ــ كهان واغرانات. وماذا أخذوا منهما؟ فقط التوصية حول من الذي يتوجب إزاحته. في الاولى أزاحوا رئيس هيئة الاركان دادو، وفي الثانية اريك شارون، ولكن اللب والتوصيات الحقيقية وُضعت جانبا. انظر الى عمليتي الاختطاف سترى انها نفس الأخطاء رغم حدوثها مع فارق ست سنوات (2000 و2006)، ما يقلقني هو كيف ستُستوعب دروس الحرب وكيف ستُطبق التوصيات.
- ومع ذلك فالنتيجة المركزية ستكون سياسية.

- السياسيون هم مرحلة عابرة، أما الجيش فباقٍ والمشاكل الأمنية آخذة في التصاعد والاحتداد. وأنا قلق جدا خلافا لنبوءات شعبة الاستخبارات العسكرية "أمان". في لبنان تجري عملية فقدان متواصلة للزعامة المسيحية لصالح الهيمنة الشيعية. أحب الاستماع لحسن نصر الله في الليل، وأصدق كل كلمة يقولها حول اعادة بناء قدرتهم وأن لديهم الآن 02 ألف صاروخ. سورية تحولت الى محطة العبور الكبرى لـ "حزب الله"، والسوريون يتزودون بالصواريخ بصورة أساسية. نصر الله يقول انهم عادوا الى ارض المعركة وانهم يتجولون على طول الحدود مع اسرائيل.
- عفوا، اولمرت قال إن "حزب الله" تضرر جدا وأن اغلبية عمليات التهريب يتم احباطها.

- سيأتي يوم وستظهر الحقيقة واضحة.
- اذاً، لماذا لا تفعل اسرائيل شيئا؟
- أُكرر ذلك في كل جلسة من جلسات الحكومة، وهذا ما قلته قبل الحرب وخلالها وبعدها.
- لنفترض أن توصيات فينوغراد ستكون قاسية، فكيف ستحافظ الحكومة على بقائها؟
- هذه الحكومة قادرة على الإقدام على مفاجآت كبيرة جدا، قوتها نابعة من ضعفها.
- ألا يعني ذلك انهم لا يفعلون أي شيء؟
- لست متأكدا. في المجال السياسي مثلا يتوجب أن يقوم اولمرت والحكومة بكل ما في وسعهم للاستجابة لاقتراح الرئيس السوري بالتفاوض. وآمل أن يستغل اولمرت هذه الامكانية.
- هل تعرف بأمر كهذا؟
- آمل أن يقوم اولمرت بما يتوجب القيام به.
- ولكن هذه هي نقطة فشل هذه الحكومة بالضبط، اذا تقدمت ستقوم "شاس" و"اسرائيل بيتنا" بمنعها أو اسقاطها.

- هذا هو محك الزعامة، وهذه هي المبادئ التي سأدفع حزب العمل للخروج من الحكومة من اجلها. أسمع اولمرت يقول انه مستعد للتفاوض حول المبادرة السعودية، ولكن اذا علمت أن المسألة أُحبطت بسبب بعض أطراف الائتلاف فسيكون على "العمل" أن يخرج. هذا خط احمر بالنسبة لنا. نحن في ذروة تسونامي في العالم العربي. الدول السنية ترتعد في ظل الصراع بين السنة والشيعة، وهذه فرصة نادرة لنا حتى نصعد على هذه العربة. اقتراحهم ليس نابعا من حبهم لاسرائيل وانما من تغيرات ومجريات سياسية اسلامية وعربية. العالم السني مستعد للجلوس مع اسرائيل، وأعتقد أن علينا أن نتفاوض معه.
- الاستطلاعات تُظهر أن الجمهور لم يغفر لا لاولمرت ولا لبيرتس.
- أريد أن أفترض أن اولمرت لم يتوقع نشوب الحرب بعد ثلاثة اشهر من دخوله الى منصبه حتى في اسوأ أحلامه. ولو فكر لاعطى حقيبة المالية لبيرتس ولي الدفاع. الفشل في هذه الحرب ناجم عن عدم التجربة. نقطة.
- كيف تؤيد باراك رغم مزاياه واخفاقاته السابقة؟
- هذه أمور صغيرة، وهو الآن يقول انه تغير وأصبح أكثر قربا من الناس.
- لماذا أمور صغيرة: المفاوضات الفاشلة في كامب ديفيد والانتفاضة وقضية الجمعيات وانهيار الحكومة.

- هذه محاسبة لا يقوم بها جمهور الحزب تجاه قائده، بعضهم يتهمه أنه ترك الحزب ورحل. وأنا اؤيد باراك لانه قادر على استعادة الأمن والقوة الردعية المفقودة التي نحتاجها الآن، ولذلك يتوجب انتخابه.
- ولكن لماذا ليس بيبي؟
- أولا لان "الليكود" بذل كل جهوده وماله ووسائله حتى لا يفوز باراك في حزب العمل. أما بيبي فقد قام بأمور فظيعة خلال وجوده في المالية بحق الناس الفقراء. هو شخص قاسٍ بلا رحمة.
- أتباع بيرتس يتهمون أن هناك عنصرية في الحزب والاعلام ضده.
- مشكلة بيرتس الأساسية هي أنه فقد اشخاصا كثيرين آمنوا بصدق شعاراته حول التغيير الاجتماعي. لم يُجبره أحد على أخذ حقيبة الدفاع، وقد كان عليه أن يختار حقيبة اقتصادية موسعة. حاولت مساعدته، وسرعان ما أدركت أن مساعدتي غير مرغوبة من قبله.

وكنت سأقترح عليه أن يتخلى عن هذا الاتجاه.
- بقي التحدث مع عامي أيلون فربما هو مستقبل الحزب؟
- هو شخص جدي ولديه قدرة كامنة، ومن الأجدر به أن لا ينجح في هذه الانتخابات، والانتظار الى المرحلة القادمة.
- أتباعه يقولون إنه امتداد لنهج رابين الحقيقي.
- اجل، سمعت بذلك. أنا الآن رابيني. عملت مع رابين وكنت قريبا منه، وأريد أن اقول لأيلون: أنت لست رابين. هو لا يقترب منه في القدرات ولا في النهج السياسي ــ الأمني ولا في الحساسية الاجتماعية.

مصادر
معاريف (الدولة العبرية)