حذر قائد مشاة البحرية الأمريكية الجنرال جيمس كونواي أمس الأول (الجمعة) من أن الانسحاب المبكر للقوات الأمريكية من العراق قد يرغم الولايات المتحدة على العودة إلى هذا البلد لإنجاز مهمتها. وقال الجنرال كونواي في محاضرة ألقاها في واشنطن أن “ما يقلقني هو أن يرغمنا الانسحاب المبكر على العودة، وأعتقد ان من الأفضل أن نقوم بكل شيء في المرة الأولى بدلا من الاضطرار إلى العودة”. وأضاف أن انسحاب الجنود الأمريكيين من العراق لن يعتبر نجاحا بل سيعتبر انتصارا لتنظيم القاعدة. وأوضح كونواي أن “انسحابا لا يكون مرتبطا بمستوى نجاح ما لقوات التحالف في العراق سيعتبر انتصارا للقاعدة، وإذا ما اعتبروا منتصرين، فستتوافر لديهم الموارد والاندفاع، وكل الأمور التي يأتي بها الانتصار”. واعتبر أيضا ان “من المهم جدا ان يدرك الأمريكيون المخاطر والتكاليف ومقارنتها مع ما يمكن خسارته أو ربحه” في محاربة القاعدة.

مصادر
وكالة الانباء الفرنسية (فرنسا)