شبكة فولتير

ما تكلفنا إياه "حرية" الناتو

| روما (إيطاليا)
+
JPEG - 29 كيلوبايت

"يذكرنا الوضع في أوكرانيا بأن حريتنا ليست مجانية، وأن علينا ان نكون مستعدين للدفع". هذا ما دعا إليه الرئيس أوباما، في روما كما في بروكسل، مدعيا القلق من أن بعض دول حلف شمال الاطلسي تريد خفض إنفاقها العسكري.

سيجتمع وزراء الخارجية في بروكسل، الاسبوع المقبل، كما أعلن ، لتعزيز حضور الناتو في أوروبا الشرقية ومساعدة أوكرانيا في تحديث قواتها العسكرية. وهذا يتطلب اعتمادات مالية إضافية. إننا، إذن، مشعَرون، ونحَدَّث عن اقتطاع من النفقات العسكرية!

كم سيبلغ بالنسبة الى إيطاليا؟ لقد ارتقت ايطاليا، حسب معهد "سيبري"، المعهد الدولي الشهير الذي يقع مقره باستوكهولم، عام 2012، الى المرتبة العاشرة بين الدول الاكثر انفاقا عسكريا في العالم، مع ما يقرب من 34 مليار دولار، وهو ما يعادل 26 مليار أورو سنويا. ويعادل هذا 70 مليون أورو في اليوم الواحد، تنفق -الى جانب المال العام- على القوات المسلحة، والأسلحة والمهمات العسكرية خارج البلد.

لقد بلغ الانفاق الايطالي على الدفاع، حسب المعطيات المتعلقة بالسنة نفسها، نشرها الناتو قبل شهر، 20.6 مليار أورو، وهو ما يعادل أكثر من 56 مليون أورو في اليوم الواحد. هذا الرقم، المحدد في الميزانية، لا يشمل، مع ذلك، نفقات القوات الأخرى التي لا تقع تحت قيادة حلف شمال الاطلسي بشكل دائم، بل تبعا سيرورة الظروف، ولا يشمل الإنفاق على البعثات العسكرية في الخارج، التي لا يقع عبئها على ميزانية وزارة الدفاع. وهناك أيضا مبالغ أخرى من خارج الميزانية المخصصة لتمويل برامج عسكرية طويلة الأمد، كتلك المخصصة للطائرة المطاردة "أف35".

إن الميزانية الرسمية تؤكد أن الإنفاق العسكري الناتوي يصل إلى أكثر من 1000 مليار دولار سنويا، أي ما يعادل 57 ٪ من الإجمالي العالمي. إنها في الواقع أعلى، وفي هذا يجب ان يضاف انفاق الولايات المتحدة، الذي حدده الناتو بـ735 مليار دولار سنويا، الى خطوط أخرى ذات طابع عسكري غير مدرجة في ميزانية البنتاغون (بما فيها الـ140 مليار دولار السنوية للعسكريين المتقاعدين، 53 لـ"البرنامج الوطني للمخابرات"، 60 لـ"لأمن الوطن") ترفع الإنفاق الامريكي الحقيقي الى أكثر من 900 مليار دولار، أي، الى أكثر من نصف الانفاق العالمي.

هدف الولايات المتحدة هو جعل الحلفاء الأوروبيين يتحملون نسبة أكبر في نفقات الناتو العسكرية، المتجهة الى الزيادة مع التوسع وتعزيز الجبهة الشرقية. اليوم -يقول أوباما- "تحلق طائرات حلف شمال الاطلسي في سماء بحر البلطيق، لقد عززنا وجودنا في بولونيا ونحن مستعدون لفعل المزيد". وبالتقدم في هذا الاتجاه –ينبه- "على كل دولة عضو في حلف شمال الاطلسي رفع التزامها الخاص وتحمل نفقتها الخاصة بها، مظهرة الإرادة السياسية للاستثمار في دفاعنا الجماعي". وقد أكد الرئيس نابوليتانو هذه الرغبة قطعا لأوباما، وكذا رئيس الحكومة رينزي .

و كالعادة ، العمال الإيطاليون هم من سيتحمل العبء

ملاحظة المترجمة م.أ. باتريزيو في النسخة الفرنسية وفقا لمعطيات معهد سبيري عام 2012، تحتل فرنسا المركز السادس عالميا في الإنفاق العسكري بـ58,9 مليار دولار، أي حوالي 43 مليار أورو أو 117 مليون أورو في اليوم الواحد، عدا تكاليف خطوط ميزانية أخرى. أنظر ميزانية الدفاع في عام 2014:
http://www.defense.gouv.fr/sga/le-s... . هذه البيانات لا تحدد التكلفة الخصوصية لـ"حرية حلف شمال الأطلسي" (الحالية والمستقبلية) لفرنسا.

ترجمة
خالدة مختار بوريجي

مصادر
مانيفستو (ايطاليا)

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات