في قرار نشرته مدرسة الحرب التابعة للجيش الأمريكي ، تمت ادانة قرار الحرب على العراق ، واعتبر خطأ استراتيجيا ، البروفيسور " جيفري روكورد ط كتب " القاعدة الحبية الاستراتيجية تقتضي أن تجعل أعداءك على أقل عدد ممكن ، والألمان قد هزموا في الحربين العالميتين لأن هدفهم الاستراتيجي قد جاوز حدود طاقتهم الممكنة " ، بينما الحرب في العراق لم تكن مهددة من كثرةعدد " كانت حربا اختيارية ضورية استدعتها ضرورة الحرب ضد القاعدة " في حين " الحرب الشاملة ضد الارهاب ، استراتيجيا غير محددة المعالم ، فهي تهدف الى الجني أكثر مما تبذل ، وتزج بمقدرات الجيش الأمريكي في مطاردة لا نهاية لها ، ولا امل في الخروج منها بسلام " اقرأ المزيد في هذه الدراسة