شبكة فولتير
دولة

فرنسا

باريس وبرلين
بقلم تييري ميسان
باريس وبرلين دمشق (سوريا) | 12 شباط (فبراير) 2019
لعل أهم قاعدة نشأت على أساسها الأمم المتحدة، هي أن كل دولة، وكل وشعب أحرار ومتساوون، ومستقلون. هذا هو الفرق الكبير بينها وبين عصبة الأمم التي سبقتها، والتي رفضت على الدوام الاعتراف بالمساواة بين الشعوب، للسماح لنظام الاستعمار بالاستمرار عبر العالم.
وهكذا أصبحت كل دولة تتمتع بصوت مساوِ للآخرين. ونتيجة لذلك، لم يكن ممكناً للولايات المتحدة ضم ولاياتها الفيدرالية الـخمسين في الأمم المتحدة، كما لم يكن ممكناً لاتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفييتية ضمَ جمهورياته الخمس عشرة في عضوية المنظمة الأممية الناشئة، بل فقط الانضمام كدولتين فدراليتين، على حد سواء مع باقي (...)
 
ألمانيا وفرنسا تتوليان رئاسة مجلس الأمن خلال شهري آذار ونيسان 2019 10 شباط (فبراير) 2019
يتكون مجلس الأمن الدولي من خمسة أعضاء دائمين (الولايات المتحدة الأمريكية، الاتحاد الروسي، فرنسا، جمهورية الصين الشعبية، المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية) وعشرة أعضاء منتخبين من الجمعية العامة، (حاليا هم : غينيا الاستوائية، والكويت وبيرو، وبولندا، وساحل العاج المنتخب لعامي 2018 و 2019، وجمهورية الدومينيكان، وألمانيا، وإندونيسيا، وجنوب أفريقيا، إضافة إلى بلجيكا التي انتخبت لعامي 2019 و 2020).
تؤول رئاسة المجلس شهريا بالتناوب لأحد أعضائه. ومن المتوقع في جدول أعمال عام 2019 أن تتولى فرنسا رئاسة المجلس في آذار-مارس، وألمانيا في نيسان- أبريل. (...)
 
فرنسا تستدعي أحد سفرائها لدى دولة عضو في الاتحاد الأوروبي 10 شباط (فبراير) 2019
في سابقة لامثيل لها منذ معاهدة روما، استدعت فرنسا سفيرها لدى دولة عضو في الاتحاد الأوروبي، هي إيطاليا.
تخيم الأزمة بين البلدين منذ تشكيل حكومة جيوزيب كونت. وقد اندلعت بالفعل بين البلدين عقب اجتماع لويجي دي مايو، زعيم حركة 5 نجوم ونائب رئيس المجلس الإيطالي، مع مجموعة من "السترات الصفراء" في مونتارجي (الصورة). الأمر الذي جعل فرنسا تستنكر تدخل إيطاليا في شؤونها الداخلية.
وفي الوقت نفسه، استقبلت فرنسا مرات ثلاث زعماء المعارضة الفنزويلية المواليين للولايات المتحدة، واعترفت برئيس الجمعية الوطنية، خوان غوايدو ، كرئيس مؤقت للبلاد. يبدو أن وزارة الخارجية الفرنسية (...)
 
 
 
عودة الاستعمار
بقلم تييري ميسان
عودة الاستعمار دمشق (سوريا) | 15 كانون الثاني (يناير) 2019
لاحظنا على مدى العقد المنصرم من الزمن، فظاظة الرغبة الفرنسية الجامحة لإعادة فرض سيطرتها على مستعمراتها السابقة. الأمر الذي يفسر منطق تعيين الرئيس نيكولاس ساركوزي (اليميني) لبرنار كوشنير (الإشتراكي) وزيراً للخارجية.
لقد استبدل ساركوزي المفهوم الأنغلوسكسوني "لحقوق الإنسان" بمفهوم الثوار الفرنسيين ل"حقوق الإنسان والمواطن"، لنرى خلفه، الرئيس فرانسوا هولاند، يُصرح في وقت لاحق، في مؤتمر صحفي على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة، بالقول أن الوقت قد حان لإعادة فرض الانتداب الفرنسي على سورية.
لكن الحفيد الأصغر لشقيقة السفير فرانسوا جورج بيكو (صاحب اتفاقية (...)
 
وكالة الأناضول تنشر خريطة للاحتلال العسكري الفرنسي لسوريا 2 كانون الثاني (يناير) 2019
نشرت الوكالة التركية الرسمية أندولو، خريطة القواعد العسكرية لجيش الاحتلال الفرنسي في سوريا.
تأمل فرنسا منذ بداية العملية الأنغلوسكسونية ضد سوريا في عام 2005، وخاصة منذ بداية العمليات العسكرية في عام 2011، في استعادة الانتداب على مستعمرتها السابقة. وقد أوضح الرئيس فرانسوا هولاند هذا المشروع خلال رحلة إلى الأمم المتحدة في نيويورك.
وفقاً لهذه الخريطة المحدًثة في 28 ديسمبر 2018، هناك تسع قواعد عسكرية فرنسية سرية، منها واحدة في محافظة حلب، شمال منبج. لكن الأكراد المؤيدين لأمريكا طلبوا النجدة من دمشق مؤخرا لمواجهة الجيش التركي.
تسيطر القوات السورية حالياً على (...)
 
اليونسكو تتبلغ شكوى ضد فرنسا وتركيا 17 كانون الأول (ديسمبر) 2018
قدمت الجمهورية العربية السورية شكوى إلى اليونسكو (منظمة الأمم المتحدة للتربية، والثقافة والعلوم) ضد فرنسا وتركيا لقيامهما بنهب الممتلكات الثقافية.
أشرفت الجيوش الفرنسية والتركية على الحفريات في الأراضي التي احتلتها في (منبج، عفرين، إدلب، الحسكة، والرقة). وقاموا بنهب الكنوز الأثرية وتهريبها.
بالإضافة إلى ذلك، نسق مكتب خاص، مقره في باريس في بداية الحرب، طلبات المشترين الغربيين، وعمليات النهب التي يقوم بها الجهاديون، وكان يستخدم جزء من أرباح تجار الآثار، لتمويل المنظمات الإرهابية.
وقد لاحظت اليونسكو في عام 2015، عبر الأقمار الصناعية، عمليات نهب في 900 موقع (...)
 
يوم تمرد في وسط باريس، ومرسيليا، وافينيون 3 كانون الأول (ديسمبر) 2018
نظمت حركة "السترات الصفراء"، التي تتظاهر بلا انقطاع في كل مكان في فرنسا منذ 17 نوفمبر 2018، مظاهرتها الثانية في العاصمة يوم 1 ديسمبر. نتج عنها أعمال شغب وحرائق، بداية في جادة الشانزلزيه، ثم في عدة أحياء في وسط باريس. ثم مافتئوا أن انتشروا مساء في جنوب البلاد، في مدينتي مرسيليا، وافينيون، وقد أسفرت أيضا عن سقوط أكثر من مائة جريح، وهي مشاهد لم يسبق لها مثيل منذ قرن من الزمن.
يحتج المتظاهرون على المستوى المفرط من الاقتطاعات الضريبية الإجبارية (ضرائب على الدخل، رسوم، وتأمينات اجتماعية ) التي زادت بنسبة 30٪ خلال عشر سنوات، مما تسبب في انهيار مستوى المعيشة (...)
 
حركة الصداري الصفراء تتمدد في فرنسا، وبلجيكا، وبلغاريا 26 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018
تتمدد حركة "الصداري الصفراء Gilets jaunes "، التي بدأت في 17 نوفمبر 2018 في فرنسا المتروبولية، إلى أقسام ماوراء البحار، وإلى بلجيكا، وبلغاريا.
وفقا لوزارة الداخلية الفرنسية، فقد بلغ عدد المحتجين ذروتهم في 18 نوفمبر عند الساعة الخامسة مساء مع 287710 أشخاص. ولأنه لايوجد رقم آخر متاح، الأمر الذي يجعل هذا الرقم غير قابل للتحقق. وفي الوقت الحالي لايعكس هذا الرقم حجم التحشيد، لذا يقوم المتظاهرون بتنظيم نوبات حراسة.
وعلى الرغم من أن الحركة سلمية، إلا أن هذا لم يمنع من اندلاع أعمال عنف بشكل متقطع، وليس من الواضح ما إذا كانت متأتية من المتظاهرين أم من المحرضين. (...)
 
فرنسا تعتذر لصربيا بعد تحريف الناتو 16 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018
خلال احتفالات 11 نوفمبر 2018 في باريس، تم استبعاد رئيس صربيا من المنصة الرئيسية من قبل قسم المراسم في الإليزيه.
في المقابل، كان هاشم تاتشي، رئيس كوسوفو – وهي دولة لم تكن موجودة في ذلك الوقت- يجلس في مكان بارز بالقرب من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.
دخلت فرنسا الحرب العالمية الأولى لمساعدة صربيا. وخسرت صربيا ربع سكانها خلال الحرب العظمى. حارب الجنود الصرب والفرنسيون جنبا إلى جنب على جبهة الشرقن ورفات أجسادهم ترقد معا في مقابر سالونيك، وموناستير، وسكوبي، وبلغراد.
تتمتع فرنسا وصربيا بتقليد طويل من الصداقة التي لعبت دوراً مهماً في الدعم الفرنسي خلال حروب (...)
 
سيقوم المسؤولون الفرنسيون بفرض الرقابة على فيس بوك من الداخل 14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018
أعلن الرئيس الفرنسي اميانويل ماكرون عن موافقة شركة فيسبوك على إدخال مسؤولين فرنسيين إلى خلية الرقابة.
صدر هذا الإعلان بمناسبة المنتدى الدولي لإدارة الإنترنت، المنعقد في 12 نوفمبر 2018 في اليونسكو (باريس).
مدة هذا الالتزام ستة أشهر.
حقيقة أن الرقابة على شبكة الإنترنت، يمكن أن تسيطر عليها حكومة داخل منصة، تثير الكثير من التساؤلات حول الحريات العامة.
يرأس فيسبوك فرنسا لوران سولي، المدير السابق لمكتب نيكولاس ساركوزي، ثم أصبح الرجل الثاني للقناة التلفزيونية الخاصة TF1. وهو أيضا زوج كارولين رو، النجمة الصحفية لقناة فرنسا 2 التلفزيونية العامة.
أما على الساحة (...)
 
صعود قوي وحاد لمعاداة السامية في فرنسا 14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018
في منشور على حسابه على الفيسبوك، كشف رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب أن عدد الأعمال المعادية للسامية قد ارتفع بنسبة 69٪ في فرنسا خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2018.
ولكي يتم تفسير هذا الأمر بشكل صحيح، يجب مقارنة هذا الرقم بالأفعال التمييزية الأخرى التي لم تكن موجودة لدينا. وفي كل الأحول، فهو يؤكد على تدهور عميق وسريع للنسيج الاجتماعي.
باختياره نشر هذا الرقم في 9 نوفمبر 2018، ميز رئيس الوزراء نفسه عن رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون، الذي أعلن قبل يومين عن تكريم وطني لماريشالات الحرب العالمية الأولى، بمن فيهم فيليب بيتان، على الرغم من سحب رتبة مارشال (...)
 
 
فرنسا – إيران : الإفراج عن ممثل آية الله خامنئي 5 تشرين الأول (أكتوبر) 2018
تدخلت الحكومة الإيرانية مع فرنسا في قضية مركز الزهراء . ووفقاً لطهران، فإن تهمة إعداد هجوم ضد اجتماع مجاهدي خلق في 30 حزيران-يونيو 2018 هي محض مؤامرة لدولة ثالثة.
نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، أي مسؤولية لبلاده في هذه القضية، ودعا فرنسا إلى الجلوس حول الطاولة، ومواجهة معلومات كل طرف.
وبناء على ذلك، أطلقت باريس على الفور سراح يحيى القواسمي، ممثل آية الله علي خامنئي وزعيم الشيعة في فرنسا، بعد أن اعتقلته لعدة ساعات. ولم تعد وزارة الداخلية الفرنسية تتحدث عن الاعتقالات، ولكن فقط عن 12 "زيارة منزلية" (عمليات تفتيش) وبقاء شخص واحد (...)
 
اعتقال ممثل آية الله خامنئي في فرنسا 5 تشرين الأول (أكتوبر) 2018
تعرض أحد تلامذة الإمام الخميني، الفرنسي-الجزائري يحيى القواسمي، الذي أصبح ممثل آية الله علي خامنئي في فرنسا للاعتقال، بالإضافة إلى عشرة من رفاقه، في 2 أكتوبر 2018، وذلك خلال عملية واسعة النطاق قادها ما يقرب من 200 من عناصر الشرطة، الذين فتشوا مركز الزهراء الذي يدير شؤون الشيعة في فرنسا، وأغلقوه. كما تم في الوقت نفسه تجميد عدة حسابات مصرفية مرتبطة بإيران، احتياطا، بموجب مرسوم حكومي لمدة ستة أشهر .
وتسعى الشرطة الفرنسية لإقامة صلة بين جمهورية إيران الإسلامية، ورجل الدين، ومشروع الهجوم على تجمع "مجاهدي خلق" الذي أُقيم في منطقة باريس، في 30 حزيران-يونيو عام (...)
 
قاع مزدوج
بقلم تييري ميسان
قاع مزدوج دمشق (سوريا) | 25 أيلول (سبتمبر) 2018
تعاملت روسيا مع مسألة العدوان على اللاذقية في سياق جيوسياسي عالمي لايقتصر على سورية فقط. أولا، وخلافا لما جاء على لسان المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الجنرال ايغور كوناشينكوف، فإن الجريمة ليست مسؤولية إسرائيل لوحدها. فقد شاركت بريطانيا وفرنسا في الهجوم. ربما، لم تشاركا في المناورة الإسرائيلية بالاختباء خلف الطائرة الروسية، لكنهما لم تبذلا أي جهد في إغاثة ضحايا الطائرة إليوشين. لم يقاتل التحالف الثلاثي، البريطاني-الفرنسي-الإسرائيلي في حرب مشتركة منذ أزمة السويس عام 1956، والتي انتهت آنذاك بتهديد الاتحاد السوفييتي لحلف الناتو، بالرد بالسلاح النووي. (...)
 
إسرائيل استخدمت طائرة عسكرية روسية كدرع 20 أيلول (سبتمبر) 2018
في17 أيلول- سبتمبر 2018، وحوالي الساعة العاشرة مساء (بالتوقيت المحلي)، اختفت طائرة نفاثة روسية عسكرية من طراز "إيل -20" من على شاشات الرادار في البحر الأبيض المتوسط ، على بعد حوالي 35 كيلومترًا من الساحل السوري، كانت عائدة إلى قاعدة حميميم الجوية، وعلى متنها 14 شخصاً.
وقع الحادث بينما كانت معركة حامية الوطيس تدور رحاها في المنطقة، بعد أن هاجمت أربع طائرات إف -16 إسرائيلية، من المياه الدولية، معهد الصناعات التقنية في اللاذقية. وقد تمكنت الدفاعات الجوية السورية من تدمير العديد من صواريخ العدو وهي في الجو.
تهاجم إسرائيل جميع مراكز الأبحاث العسكرية. وهو في (...)
 
 
مهمة الكسندر بينالا 23 تموز (يوليو) 2018
كان ألكسندر بينالا، أحد معاوني الرئيس إيمانويل ماكرون، مكلفا بمهمة إنشاء معادل فرنسي للمخابرات الأمريكية.
هذه الوكالة الملحقة بقسم الأمن الوطني Homeland Security هي المسؤولة عن حماية رئيس الولايات المتحدة وكبار المسؤولين. كما تلعب دورًا محوريًا في مكافحة الإرهاب (ومكافحة العملات المزورة).
وكان الرئيس ماكرون قد أنشأ بالفعل في الاليزيه "قوة تدخل" (كذا) ضد الإرهاب، بقيادة المحافظ بيير بوسكه دو فلوريان.
على الرغم من صغر سنه، إلا أن السيد بنيلا، الذي قدمته وسائل الإعلام الجزائرية على أنه مرتبط بالمخابرات المغربية (DGED)، كان من المفترض أن يقود جهاز المخابرات (...)
 
روسيا تٌدخل فرنسا مجددا إلى سوريا 23 تموز (يوليو) 2018
خلال اللقاء الذي تفضل به الرئيس بوتين على نظيره الفرنسي، قبل نهائي كأس العالم في موسكو، في 15 يوليو 2018، اعترف الرئيس ماكرون بأن الغرب خسر الحرب ضد سوريا . ثم أعرب عن رغبته في القيام بعملية إنسانية في سوريا.
وقد جرى تحديد تفاصيل العملية الإنسانية المشتركة، من خلال مكالمة هاتفية بين رئيسي البلدين في 21 تموز-يوليو.
حتى الآن كانت الأعمال الإنسانية الفرنسية تستهدف بشكل حصري "المتمردين"، أي سكان المناطق التي يسيطر عليها الجهاديون. وقد كانت الجهود "الإنسانية" الغربية، والفرنسية على وجه التحديد، تُستخدم كغطاء لتوريد المعدات العسكرية للجهاديين. هذا هو السبب الذي (...)
 
السعودية، والإمارات، وفرنسا ضد الحوثيين في اليمن 18 حزيران (يونيو) 2018
هاجمت المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة قوات الحوثيين في منطقة الحديدة، في اليمن. ونقلا عن صحيفة لوفيغارو الفرنسية Le Figaro، فقد كانت القوات المهاجمة مدعومة من قبل القوات الخاصة الفرنسية.
وذكرت الصحيفة أن فرنسا ستكون مسؤولة أيضا عن نزع الألغام في المواني في نهاية المعركة، وهي المساعدة التي رفضت الولايات المتحدة تقديمها.
تحاول المملكة العربية السعودية إعادة توحيد اليمن، في حين أن حليفها الإماراتي يراهن على تقسيم جديد للبلاد. ولا نعرف في الواقع كيف تفكر فرنسا في مستقبل هذا البلد.
لقد نشرت فرنسا قوات خاصة، سراً، في كل من سوريا، والعراق، (...)
 
العلاقات بين الرئيسين ترامب وماكرون تتدهور 7 حزيران (يونيو) 2018
في الوقت الذي اكتفى فيه قصر الاليزيه بالتصريح عن إجراء مكالمة هاتفية بين الرئيسين الفرنسي والأمريكي في 1 حزيران-يونيو 2018، بدأ البيت الأبيض بتسريب بعض العناصر.
يبدو أن المحادثة كانت سيئة للغاية : ابتدأها إيمانويل ماكرون بانتقادات "صريحة" لسياسة الولايات المتحدة، وكان دونالد ترامب يرد عليه بجفاف. ثم انتهت بتبادل الشتائم فيما بينهما.
نحن بعيدون جدا الآن عن الجهود التي بذلها الرئيس الفرنسي لإظهار تفاهمه الممتاز مع نظيره الأمريكي.
 
فرنسا تقترح تغيير النظام الأساسي لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية 7 أيار (مايو) 2018
يحاول منذ عدة أشهر أعضاء "المجموعة الصغرى" التي تضم (المملكة العربية السعودية، الولايات المتحدة، فرنسا، الأردن، و المملكة المتحدة) إقصاء روسيا من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.
وفي السياق ذاته، اقترحت فرنسا لتوها تعديل النظام الأساسي لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، وهي المنظمة المسؤولة عن التحقق من تطبيق اتفاقية الأسلحة الكيميائية، مما يغير بالتالي فحوى المعاهدة.
والفكرة هي أنه، طالما أن روسيا قد عارضت الرواية الأطلسية المتعلقة بقضية سكريبال وأحداث الغوطة الشرقية، لذا فإنه بإمكان منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن تتخذ قراراتها من دون روسيا حول ما حدث، كما (...)
 
عودة إلى ما جرى في 14 نيسان
بقلم تييري ميسان
عودة إلى ما جرى في 14 نيسان دمشق (سوريا) | 24 نيسان (أبريل) 2018
يقول الحلفاء الغربيون إنهم أطلقوا 105 صواريخ على سورية، بينما أحصى الروس إطلاق 103 صواريخ فقط، فجر يوم 14 نيسان.
قام حلف الناتو بتأمين عمليات التنسيق بين باقي الجيوش المحتشدة، على الرغم من عدم اعترافه بذلك، إلا أنه، ووفقا للنظام الأساسي للمنظمة، فقد تحرك الحلف بموافقة مجلس حلف شمال الأطلسي، لكن هذا غير مؤكد حتى الآن.
في الواقع، لم تطلب القوى التي هاجمت ليبيا موافقة هذا المجلس قبل قصف العاصمة طرابلس في عام 2011، ولم يحتج أحد على ذلك.
كان الهدف من هذا التنسيق، ضمان تحقيق جميع الصواريخ التي أطلقت من البحر الأبيض المتوسط، ​​ومن البحر الأحمر، ومن الجو، الآثار (...)
 
لافارج كانت تعمل مع المخابرات الفرنسية في سوريا 24 نيسان (أبريل) 2018
سلط التحقيق القضائي الفرنسي في قضية لافارج، الضوء على الروابط الواسعة بين الشركة المصنعة للأسمنت، وأجهزة المخابرات الفرنسية في سوريا.
ففي حين كانت القاضية شارلوت بيلغر مسؤولة عن التحقيق في شكوى مقدمة من عاملين سابقين في الشركة المتعددة الجنسيات ضد رب العمل، راحت القاضية توسع تدريجيا تحقيقاتها إلى نشاط الشركة المصنعة للأسمنت. وشيئا فشيئا بدأت تتساءل عن إمكانية قيام الشركة بتزويد داعش بالإسمنت.
كان تييري ميسان قد كشف قبل حتى افتتاح هذه القضية في باريس، أن شركة لافارج كانت قد زودت عدة مجموعات جهادية بحوالي 8 ملايين متر مكعب من الاسمنت بهدف بناء جملة من (...)
 
إخفاقات عملية الحلفاء ضد سوريا 22 نيسان (أبريل) 2018
صاروخان أمريكيان لم ينفجرا، وقد تم إرسالهما إلى روسيا في 18 نيسان-أبريل لفحصهما .
تختلف التقانات الأمريكية والروسية اختلافاً جذريًا عن بعضهما البعض، بحيث يصعب على أي منهما استنساخ أي جديد متقدم. ومع ذلك ، سيقوم مهندسو الجيش الروسي بدراسة التقنيات الأمريكية، لتحسين أداء تقنياتهم المضادة للصواريخ.
لم تتمكن طائرة رافال الفرنسية من إطلاق أحد صواريخ سكالب أوجه Scalp-EG التي كانت تحملها، في حين تًعذًر إطلاق ثلاثة صواريخ كروز بحرية (MdCN) من الفرقاطات متعددة المهام (...)
 
انتقام الجنرال بنوا بوغا 22 نيسان (أبريل) 2018
أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان في الجمعية الوطنية عن بدء إجراءات إزالة اسم الرئيس السوري بشار الأسد من وسام جوقة الشرف.
كان الرئيس جاك شيراك، الذي اعتبر نفسه سندا له، قد قلده ذلك الوسام، وقدمه إلى الساحة الدولية.
قام بهذا الإجراء النادر للغاية، الجنرال بينوا بوغا، الذي كان قائدا للقوات الخاصة (COS)، ولاحقاً للمخابرات العسكرية (DRM). كان أيضا رئيس هيئة الأركان الخاصة بالرئيسين المتعاقبين، نيكولا ساركوزي، وفرانسوا هولاند.
ومن مكتبه في قصر الاليزيه، كان يقوم بتنظيم وقيادة الجنود الفرنسيين الذين أرسلوا سرا إلى سوريا للإطاحة بالنظام، وإعادة (...)
 
تركيا تنشر مواقع خمس قواعد عسكرية فرنسية سرية في سوريا 2 نيسان (أبريل) 2018
نشرت وكالة الأناضول خريطة لقواعد فرنسا العسكرية السرية الخمس في سوريا ( من ضمنها مصنع لافارج-هولسيم).
وتوضح الوكالة أنه تم نشر الفوج الأول من مظليي مشاة البحرية على الأراضي السورية. وبالإضافة إلى ذلك، يوجد 30 جنديا فرنسيا إضافيين في الرقة و 70 جنديا في مواقع مختلفة أخرى.
الوجود العسكري الفرنسي في سوريا غير قانوني بنظر القانون الدولي.
هذا المنشور هو بمثابة تحذير لفرنسا، التي أعلنت دعمها لإرهابيي "وحدات حماية الشعب" الكردية YPG، وهي منظمة كردية موالية لحلف شمال (...)
 
أنقرة تحذر باريس من دعمها الإرهابيين 1 نيسان (أبريل) 2018
حذر الرئيس رجب طيب أردوغان فرنسا في 30 آذار-مارس 2018، في خطاب عنيف له في أعقاب اجتماع الرئيس ماكرون مع وفد من حزب الاتحاد الديمقراطي PYD.
وفقاً للإليزيه، فقد استقبل إيمانويل ماكرون وفداً من قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، لكن هذا الاسم ليس إلا غطاء لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD، وهو التنظيم الشقيق لحزب العمال الكردستاني التركي.
ووفقا لرئيس الأركان التركي السابق ، الجنرال إلكر باشبوغ، فإن كلا من حزب العمال الكردستاني، وحزب الاتحاد الديمقراطي، بعد أن كانا تنظيمين ماركسيين مواليين للسوفييت وسوريا، أصبحا جماعة فوضوية موالية لحلف شمال الأطلسي.
وأكد الرئيس (...)
 



المقالات الأكثر شعبية
أسطورة حرية الصحافة في فرنسا
أسطورة حرية الصحافة في فرنسا
وسائل الإعلام تخضع لرقابة الدولة
 
إنقلاب عسكري بهاييتي
إنقلاب عسكري بهاييتي
واشنطن وباريس تقلبان نظام أريستيد