شبكة فولتير

هل سيعيد "البريكزيت" إطلاق الحرب في أيرلندا؟

+

المفاوضات حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مجمدة منذ 8 نوفمبر 2017، بسبب النزاع على الحدود الايرلندية.

وقد رأت المسألة الأيرلندية مخرجا في عام 1998 يتضمن حرية التنقل بين جمهورية أيرلندا، وما يسمى بمنطقة أيرلندا الشمالية في المملكة المتحدة؛ كلتا الدولتان كانتا تنتميان في ذلك الحين إلى الاتحاد الأوروبي.

يعتزم المفاوضون البريطانيون على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إقامة الحدود بين البلدين، الأمر الذي من شأنه إلغاء اتفاقات عام 1998 وإحياء الحرب حتما.

اقترح مفاوضو الاتحاد الأوروبي نقل الحدود الاقتصادية للاتحاد بحيث لا تكون قائمة بين شطري أيرلندا، ولكن بين الجزيرة الأيرلندية وبريطانيا، بما يفضي إلى وضع اقتصاد أيرلندا الشمالية تحت إدارة الاتحاد، وهو مشروع لا يطيقه التاج البريطاني.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات