شبكة فولتير
دولة

روسيا الاتحادية

روسيا مستعدة لحرب نووية 14 نيسان (أبريل) 2017
في أعقاب الهجوم الأمريكي على دولة ذات سيادة، وعضو في الأمم المتحدة، سوريا، في 6 في نيسان- أبريل 2017، تم تجهيز القوات المسلحة الروسية بأسلحة نووية جديدة.
الهجوم من جانب واحد على سوريا هو جريمة بموجب القانون الدولي .
96% من الثالوث النووي الروسي، هو في القدرة التشغيلية الدائمة.
60٪ من هذا الثالوث مجهز بأحدث جيل من القنابل الذرية.
يذكر أن أربع دول فقط (الصين، الولايات المتحدة، الهند، وروسيا) لديها ثالوث نووي، هذا يعني القدرة على شن هجوم من خلال القصف في آن واحد، انطلاقا من صوامع أرضية، ومن قاذفات قنابل، وغواصات بحرية.
فرنسا لم يعد لديها الثالوث النووي (...)
 
 
وثائق وقف إطلاق النار في سوريا (كاملة) 1 كانون الثاني (يناير) 2017
—1—
بيان يتعلق بإرساء نظام وقف إطلاق النار في الجمهورية العربية السورية
سعيا إلى تهيئة الظروف اللازمة لإقامة حوار سياسي مباشر بين جميع الأطراف المتنازعة في الجمهورية العربية السورية، والحد من العنف، ومنع سقوط ضحايا في صفوف المدنيين، وإتاحة وصول المساعدات الإنسانية دون عوائق، يقترح الاتحاد الروسي، على ضوء أحكام قرار مجلس الأمن 2254 (2015)، إرساء نظام لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء سورية (باستثناء مناطق العمليات القتالية ضد الجماعتين الإرهابيتين تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة) اعتبارا من الساعة الصفر من يوم 30 كانون الأول/ ديسمبر (...)
 
القرار 2336 نيويورك (الولايات المتحدة) | 31 كانون الأول (ديسمبر) 2016
إن مجلس الأمن،
إذ يشير إلى جميع قراراته وبياناته الرئاسية السابقة بشأن الحالة في الجمهورية العربية السورية، ولا سيما القراران 2254 (2015) و 2268 (2016)، وإلى بيان جنيف المؤرخ 30 حزيران/يونيه 2012،
وإذ يؤكد من جديد التزامه القوي بسيادة الجمهورية العربية السورية واستقلالها ووحدتها وسلامتها الإقليمية، وبمقاصد ميثاق الأمم المتحدة ومبادئه،
وإذ يحيط علما بالبيان المشترك الصادر عن وزراء خارجية جمهورية إيران الإسلامية والاتحاد الروسي وجمهورية تركيا المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2016،
وإذ يلاحظ مع التقدير جهود الوساطة المبذولة من جانب الاتحاد الروسي وجمهورية (...)
 
الجهاديون يوقعون على وقف اطلاق النار في سوريا فيما عدا القاعدة وداعش 30 كانون الأول (ديسمبر) 2016
تم التوصل الى وقف لاطلاق النار في سوريا، وفقا لما أعلن عنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بحضور وزرائه للشؤون الخارجية والدفاع ، وبضمانة كل من روسيا وتركيا.
أما جمهورية إيران الإسلامية التي شاركت في إعداد هذا الاتفاق، فقد فضلت التزمت التحفظ الهاديء.
تم التوقيع على ثلاث وثائق بين الجمهورية العربية السورية، وسبع جماعات متمردة، يمثلون أكثر من 60 ألفا من الجهاديين وهم :
1- فيلق الشام (4000 مقاتل)
2-أحرار الشام (16000 مقاتل)
3-جيش الإسلام (12000 مقاتل)
4-ثوار الشام (12000 مقاتل)
5-جيش المجاهدين (8000 مقاتل)
6-جيش إدلب (6000 مقاتل)
7- الجبهة الشامية (...)
 
حرروا إدلب بعد حلب
بقلم تييري ميسان
حرروا إدلب بعد حلب دمشق (سوريا) | 28 كانون الأول (ديسمبر) 2016
لم يكن تحرير الأحياء الشرقية من حلب ممكنا، بهذا الزمن القياسي للجيش العربي السوري، لولا قبول بعض اللاعبين الخارجيين، بالتوقف عن تقديم الدعم للجهاديين.
كان التفاوض على انسحابهم، بهذه السرعة، متعذرا بالنسبة للجمهورية العربية السورية، وممكنا فقط بالنسبة للاتحاد الروسي.
توصلت موسكو إلى قلب مواقف قطر رأسا على عقب، وجعلتها واحدة من حلفائها الآن.
تجسد هذا الانعطاف في بداية شهر كانون أول الجاري، من خلال بيع موسكو خمس حصتها من شركة روسنيف للدوحة.
روسنيف، هي في الواقع جوهرة روسيا، وهي أكبر شركة على مستوى العالم أيضا.
بانجازهما هذه الصفقة، التي بدت ظاهريا على أن (...)
 
 الاتحاد الأوروبي يمدد لستة أشهر حربه الاقتصادية ضد روسيا 24 كانون الأول (ديسمبر) 2016
جدد مجلس الشؤون الخارجية والعلاقات الدولية للاتحاد الأوروبي في 19 كانون الأول-ديسمبر 2016، "عقوباته الاقتصادية" لمدة ستة أشهر إضافية ضد روسيا
العقوبات الاقتصادية الأحادية الجانب، تشكل انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة، وتتعارض مع القانون الدولي. وهي تستعيد بذلك مبدأ القرون الوسطى في الحصار، الذي أدانته كل الكنائس المسيحية، في طل الظروف
على الرغم من تقديم العقوبات في الوقت الحالي من قبل الغربيين، على أنها وسيلة للضغط على القادة، إلا أن معظم من يعانون منها في الواقع، هم أشد السكان فقرا
برر المجلس الأوروبي قراره بعدم تنفيذ اتفاقات مينسك كاملة، مما يحمل روسيا (...)
 
روسيا تعزز إجراءاتها الأمنية 23 كانون الأول (ديسمبر) 2016
طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أجهزة الاستخبارات الروسية تعزيز حماية المؤسسات داخل البلاد، وخارجها بعد اغتيال سفيره في أنقرة، ودبلوماسي آخر رفيع المستوى في موسكو
كما اتخذت أيضا تدابير استثنائية لحماية المؤتمر الصحفي السنوي للرئيس بوتين، المقرر يوم الجمعة.
خلافا للتقاليد التركية، قبلت أنقرة أن يجري التحقيق في اغتيال السفير الروسي، من خلال لجنة تحقيق روسية-تركية مشتركة. أرسلت روسيا على الفور 18 خبيرا.
وفقا لوسائل الإعلام التركية، كان القاتل مولود ميرت ألطينطاس قد أُلحقَ عدة مرات في خدمة حماية الرئيس اردوغان خلال الشهور الأخيرة.
قامت الشرطة التركية (...)
 
 
 
روسيا تبيع 19.5% من روسنيفت لغلينكور وقطر 9 كانون الأول (ديسمبر) 2016
الاتحاد الروسي الذي يملك 50% من رأسمال روسنيفت، تنازل عن 19.5% من حصته لغلنكور وقطر.
ليس لدينا معلومات عن توزيع هذه الحصص. روسنيف هي أول شركة نفط عالمية .
يأتي هذا القرار في الوقت الذي يتوقع فيه، عقب انتخاب دونالد ترامب لرئاسة الولايات المتحدة، رفع العقوبات الاقتصادية عن موسكو، في حين أن اتفاق تخفيض إنتاج النفط المتخذ في منظمة أوبك، ينبغي أن يسمح لارتفاع الأسعار بالاستمرار ببطء.
كانت روسنيفت قد اشترت شركة باشنيف البترولية قبل عملية الخصخصة.
بالمناسبة، وفقا للجنة تحقيق روسية، يعتقد أن وزير الاقتصاد، أليكسي أوليوكاييف، قد تقاضى بشكل غير مشروع مبلغ 1.8 (...)
 
 
صحيفة تغيير النظام العالمي#5
هل ما زال بإمكاننا تجنب الحرب الشاملة ؟
بقلم تييري ميسان
هل ما زال بإمكاننا تجنب الحرب الشاملة ؟ بيروت (لبنان) | 9 تشرين الأول (أكتوبر) 2016
بعد تدمير زينة القطع البحرية الإماراتية في الأول من هذا الشهر اصبحت جيوش دكتاتوريات الخليج مترددة في مواصلتها الحرب منفردة ضد الجمهورية العربية السورية,فمن الواضح للجميع ان صاروخ الأرض- بحر الذي دمر هذا الطواف البحري عالي التكنولوجيا, جد متطور حيث لم يسبق لنا أن رأيناه في أحد حقول المعارك.
ذلك أن إطلاقه لم يتم من قبل الحوثيين ولا من قبل أنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح غير المدربين على مثل هذا السلاح, فمطلقه الفعلي هم الروس الذين يتواجدون في اليمن بشكل سري منذ هذا الصيف.
فكرة التنسيق بين الجهاديين من طرف حليفيهما المحليين الوحيدين دون تدخل الولايات (...)
 
صحيفة تغيير النظام العالمي#3
تأكيدات
بقلم تييري ميسان
تأكيدات دمشق (سوريا) | 27 أيلول (سبتمبر) 2016
اخفاق الاتفاق الروسي-الأمريكي في 9 أيلول ومناقشات مجلس الأمن التي أعقبته، تسمح بتأكيد عدة افتراضات.
الهدف الاستراتيجي الحالي للولايات المتحدة في سورية، هو قطع "طريق الحرير".
بعد التحضير لسنوات عديدة، وايصال الرئيس شي جين بينغ إلى قمة السلطة في مايو 2013، جعلت الصين من استعادة هذا الخط التاريخي للمواصلات، هدفها الرئيسي.
بيد أن الصين، وبعد أن أصبحت أكبر منتج في العالم، خطط الرئيس الصيني أن يضاعف إنتاجها من خلال"طريق حرير جديد"، يمر عبر سيبيريا، وأوروبا الشرقية، وصولا إلى الاتحاد الأوروبي.
منطقياً، تنظم الولايات المتحدة حاليا حربين بالوكالة، واحدة في بلاد (...)
 
القرار الروسي حول سوريا جنيف | 9 أيلول (سبتمبر) 2016
الحد من أعمال العنف وإعادة فتح الطرق وإنشاء مركز التنفيذ المشترك
يعتزم الاتحاد الروسي والولايات المتحدة (المشار إليهما فيما يلي بـ ”الجانبين“) بذل جهود مشتركة لتحقيق الاستقرار في سورية، واتخاذ تدابير خاصة في منطقة حلب. ويظلّ تعيين حدود الأراضي الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية و ”جبهة النصرة“ وقوات المعارضة المسلحة المعتدلة أولوية رئيسية، وكذلك فصل قوات المعارضة المعتدلة عن قوات جبهة النصرة.
ويعيّن الجانبان تاريخاً ووقتاً (يُسمّى ”يوم بدء العملية“) يبدأ فيهما تنفيذ التدابير التالية:
1 - في يوم بدء العملية، تجدّد كل الأطراف في عملية وقف الأعمال (...)
 
لافروف يصف سلوك فرنسا ب"غير المقبول" 18 حزيران (يونيو) 2016
ردا على أسئلة النواب أثناء انعقاد جلسة لمراقبة عمل الحكومة في مجلس الدوما في 15 حزيران، وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف سلوك السلطات الفرنسية ب "غير المقبول"، إزاء المشجعين الروس الذين أتوا لحضور نهائيات كأس الامم الاوروبية 2016 [article192352.html]”, by Sergey Lavrov, (...)’ id=’nh7’>7].].
في 11 يونيو، حضرت مجموعة من المشجعين الانكليز لمشاهدة مباراة انكلترة-روسيا في مدينة مرسيليا، وكانوا مخمورين بالكحول، فانخرطوا في أعمال استفزازية أولا، ضد سكان مرسيليا من أصول مغاربية، ومن ثم ضد المشجعين الروس.
الأمر الذي فرض في نهاية المطاف على المرسيليين أولا، (...)
 
روسنفت واكسون موبيل تكتشفان احتياطيات نفطية ضخمة 18 حزيران (يونيو) 2016
اكتشف كل من روسنفت واكسون موبيل احتياطيات من النفط مماثلة لتلك التي كانت في المملكة العربية السعودية في القرن العشرين.
تقع هذه الحقول الضخمة في بحر كارا (أي إلى الشمال من سيبيريا الغربية، التي تطل على المحيط المتجمد الشمالي). وقد تم اكتشاف حقل بوبيدا في نهاية عام 2014 لدى الشركتان الآن خارطة ثلاثية الأبعاد.
استخراج النفط في هذه المنطقة صعب بشكل خاص، لأنها في حالة تجمد لمدة عشرة أشهر في السنة.
تضاف هذه الاحتياطيات إلى تلك التي اكتشفت في السنوات الثلاث الماضية في فنزويلا، وخليج المكسيك ،وتحت البحر الأبيض (...)
 
مااستراتيجية روسيا؟
بقلم تييري ميسان
مااستراتيجية روسيا؟ دمشق (سوريا) | 7 حزيران (يونيو) 2016
قدم السفير الروسي فيتالي تشوركين، منذ بداية العام الحالي، خمسة تقارير مفصلة لمجلس الأمن، تتهم بمجملها أنقرة بدعم مباشر، أو غير مباشر لداعش، الثلاثة الأخيرة منها تم تقديمها للمجلس، بعد بدء وقف الأعمال العدائية.
وعلى الرغم من التحضير الجاري حالياً لعقد قمة عالمية لمكافحة الإرهاب، في 30 من شهر حزيران-يونيو، لم يتداول حتى الآن أي من أجهزة الأمم المتحدة هذه المعلومات.
وفقاً للمجلة المرجعية "جينز"، فقد نقلت وزارة الدفاع الأمريكية في بداية شهر نيسان-أبريل- أي خلال وقف الأعمال العدائية- كمية ألفي طن من الأسلحة والذخيرة، تم تسليم نصفها للقاعدة وداعش.
لدى طلب وزير (...)
 
برنامج تلفزيوني روسي- سوري ضد الارهاب 7 أيار (مايو) 2016
بمناسبة يوم النصر، نظم الاتحاد الروسي والجمهورية العربية السورية، في 5 أيار-مايو 2016، حفلا موسيقيا سمفونيا فوق أطلال مدينة تدمر الأثرية.
حيا الرئيس بوتين، بمداخلة دوبلكس من خلال الشاشة، انتصار الحلفاء المشترك ضد النازية في نهاية الحرب الوطنية العظمى (أي الحرب العالمية الثانية)، وكذلك الحرب التي تخوضها روسيا والجمهورية العربية السورية حاليا ضد الارهاب.
بالتحليق فوق مدينة تدمر، أظهر التلفزيون فداحة الأضرار الناجمة عن الارهابيين، الذين تدعمهم القوى الغربية والخليج. ثم تلى ذلك حفل موسيقي سمفوني في المسرح الأثري، مع الأوركسترا الروسية لمسرح ماري انسكي، وحفل (...)
 
واشنطن تتهم روسيا باضطهاد التتار 25 نيسان (أبريل) 2016
أصدر القضاء في 13 نيسان-أبريل 2016 قرارا بحظر "البرلمان التتاري"، وهو منظمة انفصالية في شبه جزيرة القرم، تدعمها كل من تركيا، وأوكرانيا.
وفقا للائحة الاتهام-هكذا كنا قد أعلنا عنها- هذه الجمعية هي التي نظمت حصار الشاحنات القادمة من أوكرانيا، وهي التي فجرت خطوط التوتر العالي، مغرقة شبه الجزيرة في الظلام والبرد.
وقد اعتبر القضاء الروسي أنه، بالنظر لأنشطته الإرهابية، لايمكن "للبرلمان التتري" الاستفادة من حق تأسيس جمعية.
على عكس ما قد يوحي به الاسم، "فالبرلمان التتاري" ليس هيئة تمثيلية، بل مكتبا مؤلفاً من 33 عضوا منتخباً من قبل 220 منتسباً لكوريلتاي، وهي جمعية (...)
 
 
 
روسيا تواصل دعمها العسكري لسورية 3 نيسان (أبريل) 2016
تواصل روسيا الاتحادية دعمها العسكري لسورية حتى بعد سحب مقاتلاتها.
أثناء معركة تدمر، ساند الجيش الروسي نظيره السوري لاستعادة المدينة من الإمارة الإسلامية، بمروحيات هجومية حديثة مضادة للدروع من طراز Mil Mi-28.
ثم أعقبتها بنشر خبراء بتفكيك الألغام لتأمين المنطقة.
في المقابل، لم يعد الجيش الروسي يتدخل البتتة في المعارك ضد جبهة النصرة ( القاعدة)، على الرغم من أنها مدرجة كمنظمة إرهابية على لائحة الأمم المتحدة.
غادرت سفية يوزا (الصورة) في 14 آذار-مارس ميناء نوفوروسيك لتفرغ حمولة ضخمة من المعدات العسكرية في الميناء العسكري (...)
 
روسيا والنصر
بقلم تييري ميسان
روسيا والنصر دمشق (سوريا) | 17 آذار (مارس) 2016
إعلان الرئيس بوتين عن "سحب الكتلة الرئيسية من قواته العسكرية" أثار حملة تضليل إعلامي جديدة .
وفقا للإعلام الغربي والخليجي، فإن الرئيس بوتين "مستاء" من "تعنٌت" الرئيس بشار الأسد، وأنه " ربما قرر الخروج من سورية، لوضع الرئيس الأسد أمام مسؤولياته".
نفس المعلقين أضافوا بالقول أنه حين " لايبقى له أي حليف، فإنه سيضطر إلى تقديم تنازلات في جنيف، والقبول بمغادرة البلاد".وبهذا، تكون موسكو قد قدمت هدية لطيفة لواشنطن، بعد خمس سنوات من الحرب "الأهلية".
غير أن كل هذا، مجرد هراء.
أولا، لأن التدخل الروسي قد تم التفاوض عليه عام 2012 من قبل العماد حسن تركماني. لكنه لم (...)
 
الجيش الروسي ينسحب من سوريا 15 آذار (مارس) 2016
أعطى الرئيس فلاديمير بوتين أمرا لوزير الدفاع سيرغي شويغو، بالشروع في سحب القوات العسكرية من سوريا، ابتداءا من تاريخ 15 آذار-مارس.
وقال : "أظن أن الأهداف التي تم تحديدها في وزارة الدفاع، قد تحققت بشكل عام. لذلك أعطيت أوامري بالبدء في سحب جزء مهم من قواتنا العسكرية من أراضي الجمهورية العربية السورية، اعتبارا من يوم غد".
تمكن الجيش الروسي خلال خمسة أشهر من تدمير أهم مواقع البنية التحتية، والتحصينات التي أنشأها الجهاديون, كما دمًرَ نظام تصدير البترول المسروق.
علاوة على ذلك، سلم الجيش الروسي كمية من المعدات الحديثة للجيش العربي السوري، كما درب الجنود السوريين (...)
 
حلف ناتو يراقب التفوق الروسي فوق المسرح السوري 8 آذار (مارس) 2016
تمكنت مجلة فوكوس Focus الألمانية من الاطلاع على تقرير سري لحلف ناتو حول العمليات العسكرية الروسية في سورية [13].
وفقا لتلك الوثيقة، فإن الطائرات الروسية، على الرغم من أنها أقل عددا من طائرات التحالف الغربي، إلا أن نتائجها أفضل. تفسير ذلك يعود إلى التفوق التكنلوجي لطائرة السوخوي اس يو-35، ولنوعية وكمية المعلومات التي يجمعها الجيش السوري.
أشارت العديد من التقارير خلال الشهور الخمسة، إلى تفوق الجيش الروسي على جيوش حلف ناتو من حيث الحرب التقليدية، ولم يبق إلا ديفيد كاميرون، وفرانسوا هولاند، لاثبات أن "ناتو يبقى الحلف العسكري الأقوى في العالم" (...)
 
موسكو والعالم والجهاديون
بقلم تييري ميسان
موسكو والعالم والجهاديون دمشق (سوريا) | 25 شباط (فبراير) 2016
نحن نخطيء حين نحلل السياسة الروسية من منظور عربي أو غربي. روسيا، لديها رؤيتها الخاصة بها للجهاديين، الذين تعرفهم حق المعرفة منذ عام 1978، حين هرعوا إلى أفغانستان لمؤازرة البشتون الأفغان، ضد الحكومة الشيوعية في كابول.
قاتلَ فلاديمير بوتين شخصيا الدولة الإسلامية في اشكيريا (حرب الشيشان الثانية)، وهزمها.
كان العرب في تلك الأثناء يقولون أنهم متضامنون مع المسلمين الروس، ولم يكونوا في الواقع يستوعبون حقيقة مايجري هناك، بينما كان الغربيون يصفقون لكل من يسعى إلى تفكيك روسيا.
مع ذلك، لم يكن ثمة أي اختلاف على أرض الواقع بين الإمارة الإسلامية في الأمس، والخلافة في (...)
 
اتفاق كيري-لافروف في ميونخ
بقلم تييري ميسان
اتفاق كيري-لافروف في ميونخ دمشق (سوريا) | 18 شباط (فبراير) 2016
استدعاء المجموعة الدولية لدعم سورية يومي 11 و12 شباط-فبراير الجاري 2016 في مدينة ميونخ، مكًن البيت الأبيض من استعادة السيطرة على "مناوئيه"، وبالتحديد جيفري فيلتمان، الرئيس السياسي لمنظمة الأمم المتحدة. ونظرا لعدم مقدرته على إقالته من منصبه، اكتفى الرئيس أوباما بتحجيمه كمسئول دولي رفيع المستوى، عبر دفع كيري ولافروف للإعلان عن عزمهما الإشراف معا على متابعة مفاوضات جنيف3.
إذا تأكدت هذه المسألة بالفعل، فإن المتآمرين الذين لايزالون يرعون الحرب على سورية، سيفقدون امتيازهم الدبلوماسي، بعد أن فقدوا تفوقهم العسكري.
المجموعة الدولية لدعم سورية متفقة على تطبيق "بيان (...)
 
واشنطن جاهزة للسلام
بقلم تييري ميسان
واشنطن جاهزة للسلام دمشق (سوريا) | 28 كانون الأول (ديسمبر) 2015
الولايات المتحدة وروسيا, توصلتا، مرة أخرى, لاتفاق فيما بينهما، انتهى بإبرام خطة سلام لسورية.
المرة الأولى، كانت أثناء مؤتمر جنيف في شهر حزيران-يونيو 2012، وكانت ترمي إلى إحلال السلام في سورية، وجميع أنحاء الشرق الأوسط، من خلال تقسيم المنطقة إلى مناطق نفوذ. لكن سرعان ما تم تخريب هذا الاتفاق على يد وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون وأصدقائها، مما جعل فرنسا تنظم بعد أقل من أسبوعين, إطلاق الحرب, من جديد، ضد سورية. يضاف إلى هذا الخصام, تنظيم الانقلاب في أوكرانيا, أواخر العام 2013.
اتسم الحدثان السابقان بتعليق شبه كامل للعلاقات الدبلوماسية بين واشنطن وموسكو.
أما (...)
 
 



المقالات الأكثر شعبية
خودوركوفسكي: مسيرة رجل أعمال
خودوركوفسكي: مسيرة رجل أعمال
البترول ليس له رائحة
 
روسيا المسلمة
روسيا المسلمة
القارة الأورو آسيوية
 
الموقف الروسي من النووي الإيراني
الموقف الروسي من النووي الإيراني
فرصة إيران ماقبل الأخيرة