اتفق البيت الأبيض والكريملن، عملا بالقرار 2254، وإعلان ميونخ النهائي [1]، وإعلان فيينا، وبيان جنيف، على إرساء وقف مؤقت للأعمال العدائية في سوريا [2].

كل الجماعات التي ترغب بالاستفادة من وقف الأعمال العدائية، يتعين عليها أن تعلن عن رغبتها بذلك، إما للبيت الأبيض، أو للكريملين، في مهلة أقصاها يوم الجمعة، عند الساعة العاشرة بالتوقيت العالمي (أو بتوقيت سوريا12).

سوف تضع الولايات المتحدة وروسيا خارطة دقيقة تسمح بتحديد مواقع القوات المشاركة والمستفيدة من وقف الأعمال العدائية التي ستدخل حيز التطبيق يوم الجمعة 26 فبراير 2016 عند الساعة 22 بالتوقيت العالمي أو (24 بتوقيت سوريا).

من لن يشاركو، هم الجماعات أو الأفراد المسجلين على لائحة الأمم المتحدة كمنظمات إرهابية.

تم إنشاء خط هاتفي مباشر بين البيت الأبيض والكريملن مخصص لتطبيق هذا الاتفاق. يتعهد المشاركون ب :
- تطبيق القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن [3]، بما في ذلك شقه السياسي.
- عدم استخدام الأسلحة إلا نسبيا في حالة الدفاع عن النفس.
- عدم السعي إلى توسيع أرضه على حساب موقعين آخرين على وقف الأعمال العدائية.
- السماح بعبور المساعدات الانسانية باتجاه كل السكان المحتاجين، كائنا من كانوا.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

[1] “Statement of the International Syria Support Group”, Voltaire Network, 12 February 2016.

[2] “Cessation of Hostilities in Syria”, Voltaire Network, 22 February 2016.

[3] « Résolution 2254 (Plan de paix pour la Syrie) », Réseau Voltaire, 18 décembre 2015.