شبكة فولتير
دولة

روسيا الاتحادية

 
روسيا تُذكر تركيا بتعهداتها 26 تشرين الأول (أكتوبر) 2019
استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في 22 أكتوبر 2019 في سوتشي نظيره التركي رجب طيب أردوغان، واستمرت المحادثات لمدة خمس ساعات متواصلة، تمحورت حول العلاقات التجارية الثنائية، والعملية التركية " نبع السلام" في سوريا.
وقد تم تسليم نظام الدفاع الجوي S-400 في الوقت المناسب وبدون حوادث. ويجري العمل على إنشاء محطة Akkuyu المدنية للطاقة النووية وخط الأنابيب التركي Turkish Stream.
كما وقع البلدان مذكرة تفاهم حول الوضع في سوريا، تقوم، من ناحية، على احترام سلامة الأراضي السورية، واحتياجات تركيا الأمنية، ومن ناحية أخرى، على اتفاقية أضنة التي تم التفاوض (...)
 
مذكرة تفاهم بين تركيا والاتحاد الروسي سوتشي  | 22 تشرين الأول (أكتوبر) 2019
اتفق رئيس جمهورية تركيا، رجب طيب أردوغان، ورئيس الاتحاد الروسي، فلاديمير بوتين، على النقاط التالية:
١ - يكرر الجانبان تأكيد التزامهما بالحفاظ على الوحدة السياسية والسلامة الإقليمية لسوريا وبحماية الأمن الوطني لتركيا.
٢ - يشددان على تصميمهما على مكافحة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره، وعلى وقف المخططات الانفصالية في الإقليم السوري.
٣ - في هذا الإطار، يُحتفظ بالوضع القائم في المنطقة التي تشملها حاليا عملية ربيع السلام التي تغطي تل أبيض ورأس العين بعمق ٣٢ كيلومترا.
٤ - يؤكد الجانبان من جديد أهمية اتفاق أضنة . ويقوم الاتحاد الروسي بتيسير تنفيذ اتفاق أضنة (...)
 
الاتفاق السري حول المسألة الكردية 11 تشرين الأول (أكتوبر) 2019
بدأت العملية التركية على الحدود السورية بمجرد الإعلان عن الانسحاب المفاجئ لقوات الاحتلال الأمريكية.
الجدير بالذكر أنه في عام 1998، منح الرئيس حافظ الأسد الأتراك الحق في ملاحقة مقاتلي حزب العمال الكردستاني داخل هذا الشريط بعمق 30 كيلومتراً، والذي كانت مدفعية حزب العمال الكردستاني تشكل تهديدا لتركيا.
تعرض وسائل الإعلام عملية أنقرة على أنها تنطوي على خطر حدوث مذبحة للأكراد بشكل عام، متناسين أن العديد من الأكراد يشغلون مناصب مهمة في جهاز الدولة التركية. وهي في الواقع لاتقدم سوى الرؤية الأمريكية للصدام القائم حاليا بين الرئيس ترامب (المؤيد للانسحاب الأمريكي) (...)
 
الدبلوماسية الروسية
بقلم تييري ميسان
الدبلوماسية الروسية دمشق (سوريا) | 20 آب (أغسطس) 2019
روسيا لاتتعامل مع العلاقات الدولية مثلما تتعامل معها قوى حلف شمال الأطلسي التي تولي أفضلية كبرى لتغيير النظم الحاكمة من خلال عمليات سرية، وسحق هياكل الدول التي تقاومها بشن الحرب عليها، وبينما يكيلون المديح على حقوق الإنسان التي يحترمونها في بلدانهم، لايتورعون عن انتهاكها في أي مكان آخر من العالم، في سعي منهم لبناء عالم يحترم قواعدهم فقط.
وعلى النقيض من ذلك، تنطلق موسكو في علاقاتها الدولية من معرفة عميقة بثقافة وتاريخ شركائها. وتسعى إلى ترتيب شؤون العالم حول قواعد يتم وضعها بشكل مشترك وتحظى بقبول الجميع على أساس القانون الدولي. تؤمن موسكو بالدبلوماسية قبل (...)
 
البنوك الصينية والروسية تحقق اكتفاءً ذاتياً في مواجهة النظام الغربي 9 نيسان (أبريل) 2019
تحاول كل من الصين وروسيا منذ خمس سنوات خلت إنشاء نظام بديل لنظام سويفت SWIFT للتداول بين البنوك.
يخضع نظام سويفت (SWIFT) Society for Worldwide Interbank Financial Telecommunication ، ومقره في بروكسل، لسيطرة الولايات المتحدة.
دعا البرلمان الأوروبي، يتاريخ 18 أيلول-سبتمبر 2014 في قراره "حول الوضع في أوكرانيا وحالة العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا" (المرجع: 014/2841 (RSP) إلى فصل روسيا عن نظام سويفت. ورداً على ذلك، شرعت موسكو بإنشاء نظام بديل لمبادلاتها التجارية الداخلية، وهو SPFS (Система передачи финансовых сообщений)، الذي دخل حيز التطبيق في ديسمبر (...)
 
أردوغان مدعو إلى شبه جزيرة القرم 28 آذار (مارس) 2019
الصورة: نموذج للجامع الكبير لشبه جزيرة القرم
دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، لحضور افتتاح المسجد الكبير لشبه جزيرة القرم عند اكتماله.
تعتزم روسيا وضع حد للدعم المقدم من تركيا وأوكرانيا للإرهابيين التتاريين.
جدير بالذكر أن الرئيس اردوغان كان قد رعى في آب- أغسطس 2015، إنشاء لواء إسلامي دولي مقره في أوكرانيا، لزعزعة استقرار شبه جزيرة القرم .
وقد سبق لهذا اللواء أن نفذ العديد من عمليات التخريب واسعة (...)
 
تحولات كبرى
بقلم تييري ميسان
تحولات كبرى دمشق (سوريا) | 8 كانون الثاني (يناير) 2019
تحولت سورية، مع بداية الحرب عليها، إلى ساحة قتال لجميع دول العالم، أدت إلى وقوع مواجهات فيها بين الولايات المتحدة وروسيا. لكن واشنطن حزمت أمرها أخيراً في العشرين من كانون الأول الماضي، وقررت الانسحاب من سورية من دون أي مقابل.
سوف يُسجل هذا اليوم في التاريخ العالمي باعتباره الأهم منذ 26 كانون الأول 1991، تاريخ حل اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفييتية، حين تحول العالم إثرها إلى عالم أحادي القطب لمدة سبعة وعشرين عاماً، أصبحت خلالها الولايات المتحدة القوة الاقتصادية والعسكرية الرائدة، وسيدة العالم بلا منازع.
بيد أنها بدأت منذ ثلاث سنوات خلت، تفقد مكانتها على (...)
 
إسرائيل تقصف هدفا في سوريا رغم الحماية الجوية 27 كانون الأول (ديسمبر) 2018
قصف الجيش الإسرائيلي يوم عيد الميلاد (25 ديسمبر 2018) هدفا في سوريا على الرغم من الحماية الجديدة المضادة للطائرات. وهذه هي المرة الثانية التي تعمل فيها القوة الجوية الإسرائيلية في سوريا منذ نشر صواريخ S-300، إضافة إلى أحدث جيل من الرادارات ونظام التنسيق بوليانا D4M1.
وقد أطلقت الطائرات الإسرائيلية عدة صواريخ من المجال الجوي اللبناني على مطار في العاصمة السورية، بينما كانت المدينة تحتفل بميلاد المسيح للمرة الأولى منذ نهاية الحرب. وقد دمرت الحماية المضادة للطائرات عدة صواريخ، ولكن واحداً منها على الأقل تمكن من بلوغ هدفه : أصيبت ثلاث شخصيات رسمية كانت على (...)
 
العقوبات الدولية
بقلم تييري ميسان
العقوبات الدولية دمشق (سوريا) | 27 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018
أقرت وزارة الخزانة الأميركية في 20 تشرين الثاني الجاري حزمة جديدة من العقوبات ضد سورية. وكما في كل مرة، تبرر تصرفها بالتأكيد على معاقبة السلوك «الإجرامي» الذي تصفه حسب المناسبة.
قد يظن المرء للوهلة الأولى أن البنتاغون يتوسع بحروبه إلى المجال الاقتصادي. إذ إنه قام في الأشهر القليلة الماضية بسحب جزء من قواته من المنطقة.
وهنا لابد من السؤال التالي: هل غيرت الولايات المتحدة أسلوبها في الحرب من خلال استبدال العمل العسكري، بحرب اقتصادية خلال العقدين الأخيرين من الزمن؟ ذلك أن العقوبات الأميركية الأخيرة لا تخص سورية وحدها، بل إيران وروسيا أيضاً. وهي تُضاف بطبيعة (...)
 
البحرية الأوكرانية تنتهك المجال البحري الروسي 27 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018
انتهكت القوات البحرية الأوكرانية بشكل متعمد المجال البحري الروسي في شبه جزيرة القرم، وذلك في 25 نوفمبر 2018.
معتبرة أن دخول زوارق مدرعة مزودة بمدافع بيرديانسك والسفينة القاطرة ياني كابو في مياهها الإقليمية عملا عدائيا، الأمر الذي حمل روسيا على تفتيشها. وقد اقترح مجلس الأمن والدفاع الأوكراني على الرئيس بترو بوروشنكو إدخال قانون الأحكام العرفية "لمدة 60 يومًا". مما بات يفرض اجتماع مجلس الأمن الدولي على وجه السرعة، بناء على طلب الطرفين.
لم تعترف أوكرانيا بضم شبه جزيرة القرم إلى الاتحاد الروسي في أعقاب استفتاء تقرير المصير الذي جرى في عام 2014. ولذلك، فهي (...)
 
وزارة المالية تدرج شبكة النفط الروسية الإيرانية غير المشروعة لدعمها نظام الأسد وحزب الله وحماس 20 تشرين الثاني (نوفمبر) 2018
واشنطن – يقوم مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية اليوم بتصنيف تسعة أهداف في شبكة دولية يورّد من خلالها النظام الإيراني، بالتعاون مع الشركات الروسية، ملايين البراميل من النفط إلى الحكومة السورية. بالمقابل، يقوم نظام الأسد بتسهيل تحويل مئات الملايين من الدولارات الأمريكية إلى فيلق القدس التابع لقوات الحرس الثوري لنقلها إلى حماس وحزب الله. وتحظر العقوبات الأمريكية الدعم المادي لحكومة سوريا، بما في ذلك شحنات النفط إلى الموانئ التي تسيطر عليها الحكومة السورية، كما تحظر الدعم المادي للجماعات الإرهابية المحددة.
وقال وزير الخزانة ستيفن (...)
 
روسيا قادرة على إغراق جميع حاملات الطائرات الأمريكية التي تبحر شرق غرينلاند بوخارست | 14 تشرين الأول (أكتوبر) 2018
أشار فالنتين فاسيليسكو، في مقال سابق، إلى استحالة قدرة البنتاغون على إنشاء حصار ضد روسيا في البحر المتوسط، وبشكل أعم، عدم قدرته على تنفيذ أي حصار بحري ضد روسيا. واستمرارًا في تفكيره، يظهر اليوم أن الولايات المتحدة لم تعد تملك القدرة على شن حرب بحرية ضد روسيا شرق غرينلاند. لقد سبق وأظهرت موسكو تفوق أسلحتها على الأرض في سوريا. وعلى الرغم من أنه قد تم تجنب الصدام بين الدولتين العظميين بحذر، إلا أنه من الواضح اليوم أن روسيا لم تعد تخشى أي هجوم أمريكي محتمل.
 
من ينتهك معاهدة الحد من الأسلحة النووية: واشنطن، موسكو، أم كلاهما؟ 6 تشرين الأول (أكتوبر) 2018
في أعقاب اجتماع وزراء دفاع حلف شمال الأطلسي المنعقد في 4 أكتوبر 2018 في بروكسل، أثار الأمين العام للمنظمة، جينس سالتينبرغ، إلى خرق محتمل لمعاهدة الأسلحة النووية من قبل روسيا.
المعاهدة التي تم التوقيع عليها في عام 1987 المتعلقة بالقوى النووية متوسطة المدى (INF)، كان ينبغي لها أن تنهي الحرب الباردة، والتي تعهدت فيها القوتان العظميان بتدمير متزامن لكل صواريخهما النووية متوسطة المدى.
بيد أن روسيا أعلنت في عام 2007، أن أسلحة الدرع الصاروخية المضادة للصواريخ (Ground-Based Midcourse Defense) التي تخطط الولايات المتحدة لنصبها في كل من بولندا، وجمهورية التشيك، (...)