شبكة فولتير

الاتحاد الأوروبي يمدد لستة أشهر حربه الاقتصادية ضد روسيا

+

جدد مجلس الشؤون الخارجية والعلاقات الدولية للاتحاد الأوروبي في 19 كانون الأول-ديسمبر 2016، "عقوباته الاقتصادية" لمدة ستة أشهر إضافية ضد روسيا

العقوبات الاقتصادية الأحادية الجانب، تشكل انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة، وتتعارض مع القانون الدولي. وهي تستعيد بذلك مبدأ القرون الوسطى في الحصار، الذي أدانته كل الكنائس المسيحية، في طل الظروف

على الرغم من تقديم العقوبات في الوقت الحالي من قبل الغربيين، على أنها وسيلة للضغط على القادة، إلا أن معظم من يعانون منها في الواقع، هم أشد السكان فقرا

برر المجلس الأوروبي قراره بعدم تنفيذ اتفاقات مينسك كاملة، مما يحمل روسيا المسؤولية، على الرغم من إعلان الرئيس الأوكراني جهارا أنه لن يطبق تلك الاتفاقيات

.في الماضي، كان المجلس قد حمًل روسيا السمؤولية، كرد فعل على شبه جزيرة القرم، من خلال الانقلاب الذي نظمته الولايات المتحدة في كييف

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات