شبكة فولتير

فشل برنامج " الثوار السوريين المعتدلين"

+

خلال خطابه في ويست بوينت في 28 أيار-مايو 2014, تراجع الرئيس أوباما عن استراتيجيته السابقة واعتمد استراتيجية سلفه الرئيس جورج بوش في "الحرب الكونية على الارهاب". فبعد أن أعلن أن روسيا لاتشكل تهديدا عسكريا, عاد ليعلن عن انشاء صندوق لمكافحة الارهاب بموازنة سنوية قدرها 5 مليار دولار.

وكان قد أعلن بتاريخ 26 حزيران-يونيو 2014 أن 500 مليون دولار المخصصة سنويا للصندوق سوف تستخدم لتدريب 5400 من "الثوار السوريين المعتدلين". لكنه عاد بعد فترة وجيزة وأوضح أن هؤلاء المقاتلين الجدد سوف يستخدمون ضد داعش, وليس الجمهورية العربية السورية.

بعد سنة من ذلك, تم استبعاد 4500 متطوع من أصل 6000, بسبب انتمائهم لمجموعات ارهابية ( تنظيم القاعدة على وجه الخصوص), 1500 منهم تحت الاختبار, أقل من 100 منهم في التدريب حاليا, ولم ينه أحد منهم دورته التدريبية [1].

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

[1] “US program to train Syrian rebels losing ground”, Robert Burns, Associated Press, June 29, 2015.

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات