شبكة فولتير
مواضيع

البترول ومصادر الطاقة

النفط والغاز مصدرا طاقة أحفوريان يغزّيان الحياة البشرية منذ قرنٍ من الزمن. يحتلّ سوقهما المركز الأول في العالم أمام سوق الغذاء والتسلّح والدواء والمخدّرات.

قامت الولايات المتحدة بتسخير قواتها المسلّحة تدريجياً لتأمين مصادر الطاقة لاقتصادها. حين وقّع روزفلت معاهدة كينسي (1945) رفع أهمية حماية العائلة المالكة السودانية إلى درجة الهدف الاستراتيجي. بعد ذلك ضمّ كل من تقرير هاملتون (1975) ومذهب كارتر (1980) الحفاظ على حقول النفط في الخليج بالإضافة إلى طرق نقل النفط منها إلى مهام البنتاغون (وزارة الدفاع الأميركية). من أجل ذلك قامت واشنطن بإنشاء القيادة المركزية وباشرت بتطويع حليفها العراقي. اليوم في الوقت الذي بدأت فيه موارد هذه المنطقة تنبض وباتت القوات العسكرية الأميركية منتشرة بشكلٍ موّسع يفوق طاقتها بدأ حلف شمال الأطلسي يحلّ مكانها. وسعّ التحالف مهامه لتشمل أمن مصادر الطاقة لدى الدول الأعضاء فيه وذلك منذ العام 2006 وضاعف قواعده على حدود الآبار في حوض بحر قزوين.

في جميع الأحوال بدأ الإستراتيجيون يتجهون نحو احتياط النفط في خليج غينيا واحتياط الزيوت الثقيلة في فنزويلا والبرازيل التي ستحل مكان النفط بعد انقطاعه. تحسباً لذلك خلق البنتاغون "أفريكوم" وباشر بعسكرة منطقة الجزر الكريبية بعد أن أعاد بعث الأسطول الرابع. كما ستساهم التقنيات الجديدة لنقل الغاز بنشر استخدام هذا الأخير. حينها سنشهد انقلاباً من الجيوسياسة القائمة على النفط إلى جيوسياسة قائمة على الغاز وهذه المرحلة ستضع في الواجهة كل من روسيا وإيران وقطر.

الاتجار غير المشروع بالمواد الهيدروكربونية من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام موسكو (روسيا) | 29 كانون الثاني (يناير) 2016
يتم عبر تركيا توجيه معظم المواد الهيدروكربونية المستخرجة من المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام. ويُورَّد النفط والمنتجات النفطية أساسا إلى الأراضي التركية بواسطة شاحنات الوقود التي تمر من المعابر الحدودية كركاميش (الواقعة في محافظة غازي عنتاب على بعد 570 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من أنقرة) وأكشاكالي (الواقعة في محافظة شانلي أورفة على بعد 640 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من أنقرة) وسيلفيجوزو (الواقعة في محافظة هطاي على بعد 530 كيلومتراً إلى الجنوب الشرقي من أنقرة)، وأونكوبينار (الواقعة في محافظة كلس على بعد 520 كيلومترا إلى الجنوب (...)
 
من يٌسوِق نفط داعش المسروق ؟ 16 كانون الأول (ديسمبر) 2015
لاحقا للأدلة التي قدمتها قيادة الأركان الروسية, التي تثبت تورط الحكومة التركية في تسويق بترول داعش المسروق, شرعت السلطات المالطية بتفتيش السفن التابعة لشركة BMZ، العائدة لنجم الدين بلال أردوغان, والتي ترفع جميعها العلم المالطي.
يبدو أن هذه السفن (مجيد أصلانوف, بيغيم أصلانوفا, بويت كابيل, أرمادا بريز, وشوكت الكبيروفا) قد تم شراؤها من واحدة من العديد من الشركات المالطية التابعة لشركة Palmali Shipping & Agency JSC, والتي مقرها الرئيسي في اسطنبول (تركيا).
في مقال نشر في شهر حزيران - يونيو 2014, في شبكة فولتير, وفي تعليق لميخايل ليونتييف لصالح القناة (...)
 
تعليق مشروع ستريم التركي 3 آب (أغسطس) 2015
مشروع خط أنابيب الغاز "ستريم التركي" الذي اقترحه الرئيس فلاديمير بوتين في 1 ديسمبر 2014, ووافق عليه نظيره التركي رجب طيب أردوغان, تم تعليقه إلى أجل غير مسمى.
أما سبب تعليق المشروع, نقلا عن مصادر تركية, فيعود إلى خلاف حول مقدار التخفيضات الجمركية المقدمة من الجانب الروسي.
كنا نشرنا بأن الرئيس باراك أوباما قد أمر نظيره التركي, عبر مكالمة هاتفية في 22 تموز-يوليو 2015 , بالكف فورا عن المضي في مشروع يضع هيمنة الولايات المتحدة على أوروبا الغربية موضع شك.
ستريم التركي, كان مشروعا بديلا بعد تراجع بلغاريا وفشل مشروع "ساوث ستريم" .
ذكر (...)
 
ساوث ستريم معرقلاً، "صفعة" الولايات المتحدة لأوروبا روما (إيطاليا) | 11 كانون الأول (ديسمبر) 2014
"إن روسيا مضطرة حاليا الى الانسحاب من مشروع ساوث ستريم، بسبب غياب إرادة الاتحاد الأوروبي في دعمه، ولأنها لم تتلق أبدا ترخيصا من بلغاريا لتمرير أنابيب الغاز على أراضيها"هكذا أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إيقاف مشروع ساوث ستريم، خط الغاز الذي كان منتظرا منه نقل الغاز الروسي إلى الاتحاد الأوروبي من خلال ممر طاقوي جنوبي يتجنب أوكرانيا. بهذه الطريقة، كتبت آنسا (وكالة الأنباء الإيطالية الرئيسية/المترجم)، تصفع موسكو أروبا". إن واشنطن -في الواقع- هي من سدد صفعة قوية أخرى لأروبا، بعرقلتها مشروعا بـ16 مليار أورو، كان بإمكانه أن يحمل أهمية اقتصادية كبرى لبلدان (...)
 
في العراق، التحالف يدافع عن مصالحها النفطية 23 تشرين الأول (أكتوبر) 2014
حسب الوكالة الدولية للطاقة,عضو في ال( OCDE ),أعاقت ضربات التحالف الأمريكي ضد الامارة الاسلامية استخراج النفط العراقي, ولكن لم يكن لها تأثير على النفط السوري. .
وحددت الوكالة الدولية للطاقة,في تقريرها الشهري أن الامارة الاسلامية كانت تبيع في 15/آب70000برميل باليوم10000منها من سوريا و060000من العراق.ولا تبيع منها سوى 20000باليوم,وتٌسرق بالتساوي في كلا البلدين 0
وحسب الوكالة,فإن النفط المسروق كان يٌصدر بشكل رئيسي عبر أنابيب تمتد من الدورة في العراق الى ميناء سيهلان في تركيا, وبالصهاريج من عجيل العراقية نحو كردستان العراق. وربما انخفض عدد الصهاريج من 120 (...)
 
واشنطن تنفي أنها تقاتل في الشرق الأوسط من أجل النفط 22 تشرين الأول (أكتوبر) 2014
صرح الرئيس رجب طيب أردوغان يوم الثلاثاء 13 أكتوبر بالقول " هؤلاء الذين يشاركون في الضربات الجوية في الشرق الأوسط, لايسعون للسلام, بل للنفط".
ولدى سؤاله في 14 أكتوبر, خلال المؤتمر الصحفي اليومي لوزارة الخارجية الأمريكية, أكدت المتحدثة الرسمية, جين باسكيس, بأن الهدف الوحيد للتحالف وشركاءهم هو محاربة التهديد الذي تشكله الدولة الاسلامية.
غير أن الواقع على الأرض يقول غير ذلك, إذن أن الدولة الاسلامية تزداد قوة, بدلا من أن تضعفها الضربات الجوية.
ففي حين يشير التقرير الشهري لوكالة الطاقة الدولية إلى ضربات جوية للمنشآت البترولية,وانخفاض بنسبة 75% لعمليات التهريب (...)
 
وراء الإرهاب.. حرب الغاز
بقلم تييري ميسان
وراء الإرهاب.. حرب الغاز دمشق (سوريا) | 6 تشرين الأول (أكتوبر) 2014
الحملة الجوية التي تقودها الولايات المتحدة محيرة: من المستحيل القضاء على جماعة إرهابية عبر القصف الجوي فقط، كما أشار إلى ذلك الجنرال وليام مايفيل، قائد العمليات في هيئة الأركان الأميركية.
مع ذلك، وعلى الرغم من كل التصريحات الرسمية، تبقى داعش صنيعة الولايات المتحدة لتحقق لها إعادة تشكيل «الشرق الأوسط الكبير»، ومن وجهة النظر هذه، لم تقصر داعش في أداء واجبها.
نحن لانعرف الشيء الكثير عن هذا القصف حتى الآن. أكثر ما يمكن قوله إن الولايات المتحدة دمرت مباني فارغة في الرقة-سبق للدولة الإسلامية أن أخلتها قبل يومين- ودزينة من المصافي النفطية شرق سورية، هدفوا من خلال (...)
 
 
فن الحرب
غزة، عين على الغاز
بقلم مانيلو دينوتشي
غزة، عين على الغاز روما (إيطاليا) | 18 تموز (يوليو) 2014
لفهم أنه أحد اسباب للهجوم الاسرائيلي على غزة، يجب التعمق بعيدا، بالضبط 600 مترا تحت مستوى سطح البحر، بعرض 30 كيلومترا من سواحلها. ثمة، في المياه الإقليمية الفلسطينية، بئر غاز طبيعي كبير، بغزة البحرية، يقدر بحوالي 30 مليار متر مكعب، بقيمة مليارات من الدولارات. آبار نفط وغاز أخرى –حسب خريطة أعدتها "يو.أس. جيولوجيكل سيرفي (وكالة حكومية أمريكية)- تقع على أرض صلبة في غزة والضفة الغربية.
في عام 1999، بموجب اتفاق أمضاه ياسر عرفات، عهدت السلطة الفلسطينية باستثمار غزة البحرية الى تجمع شركات مكون من بريتيش غروب وكونسوليدايت كونتراكترز (شركة فلسطينية خاصة)، حصصها (...)
 
 
أولئك الذين أفسدوا خط انبوب الغاز ساوث ستريم
بقلم مانيلو دينوتشي, توماسو دي فرانشيسكو
أولئك الذين أفسدوا خط انبوب الغاز ساوث ستريم 16 حزيران (يونيو) 2014
أعلنت الحكومة البلغارية الاحد انها أوقفت بناء خط أنابيب ساوث ستريم، الخط الذي يتوقع أن ينقل الغاز الروسي الى الاتحاد الأوروبي دون المرور على أوكرانيا. "لقد أمرت بوقف الأشغال –حسب ما أعلم رئيس الوزراء بلامن أوريسارسكي- سنقرر تطورات الوضع بعد مشاورات سنجريها مع بروكسل". في الأيام الأخيرة، أعلن رئيس المفوضية الأوروبية، خوسي مانويل باروسو، افتتاح إجراء أروبي ضد بلغاريا لمخالفة مزعومة في مناقصات ساوث ستريم.
بالكاد قبل ثلاثة أيام، في 5 جوان، أكدت مديرية الحزب الاشتراكي البلغاري، الذي يدعم حكومة اوريسارسكي، على أن القسم البلغاري من خط الأنابيب قد أنجز رغم طلب (...)
 
أذربيجان تنسحب من مشروع نابوكو 28 حزيران (يونيو) 2013
أعلنت أذربيجان في 26 حزيران-يونيو 2013 عن انسحابها من مشروع خط أنابيب غاز نابوكو-غرب الذي يضم كلا من ( تركيا, بلغاريا, رومانيا, هنغاريا). وقد قرر البلد تصدير منتجاته النفطية إلى أوروبا من خلال خط أنابيب عبر البحر الأدرياتيكي الذي يشمل ( اليونان, ألبانيا, ايطاليا).
عبر البحر الأدرياتو يكي, هو مشروع آكسبو حصة (سويسرا منه 42,5%), ستات أويل (النرويج 42,5%) اي أون رورغاز (ألمانيا 15%).
أصبح منذ شهر ديسمبر 2011 من المستبعد إلى حد كبير بناء الجزء الشرقي من من خط أنابيب نابوكو. وقد أتى انسحاب أذربيجان من الجزء الغربي ليغلق, على ما يبدو, بشكل نهائي المشروع (...)
 
شركة البترول البريطانية.. يمكن أن تكون هي الأخرى ضحية العقوبات ضد ايران 2 نيسان (أبريل) 2013
أشارت صحيفة وول ستريت جورنال إلى أن شركة البترول البريطانية "ب.ب" قد تضطر قريبا إلى ايقاف استغلال العديد من الآبار النفطية في بحر الشمال. الأمر الذي سيكون بمثابة كارثة مالية بالنسبة لشركة البترول البريطانية وللمملكة المتحدة في آن واحد.
فقد سبق لشركة البترول البريطانية أن اضطرت عام 2010 إلى ايقاف استثمار حقل بترول "روم" تطبيقا لعقوبات الأمم المتحدة ضد ايران.
ونظرا إلى أن شركة ايران الوطنية هي واحدة من شركاء "ب.ب". لذا فمن المتعذر كما يبدو من الناحية التقنية الآن الاستمرار في استثمار حقل "بروس" بسبب اغلاق حقل "روم".
وهكذا أصبحت العديد من الشركات الأوروبية (...)
 
اسرائيل تسطو على باطن الجولان السوري المحتل 23 شباط (فبراير) 2013
عشية الزيارة الرسمية التي من المزمع أن يقوم بها باراك أوباما إلى اسرائيل, منح وزير الطاقة والمياه الاسرائيلي أوزي لاندو رخصة لشركة "جيني انرجي" تتيح لها استغلال احتياطيات الغاز والنفط الواقعة ضمن أراضي الجولان السوري المحتل من قبل اسرائيل عام 1967.
المقصود بهذا الاستفزاز الجديد كل من إدارة أوباما الثانية وحكومة بشار الأسد في نفس الوقت. ففي عام 2008, حاول جون كيري وزير الخارجية الجديد, بالتنسيق مع زميله تشوك هاغل, المسمى مؤخرا كوزير للدفاع, تنظيم مفاوضات غير مباشرة بين اسرائيل وسورية, ترمي إلى إعادة مرتفعات الجولان لدمشق.
الجدير بالذكر أن القانون الدولي (...)
 
التسابق على الغاز في البحر المتوسط (الجزء الأول)
حوض المشرق وإسرائيل..... هل هناك توزيع جغرافي سياسي جديد؟
بقلم ف. ويليام إنغداهل
حوض المشرق وإسرائيل..... هل هناك توزيع جغرافي سياسي جديد؟ فرانكفورت (ألمانيا) | 7 حزيران (يونيو) 2012
إن الاكتشاف المؤخر لطبقات كبيرة من الغاز والبترول في البحر الأبيض المتوسط الشرقي, قد غير بشكل جذري المعادلة الجيو سياسية في المنطقة وفي ماوراء البحار على السواء. فالفرصة متاحة لإسرائيل من أجل الانتقال من التبعية إلى السيادة في مجال الطاقة في الوقت الذي تطالب لبنان بدعم من واشنطن بجزء من هذا الغاز الموجود في مياهها الإقليمية. يبحث ويليام انغدال تعقيدات هذا التطور المفتاحي الذي هو بمثابة أحد الأسباب الأساسية لزعزعة الاستقرار في سورية من قبل قطر والدول الغربية.