شبكة فولتير

المملكة العربية السعودية تدعم الصين ضد الجهاديين

+

قام الأمير محمد بن سلمان بزيارة رسمية إلى الصين لدعم سياسة الصين لمكافحة الإرهاب.

تأتي هذه الزيارة في الوقت الذي تدخلت فيه تركيا ضد القمع الذي يضرب، وفقا لها، الأقلية الناطقة باللغة التركية والأيغور المسلمين. وفي الوقت نفسه ، تجري بكين تعدادًا بيولوجيًا لسكان شينجيانغ.

استغل الأمير محمد بن سلمان رحلته للتوقيع على العديد من اتفاقيات التعاون.

مايهم الرياض هو تنويع مورديها من أجل الخروج من اعتمادها على الولايات المتحدة، وتنظيم صادراتها النفطية.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات